كوريا الشمالية تطلق صواريخ باتجاه بحر اليابان

epa04103173 (FILE) An undated picture released by the Rodong Sinmun, the newspaper of the North Korean ruling Workers Party, in March 2013 and made available on 28 February 2014, shows a North Korean military's missile firing drill at an unknown location in North Korea. It has been confirmed that North Korea fired what appeared to be four short-range ballistic missiles off its southeastern coast on 27 February 2014. Annual spring manoeuvres by US and South Korean forces began this week in South Korea despite protests by Pyongyang. EPA/Rodong Sinmun SOUTH KOREA OUT NO SALES
بيونغ يانغ تطور برنامجا صاروخيا طموحا يثير قلق أعدائها التقليديين (الأوروبية-أرشيف)
undefined
انهمرت صواريخ أطلقتها كوريا الشمالية من منصات متعددة في بحر اليابان الثلاثاء في عرض للقوة يتزامن مع التدريبات العسكرية المشتركة المقامة بمشاركة قوات كورية جنوبية وأخرى من الولايات المتحدة.

وبحسب مسؤولين في كوريا الجنوبية، فقد جرى إطلاق ثلاثة صواريخ صباحا من نظام منصات متعددة لإطلاق الصواريخ، وأطلقت الصواريخ من ميناء ونسان شرق كوريا الشمالية وقطعت مسافة 55 كيلومترا لتسقط في بحر اليابان، بحسب وزارة الدفاع الكورية الجنوبية.

كما جرى إطلاق أربعة صواريخ أخرى في وقت لاحق قطعت نحو 155 كيلومترا، بحسب الوزارة التي أضافت أنها تعتقد بأن بيونغ يانغ تجري تجارب على نوعين مختلفين من منصات الإطلاق.

وصرح المتحدث باسم الوزارة بأن "كوريا الشمالية تستعرض قوتها بشكل واضح وسط المناورات المشتركة التي نجريها". وتعتبر كوريا الجنوبية منصات الصواريخ المتنقلة التي تملكها كوريا الشمالية خطيرة، لأنها تستطيع أن تصيب مرافق إستراتيجية على الحدود الجنوبية.

وكانت بيونغ يانغ أطلقت أربعة صواريخ قصيرة المدى قبالة سواحلها الشرقية الأسبوع الماضي تلاها إطلاق صاروخين آخرين الاثنين.

المناورات الكورية الجنوبية-الأميركية تثير قلق بيونغ يانغ عادة (الفرنسية-أرشيف)
المناورات الكورية الجنوبية-الأميركية تثير قلق بيونغ يانغ عادة (الفرنسية-أرشيف)

استفزاز عسكري
وذكرت وكالة يونهاب الكورية الجنوبية للأنباء أن من المرجح أن هنالك صاروخين طارا لمسافة خمسمائة كيلومتر تقريبا بعد إطلاقهما قبالة الساحل الشرقي لكوريا الشمالية، معربة عن اعتقادها بأن الصاروخين من طراز سكودسي.

وقالت وزارة الدفاع الكورية الجنوبية إن صواريخ سكود تطلق عادة باستخدام منصات إطلاق متحركة يمكن تشغيلها بالحد الأدنى من الاستعداد.

يذكر أن المسافات التي قطعتها الصواريخ الكورية الشمالية تعني أن بإمكان هذه الصواريخ إصابة أهداف في كوريا الجنوبية واليابان.

ورغم أن إطلاق كوريا الشمالية قذائف قصيرة المدى لا يعتبر انتهاكاً لقرارات الأمم المتحدة التي تحظر على الشمال إجراءه أية تجارب نووية أو صاروخية بالستية، فإن كوريا الجنوبية والولايات المتحدة تعتبران مثل هذا العمل نوعاً من الاستفزاز العسكري.

وتمتلك كوريا الشمالية مئات الصواريخ قصيرة المدى، وطورت -ولو بنجاح محدود- العديد من الصواريخ متوسطة المدى، إلا أن معظم الخبراء يشككون في مزاعمها بامتلاك صاروخ بالستي عابر للقارات، إلا أنه من المؤكد أنها ماضية قدما في تطوير برنامج صاروخي طموح.

المصدر : وكالات