اليونان تحتجز سفينة تحمل أسلحة لسوريا أو ليبيا

Shipping Minister Miltiadis Varvitsiotis (L) and unidentified members of the port and customs authorities of the Greek island of Rhodes examine ammunition found during an inspection on the Sierra Leone-flagged freighter 'Nour-M' on Rhodes island, south Greece, 11 November 2013. According to the ship's cargo list, the eight-crew ship was carrying about 20,000 Kalashnikovs and rounds of ammunition of various sizes in 56 of a total of 59 containers. The eight-member crew, who are foreigners, have been giving contradictory evidence about the ship's final destination. EPA/NIKOLAS NANEV
undefined

أعلن وزير التجارة البحرية اليوناني ميلتيادس فارفيتسيوتيس أن بلاده قررت احتجاز سفينة ترفع علم سيراليون تنقل أسلحة وذخائر قادمة من أوكرانيا، ويمكن أن تكون وجهتها سوريا أو ليبيا الممنوع توريد الأسلحة والذخائر لهما من قبل الأمم المتحدة.

وتم اعتراض السفينة الجمعة في جنوب شرق بحر إيجه. وقال قائد خفر السواحل ديمتريس بانتياس إنه وفق ما تضمنته الوثائق وتصريحات الطاقم فإن الجهة التي تتجه إليها السفينة غير واضحة حتى الآن، لكنه أضاف أن "الواضح من المصدرين المذكورين أنها متجهة نحو دولتين شرق أوسطيتين بحالة حرب".

وأبحرت السفينة من أوكرانيا وكانت متجهة إلى ميناء الإسكندرون في تركيا وفق قبطانها، لكن وكالة أثينا للأنباء أوردت أن ميناءي طرطوس في سوريا وطرابلس في ليبيا تم ذكرهما كوجهة للسفينة بالوثائق التي سلمت للسلطات البحرية.

وأوضح الوزير أنه لم يتم فتح كل صناديق الحمولة لكن السفينة كانت تنقل أسلحة وذخائر، وقال إن السلطات مضطرة لاحتجازها ما دام ذلك ضروريا حتى توضيح وضعها وحمولتها.

وعثر خفر السواحل على متن السفينة "نور أم" على عشرين ألف بندقية كلاشنكوف، وبعد اعتراضها قرب جزيرة سيمي اليونانية، تم اقتيادها حتى جزيرة رودس حيث اعتقل قبطانها التركي وأفراد طاقمها السبعة وجميعهم هنود.

 وذكرت الوكالة اليونانية أن السفينة لا تلبي متطلبات السلامة، كما يُشتبه بأنها استخدمت في الماضي لنقل مخدرات.

المصدر : الفرنسية