ووتش: مسؤولون إسرائيليون يشجعون على القتل

قالت منظمة هيومن رايتس ووتش إن تحليل تصريحات بعض كبار المسؤولين الإسرائيليين يُبرز أنهم يشجعون الجنود وعناصر الشرطة على قتل الفلسطينيين بشبهة أنهم مهاجمون محتملون

قالت منظمة هيومن رايتس ووتش إن تحليل تصريحات بعض كبار المسؤولين الإسرائيليين يُبرز أنهم يشجعون جنود وشرطة الاحتلال الإسرائيلي على قتل الفلسطينيين الذين يشتبه في أنهم سيهاجمون إسرائيليين، حتى إن لم يكونوا يشكلون أي تهديد.

وأضافت المنظمة في بيان لها أنها وثّقت تصريحات عديدة منذ أكتوبر/تشرين الأول 2015 لكبار السياسيين الإسرائيليين، بمن فيهم وزيرا الشرطة والدفاع، تدعو إلى قتل المهاجمين المشتبه فيهم بصرف النظر عما إذا كان استخدام القوة القاتلة ضرورة حتمية لحماية الأرواح.

وأشار بيان المنظمة إلى 150 حالة قتل لفلسطينيين خلال العامين الماضيين، قتلت فيها قوات أمن الاحتلال بالرصاص فلسطينيين بالغين وأطفالا مشتبها في محاولتهم طعن أو دعس إسرائيليين، أو إطلاق النار عليهم في إسرائيل والضفة الغربية.

وقالت المنظمة إن القانون الدولي لحقوق الإنسان يقيد الاستخدام المتعمد للأسلحة النارية القاتلة بظروف ضرورية جدا لحماية الحياة، وعندما لا يكون هناك خيار أقل قسوة. لكنها أوضحت أن تعليمات إطلاق النار الإسرائيلية لا تتضمن هذا التقييد.

المصدر : الجزيرة