شاهد.. متنكرا بزي دب يحمل هدية "عيد الحب".. شرطي يوقع ببائعتي مخدرات في بيرو

استدرج ضابط شرطة في بيرو تاجرة مخدرات مشتبه بها بهدية مزيفة في عيد الحب المصدر موقع TMZ يجب الاشارة للموقع https://www.tmz.com/watch/peru/
استدرج ضابط شرطة في بيرو تاجرة مخدرات بهدية مزيفة في "عيد الحب " (مواقع التواصل)

نجح ضابط شرطة من وحدة مكافحة جرائم الشوارع في بيرو، في الإيقاع بسيدتين تبيعان المخدرات في العاصمة ليما بعد أن تنكر بزي دمية دب واستدرجهما بهدية مزيفة عشية "عيد الحب".

وقالت شرطة بيرو في بيان عبر صفحتها بمنصة "إكس" أمس الأربعاء 14 فبراير/شباط 2024: "ألقى ضباط مختصون من منطقة شرطة ليما، أحدهم متنكرا في زي دمية دب في عيد الحب، القبضَ على اثنين من مسوقي المخدرات الصغار في سان مارتين دي بوريس".

وبحسب البيان، فقد "تمت مصادرة أكثر من ألف عبوة تحتوي على مركبات ثنائي الفينيل متعدد الكلور"، وختم: "لو كان يحبك حقا، لماذا تركك ترتكبين جريمة!".

وحسب ما أفادت الصحف الناطقة بالإسبانية، فإن "الضابط السري كان يرتدي زي دب بني ويحمل بالونا أحمر ولافتة مكتوب عليها "أنت سبب ابتسامتي"، وركع أمام منزل بائعات المخدرات"، ثم أومأ للسيدة للخروج إلى الشارع واستلام هديتها من الزهور والشوكولاتة في "عيد الحب".

وعند رؤية الدمية تحمل الهدايا، غادرت السيدة المشتبه بها منزلها، فاعتقلها الشرطي وزملاؤه الذين تنكروا بزي عمال وثبّتوها على الأرض ثم دخلوا وأمسكوا بالبائعة الأخرى.

وبحسب الصحف، يمكن سماع صوت السيدة في مقطع الفيديو وهي تقول إنها لم تفعل شيئا، لكن الضباط قيدوها واقتادوها إلى قسم الشرطة، ثم فتشوا منزلها الذي تخزن فيه مواد ممنوعة.

وتخصص الشرطة في العاصمة البيروفية ليما، وحدةً بملابس مدنية تسمى "إسكوادرون فيردي" أو "الفرقة الخضراء"، لمكافحة جرائم الشوارع، بما في ذلك السرقات وتجارة المخدرات.

وفي ديسمبر/كانون الأول 2023، تنكر أحد ضباط الوحدة السريين في زي بابا نويل قبل مداهمة أخرى لوكر مخدرات، إذ كسر الباب الأمامي بمطرقة ثقيلة بينما اقتحم ضباط آخرون الطابق الثاني من خلال النافذة.

وفي عام 2023، ضبطت السلطات البيروفية 21.5 طنا من الكوكايين وفككت 119 شبكة إجرامية مرتبطة بتهريب المخدرات، وفقا لوزارة الداخلية.

وتعد بيرو من أكبر منتجي الكوكايين في العالم، حيث تنتج نحو 400 طن سنويا، بحسب الأرقام الرسمية.

ويباع الكيلوغرام من المعجون الأساسي للمخدر بما لا يقل عن 380 دولارا في بيرو، في حين يباع الكيلوغرام من هيدروكلوريد الكوكايين -وهو أنقى المخدرات- بنحو ألف دولار.

وتعد بيرو أيضا، إلى جانب بوليفيا، واحدة من أكبر منتجي أوراق الكوكا (المادة الخام للكوكايين) بعد كولومبيا.

حيل مبتكرة للقبض على المجرمين

ولا تقتصر حيل الشرطة على بيرو، ففي عام 2017، لجأت شرطة مقاطعة ساوث يوركشاير البريطانية إلى حيلة غريبة للإيقاع بـ21 مطلوبا في قضايا سطو ومخدرات وتحرش جنسي واعتداء واحتيال وقيادة تحت تأثير الكحول.

وتمثلت الخطة التي اعتبرها البعض مقتبسة من مسلسل كرتون "أسرة سمبسون" الشهير، في إرسال الشرطة بطاقات معايدة بمناسبة أعياد الميلاد لعدد من المجرمين المطلوبين لديها، الذين غيّروا محال إقامتهم لتجنب القبض عليهم.

وحملت البطاقات، توقيع شركة وهمية، ووعدت من تلقوا البطاقات بأنها سترسل لهم هدايا مجانية بمناسبة الكريسماس، وعلى من يرغب تحديد موعد ومكان محدد لتسلمها، وفي الموعد والمكان المحدد، وصلت قوات الشرطة بدلا من الهدايا، وتم القبض علي المجرمين.

وقتها، أصدرت شرطة مدينة "شيفيلد" بالمقاطعة بيانا قالت فيه، "شعرنا بالفخر لمشاركتنا في تلك العملية الرائعة، تم القبض على 21 مجرما في يومين فقط، وبعضهم كانت على وجهه علامات الصدمة وعدم الفهم، حتى إنهم بعضهم سألنا عما إذا كان لا يزال بإمكانهم الحصول على الهدايا رغم ذلك".

وفي عام 1985، تم القبض على 13 مجرما هاربا في مدينة ميامي (ثاني أكبر مدينة في ولاية فلوريدا الأميركية) بعد إبلاغهم عبر البريد بأنهم فازوا بتذكرة سفر من شركة خطوط "بونيو الجوية" لقضاء عطلة نهاية الأسبوع في جزر البهاما، مع 350 دولارا لكل فرد لإنفاقها في الرحلة.

وفي الموعد المحدد تم اصطحاب المجرمين إلى المطار بسيارات ليموزين فاخرة، حيث تم اعتقالهم باستثناء رجل وحيد شك في الأمر ورفض الرحلة المجانية وتوجه إلى المطار بمفرده، لكنه لم يكن على علم بأن الفريق الأمني كان يضع هذا الاحتمال في خطته وخصص شباك تذاكر مزيف في المطار، وعندما وصل المجرم الهارب رقم 13 تم القبض عليه.

وفي العام 2002، قررت الشرطة في مدينة تشاندلر بمقاطعة ماريكوبا بولاية أريزونا الأميركية القيام بحملة اعتقالات. لكن بدلا من تعقب كل مجرم على حدة، لجأت الشرطة إلى حيلة تجعل الجناة يأتون إليهم؛ حيث أرسلت لهم رسائل تفيد بأنهم فازوا بمشغل "دي في دي"، وتدعوهم للحضور إلى مركز تشاندلر للفنون في الموعد المحدد لاستلام جائزتهم.

حضر بضع عشرات من الأشخاص، وسجلوا هوياتهم على طاولة تسجيل الدخول، قبل أن يتم اقتيادهم إلى الغرفة المجاورة حيث تم إلقاء القبض عليهم على الفور.

المصدر : الجزيرة + الصحافة الإسبانية + مواقع التواصل الاجتماعي