لن أراكم لكن سأشعر بوجودكم.. رغم الظروف يمنيون يساندون شابا كفيفا في زفافه

"بالرغم أنني لن أرى حضوركم إلا أني سأحس بوجودكم"..رغم الظروف يمنيون يساندون شاب يمني كفيف في حفلة عرسة
محمد علي عبد الله (يسار) وجه دعوة لأبناء اليمن لحضور حفل زفافه (مواقع التواصل)

تفاعل ناشطون مع دعوة عرس وجهها الشاب اليمني الكفيف محمد علي عبد الله لمشاركته فرحته التي أقامها في العاصمة اليمنية المؤقتة عدن.

وعلقت الإعلامية اليمنية لارا الضراسي بالقول "حلا حلا يستاهل، عريسنا حلا يستاهل جبنا لك الفل ومحمد سيد ألف، ألف مبروك لمحمد الذي وجد كل الحب والفرح في عدن، عدن تقطرف لمحمد وتزفه وترفعه فوق الأعناق الطيبة، والله أني دمعت من السعادة ألف مبروك لعيال عدن ولمحمد".

 

وقال الشاب محمد علي في دعوته التي انتشرت على نطاق واسع في مواقع التواصل "أنا فرحان جدا، وأخيرا الحياة أصبح لونها ورديا مع أني مش عارف كيف يجي اللون الوردي بس يقولوا إنه حلو".

 

وأضاف عبد الله "المهم أخيرا وجدت شريكة حياتي وبتزوج وبكسر اليأس، أصحابي قليلون، وأتمنى أن تكونوا أنتم أصحابي تفرحوا لي وأفرح بكم، وعلى الرغم أنني لن أرى حضوركم إلا أني سأحس بوجودكم".

 

 

وتابع "أتمنى أن تشاركونا فرحتي وتزفوني وأثبت للعالم أن من حقي أن أفرح زي أي واحد طبيعي، وتثبتوا للعالم أنني منكم وفيكم".

 

وتداول ناشطون يمنيون عددا من الفيديوهات تظهر حجم التكاتف المجتمعي بين أبناء الشعب اليمني، وتظهر بعض الفيديوهات صورا لسيارات تابعة للشرطة بمحافظة عدن مع دراجات نارية تابعة لإدارة المرور.

 

المصدر : وكالة سند