أبرز المنح الدراسية للربع الثالث من هذا العام.. سارع بالتقديم

تتوالى المنح الدراسية المتاحة للطلاب الدوليين والطلاب في المنطقة العربية والتي تُتيح لهم الفرصة للدراسة في أفضل جامعات العالم، واستكمالا للسلسلة التي بدأنا بها لعرض أهم المنح الدراسية المتاحة خلال العام، نستعرض في هذا التقرير عددا من المنح الدراسية التي ينبغي التسجيل فيها خلال الربع الثالث من هذا العام، ومن بينها منح حكومية، وأخرى ممولة بواسطة الجامعات أو المؤسسات الخاصة.

 

يحصل حملة البكالوريوس على فرصة لإثراء تجاربهم الأكاديمية والمهنية في مجالات تخصصاتهم عبر الالتحاق بإحدى جامعات الولايات المتحدة ضمن برنامج زمالات هيوبرت همفري (Hubert Humphrey Fellowships)، ويُعَدُّ أحد أبرز برامج التبادل الأكاديمي المتاحة للدراسة في الولايات المتحدة، لكنه من النوع الذي لا يؤهِّل للحصول على درجة علمية كالماجستير مثلا، فالدراسة عبر البرنامج تتضمن عددا من المقررات الأكاديمية فقط.

يستهدف البرنامج خريجي البكالوريوس الذين تتوفر لديهم خبرة عملية لمدة لا تقل عن خمس سنوات ممن لم يسبق لهم الذهاب للولايات المتحدة ويتمتعون بمهارات قيادية وقدرات لغوية في اللغة الإنجليزية، كما يُركِّز على مجالات محددة كالتنمية المستدامة، وبناء المؤسسات الديمقراطية، والتعليم، والصحة العامة.

 

ويُقدِّم البرنامج للفائزين تغطية لكامل الرسوم الدراسية، والمتطلبات المالية للتدريب على اللغة الإنجليزية، ومصروفا شهريا، وتأمينا صحيا، وتكاليف الرحلات الجوية للولايات المتحدة، إضافة إلى تكاليف الأنشطة المهنية كالرحلات الميدانية، ويتاح التسجيل في البرنامج للطلاب من دول مختلفة في العالم، من بينها الدول العربية، وتختلف المواعيد النهائية للتقديم من دولة لأخرى، لكن بعضها يكون في الربع الثالث من العام، كما يمكن الحصول على طلب التقديم من خلال موقع القنصلية الأميركية في بلد المتقدم.

 

تطرح الحكومة الفنلندية سنويا مجموعة من المنح المالية للباحثين ضمن درجة الدكتوراه ممن يرغبون في إجراء بحوثهم في إحدى الجامعات والمراكز البحثية الفنلندية، وتستهدف من خلال هذه المجموعة حملة الماجستير من دول محددة من بينها مصر وتركيا، وفي جميع المجالات البحثية، وتغطي المنحة فترة البحث التي تتراوح بين ثلاثة وتسعة أشهر، وتُقدِّم 1,500 يورو شهريا لتغطية تكاليف المعيشة للباحث في فنلندا، ولا تشمل تغطية التأمين الصحي أو تكاليف التنقل داخل البلد، ويعلن عن هذه المنح مرة سنويا، وتحديدا خلال شهر سبتمبر/أيلول للراغبين في الدراسة خلال فصل الخريف من السنة المقبلة. للوصول إلى طلب التقديم هنا.

 

توفر الحكومة الدنماركية عددا من برامج المنح الدراسية للطلاب من خارج الاتحاد الأوروبي التي ينبغي للطلبة المهتمين التقديم إليها خلال الفترة بين شهر مارس/آذار وحتى سبتمبر/أيلول، وأحد هذه البرامج هو برنامج المنح الدراسية طويلة الأمد (Long-Term Scholarships) والذي يندرج ضمن الاتفاقيات الثقافية التي تعقدها الحكومة بهدف التبادل الطلابي مع دول عدة من بينها مصر، والذي يستهدف الطلاب الراغبين في دراسة لغة الدنمارك وثقافتها أو أيٍّ من المجالات الدراسية ذات الصلة، وتتراوح مدة هذه المنح بين 5 و12 شهرا للدراسة في إحدى مؤسسات التعليم العالي الدنماركية، ويركز هذا البرنامج على طلبة الماجستير والدكتوراه بشكل رئيسي، وقد يسمح لطلبة البكالوريوس بالتقديم إذا كانوا قد درسوا اللغة الدنماركية لمدة سنتين.

 

تضم قائمة المؤسسات الأكاديمية التي يُسمح للطلبة بالانضمام إليها جامعات مثل: جامعة آلبورغ (Aalborg University)، وجامعة كوبنهاغن (University of Copenhagen)، وجامعة روسكيلد (Roskilde University)، والأكاديمية الدنماركية الملكية للموسيقى (The Royal Danish Academy of Music)، وتشتمل منح البرنامج على إعفاء من الرسوم الدراسية وتقديم مبلغ شهري يعادل نحو 6,500 كرون دنماركي، لتغطية تكاليف المعيشة وتأشيرة السفر، وغيرها، لكنها لا تشمل تغطية تكاليف اصطحاب أفراد العائلة.

كما تُقدِّم الحكومة الدنماركية تمويلا للطلبة المتميزين من خارج الاتحاد الأوروبي للدراسة في الجامعات الدنماركية، ويُشترط في المتقدمين أيضا أن يكونوا ملتحقين ببرنامج درجة أكاديمية بدوام كامل، وحصلوا على تصريح إقامة محدد المدة بهدف الدراسة في الدنمارك، ويُختَار الطلبة المؤهلون للحصول على هذه المنح بواسطة الجامعات الدنماركية الحكومية ومن بينها: أكاديمية الأعمال الدنماركية (International Business Academy)، والكلية الجامعية في كوبنهاغن (University College Copenhagen)، وجامعة كوبنهاغن (University of Copenhagen)، وجامعة روسكيلد (Roskilde University)، وتختلف التغطية المالية المقدمة لكنها تشمل الرسوم الدراسية كاملة أو جزءا منها و/أو تغطية لتكاليف المعيشة، ويحصل المرشحون على معلومات حول القيمة المقدمة لهم بالتواصل مع جامعاتهم.

 

تعرض جامعة ملبورن الأسترالية (University of Melbourne) ما يقارب 600 منحة دراسية للطلاب من مختلف دول العالم ممن يُخطِّطون لتنفيذ بحوثهم للدراسات العليا في الجامعة، وتحديدا ممن تنطبق عليهم المعايير المحددة للالتحاق ببرامج الدرجات البحثية في الجامعة أو ممن هم من الطلاب الحاليين فيها، وفي جميع المجالات البحثية، على أن يقوموا بالتقديم لهذه المنح قبل نهاية شهر أكتوبر/تشرين الأول.

 

وتشمل المنح المقدمة من الجامعة تغطية لكامل الرسوم الدراسية لمدة تصل إلى سنتين لطلبة الماجستير البحثي ولمدة تصل إلى أربع سنوات لطلبة الدكتوراه، إضافة إلى مبلغ تُقدَّر قيمته بنحو 31,200 دولار سنويا لمدة تصل إلى سنتين لطلاب الماجستير أو إلى ثلاث سنوات ونصف لطلبة الدكتوراه، ويشمل المبلغ الإجازات المرضية وإجازات الأمومة والأبوة، ويضاف إلى ذلك منحة انتقال بقيمة 3,000 دولار للطلبة القادمين من خارج أستراليا.

 

تعرض مؤسسة سعيد (Saïd Foundation) فرص التمويل الدراسي للطلبة من الشرق الأوسط، وتحديدا من الدول: سوريا، وفلسطين، والأردن، ولبنان، ممن يرغبون بالالتحاق بأحد برامج الماجستير لمدة سنة واحدة، في أيٍّ من مؤسسات التعليم العالي البريطانية، وقد يُسمح للطلبة الذين يخططون لدراسة برامج الماجستير لسنتين أو عن بُعد أو دراسة الدكتوراه البحثية أو دكتوراه الفلسفة في حالات استثنائية.

 

تُتيح المؤسسة الفرصة لدراسة المجالات كافة في أيٍّ من جامعاتها الشريكة ومن بينها: جامعة بيرمنغام (University of Birmingham)، وجامعة كامبريدج (University of Cambridge)، وجامعة بريستول (University of Bristol)، وتشترط المنح في المتقدمين لبرامج الماجستير أن يكونوا من حملة البكالوريوس بما يعادل الدرجة البريطانية بتقدير 2:1، ولديهم خبرة عملية أو تطوعية ذات صلة بمجال دراستهم، ويتمتعون بمهارات قيادية، وحققوا المستوى المطلوب في اللغة الإنجليزية.

 

يُفتَح باب التسجيل لهذه المنح سنويا في الأول من أغسطس/آب وحتى الأول من أكتوبر/تشرين الأول، ويُعلَن عن الفائزين في شهر مايو/أيار من العام التالي، وتُعتبر هذه المنح منحا ممولة بالكامل تشمل التغطية المقدمة فيها الرسوم الدراسية وتكاليف المعيشة خلال فترة الدراسة وتكلفة الانتقال إلى البلد، وتكلفة المقترح البحثي، وتغطي رسوم التأشيرة والرعاية الصحية، وقد تختلف القيم المالية لها للطلبة الذين سيدرسون في جامعة أكسفورد (University of Oxford)، وجامعة كامبريدج (University of Cambridge).

 

تُقدِّم الحكومة البريطانية ضمن برنامجها للمنح الدراسية "تشيفننغ" (Chevening) سنويا نحو 1,800 منحة دراسية لتطوير مهارات وقدرات القياديين من الدول النامية، ممن يرغبون في دراسة برامج الماجستير في إحدى مؤسسات المملكة المتحدة لمدة سنة واحدة، وتتميز هذه المنح بكونها منحا مرنة لا تشترط عمرا محددا، ولا تفرض تلبية معاييرها كافة للقبول قبل انتهاء موعد التسجيل للطلب، فبإمكان الطلبة التقديم للمنحة قبل الحصول على عرض دراسي من الجامعات البريطانية، وقبل تحقيق شرط مستوى اللغة الإنجليزية المطلوب، لكنها تولي أهمية كبيرة لتوفر خدمة عملية لا تقل عن عامين أو ما يعادل 2,800 ساعة عمل لدى المتقدمين، وهي أيضا منح شديدة التنافسية ويقدم للتسجيل فيها الآلاف سنويا، وقد وصل عدد المتقدمين في العام السابق 2019 إلى أكثر من 62,000 متقدم، وعدد كبير من المتقدمين قادم من دول كمصر، ونيجيريا، وباكستان، وكينيا، وإندونيسيا.

 

يُفتَح باب التقديم لهذه المنح سنويا بين بداية شهر أغسطس/آب وحتى بداية شهر نوفمبر/تشرين الثاني، أي إن الفرصة متاحة للتقديم خلال ثلاثة أشهر، لكنّ تحديثا طرأ هذا العام لتتقلّص هذه المدة إلى شهرين فقط، وستبدأ من الثالث من شهر سبتمبر/أيلول وحتى الثالث من شهر نوفمبر/تشرين الثاني، وتشمل التغطية المالية المقدمة من "تشيفننغ" كامل الرسوم الدراسية، ومبلغا شهريا لتغطية تكاليف المعيشة، وتكلفة تذاكر الطيران للذهاب للملكة المتحدة، وتكاليف أخرى، وتُمَوَّل هذه المنح بواسطة "وزارة الخارجية والكومنولث في المملكة المتحدة" (UK Foreign and Commonwealth Office) وحدها أو بالتعاون مع 124 من المنظمات الشريكة كالجامعات البريطانية مثل: جامعة "ساوثامبتون" (University of Southampton)، وجامعة "جلاسكو" (University of Glasgow)، وجامعة "كامبريدج" (University of Cambridge)، أو المؤسسات الخاصة مثل: مؤسسة "أمجد وسهى بسيسو" (Bseisu Foundation)، ومؤسسة "حضرموت للتنمية البشرية" (Hadhramout Establishment for Human Development)، وشركة "جلاكسوسميث كلين" (GlaxoSmithKline).

 

يُنصح الطلبة بزيارة صفحات الأسئلة المتكررة المتوفرة على المواقع الخاصة بكل منحة لمعرفة مزيد من التفاصيل حول المنح التي يُخطِّطون للتقديم إليها، وفي حال لم تتسنَّ لهم الفرصة للتقديم هذا العام، فيمكنهم التقديم خلال العام المقبل، مع مراعاة احتمالية حدوث تغيير في المواعيد المحددة للتقديم.


حول هذه القصة

استمرارا لسلسلة التقارير التي يقدمها "ميدان" حول المنح الدراسية، نبدأ هذا العام بالتقرير ربع السنوي الأول لمجموعة من المنح الدراسية التي يجب التسجيل فيها خلال هذه الفترة من العام.

المزيد من مقالة
الأكثر قراءة