هل تخطط للسفر هذا العيد؟ ربما عليك التفكير في استخراج جواز كورونا

أدَّى الحجر الصحي العام خلال الـ18 شهرا الماضية إلى ركود كبير في الحياة العامة، بما في ذلك التجوال الداخلي أو الخارجي. إذا كنت من محبي السفر، أو أحد هؤلاء الذين تعتمد أعمالهم على التنقُّل، فلا بد أن عملك ونمط حياتك قد تأثَّرا بالوباء بوضوح، وحتى إذا كانت دولتك تسمح بالسفر في هذه الظروف الصعبة، فقد لا تُرحِّب الدول المستضيفة بك، بل ربما تُعلِّق السفر منها وإليها تماما.

 

إذا كنت أحد هؤلاء الذين يكابدون تلك المعاناة، فلا بد أنك تتابع باهتمام كبير أخبار حملات التلقيح حول العالم، واقتراحات إصدار جواز سفر للملقَّحين ضد الوباء بهدف فتح المطارات مجددا واستقبال المسافرين. وجواز سفر اللقاح هو وثيقة تُثبت تلقيك لجرعتين من أحد التطعيمات المعتمدة، أو أنّك سبق أن أُصبت بالوباء وتعافيت منه، ما يعني أنك صرت مُحصَّنا ضد الإصابة مجددا بنسبة كبيرة (1).

 

عادة ما يتراوح الحديث حول نوعين من وثائق اللقاح؛ الأول تستخدمه عند التجوال داخل بلدك، وهو النوع الذي يناقشه معظم الناس عندما يتحدَّثون عن وثائق اللقاح، حيث سيُطلب منك إظهار هذا النوع عند دخول المبنى الذي تعمل فيه، أو حال الذهاب إلى مقهى، أو حضور حدث خاص مثل حفلة موسيقية أو حفل زفاف. والثاني يمكنك إظهاره لسلطات الهجرة عند دخول بلد آخر، وهذه الطريقة التي عملت بها سجلات اللقاحات الدولية عادة لعقود ماضية، حيث توصي العديد من الدول بالفعل بتلقي تطعيمات محددة قبل الدخول إلى أراضيها (2).

 

يقول الدكتور آرثر كابلين، رئيس قسم الأخلاقيات الطبية في كلية الطب بجامعة نيويورك، في حديثه مع "ميدان": "الأمر حدث معي شخصيا عند سفري إلى موزمبيق، مُنعت من الدخول لأن الفرد يحتاج إلى أن يكون مُلقَّحا ضد الحمى الصفراء. موزمبيق ليست الدولة الوحيدة التي تفعل ذلك، والأمر سيكون مشابها مع كوفيد-19".

(آرثر.ل. كابلين رئيس قسم الأخلاق الطبية بكلية الطب بجامعة نيويورك)

 

يُعلِّق الطبيب أحمد المدبوح، نائب قسم الباطنة بمستشفى جامعة بيليفيلد في ألمانيا، لـ "ميدان": "يمتلك كل شخص في ألمانيا، أو في الاتحاد الأوروبي عموما، مذكِّرة صفراء تتضمَّن كل التطعيمات التي تلقَّاها الفرد طوال حياته، وعند سفره إلى الدول التي تحتاج إلى تطعيمات للسفر إليها مثل الهند أو ماليزيا، فإن هذا التطعيم يُضاف أيضا إلى المذكِّرة أو جواز اللقاح (Impfpass)، كما أُضيف تطعيم كورونا أيضا، لكن كان هذا حتى منتصف يونيو/حزيران الماضي".

 

يتابع المدبوح قائلا: "منذ منتصف يونيو/حزيران، بدأ تدشين ما يُسمى بـ "Digital Impfpass" أو جواز اللقاح الرقمي، وللحصول عليه عليك أن تذهب إلى الصيدلية أو طبيب الأسرة لتُريه إثباتا أنّك حصلت على جرعتين من لقاح مُعتمَد، ثم تحصل على رمز باركود، فيتعرَّف التطبيق (CovPass) على هذا الرمز ويُسجِّل على هاتفك أنّك مُلقَّح، وبهذا تكون حصلت على جواز سفر كورونا".

 

هل لا بد أن تتلقَّى جرعتين كاملتين؟ ألا تكفي جرعة واحدة لاستخراج الجواز؟ يُجيب الدكتور كابلين في حديثه مع "ميدان": "إنه لأمر خطِر أن يعتقد شخص أنّه آمن لمجرد تلقيه جرعة واحدة من اللقاح. الأسلم أن تحصل على جرعتين تامتين لضمان سلامتك وسلامة المحيطين بك، ولا أعتقد بأي حال أنّه يجب إصدار الجواز لشخص حصل على جرعة واحدة فقط".

 

في حال تلقيت تطعيمك في مصر، فعلى الأغلب يمكنك الحصول على مستند يُثبت تلقيك للقاح، وبحسب المتحدث باسم مجلس الوزراء المصري، المستشار نادر سعد، فإن مصر ستُصدر قريبا جواز سفر لكورونا لتسهيل السفر على مواطنيها، وذلك يأتي في سياق اعتزام بعض الدول الأوروبية بدء تطبيق شرط يمنع دخول أي شخص إليها لا يحمل شهادة بأنه تطعَّم بلقاح كورونا. (3)

كارت المتابعة بعد تلقي لقاح كورونا في مصر

على الأغلب ستكون الشهادة ورقية في البداية، قبل أن تتحوَّل إلى شهادة رقمية يحملها الفرد على هاتفه عند سفره. لكن مصر ليست الدولة العربية الوحيدة التي تتجه لاعتماد جوازات التلقيح الرقمية، حيث أطلقت المملكة العربية السعودية تطبيق "توكلنا"(4) المقدَّم من الهيئة السعودية للبيانات والذكاء الاصطناعي لتقديم طلبات اللقاح وكذا استخراج الجواز الصحي، وقدَّمت الكويت أيضا تطبيق "هويتي"(5)، وهو في مقام بطاقة شخصية رقمية للفرد، ويُستخدم لتأكيد تعاطي لقاح "كوفيد-19".

 

ورغم ذلك، تظل هناك مشكلة في هذا النظام، فعند مطالبة الناس باستخدام هاتف ذكي لأجل إظهار هوية رقمية، سيؤدي ذلك إلى استبعاد أجزاء كبيرة من السكان، بما في ذلك العديد من كبار السن وبعض الأشخاص الذين لا يستطيعون تحمُّل تكلفة الهواتف الذكية أو يختارون عدم استخدامها. لذلك، لا مفر من تطوير البطاقات الورقية والاعتراف بها دليلا مقبولا على تلقي التطعيم. (6)

 

تعمل مبادرة "PathCheck"، التي يُديرها الأستاذ المساعد في معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا راميش راسكار، على نظام يستخدم البطاقات الورقية مع ملصقات رمز الاستجابة السريعة المرفقة (QRcode)، تماما كالذي أشار إليه المدبوح في حواره مع "ميدان"، وهو الأمر المتبَّع في الاتحاد الأوروبي. وفي هذه الحالة، يمكن مسح الرموز (QRcode) ضوئيا في الأماكن التي تذهب إليها مثل المراكز التجارية. (7)

 

BERLIN, GERMANY - JUNE 10: The CovPass smartphone app is seen on an iPhone shortly after its release on June 10, 2021 in Berlin, Germany. CovPass will provide those who have been fully vaccinated against Covid-19 international certification viewable on a smartphone. Countries across the EU have been working on a common platform for digital vaccination certification in particular to promote international summer travel and tourism. (Photo by Sean Gallup/Getty Images)

وهنا يظهر السؤال المهم: كيف يمكن تخزين بيانات التحصين ومشاركتها؟ في بعض البلدان التي لديها أنظمة صحية مركزية، مثل المملكة المتحدة ومصر، يمكن جعل سجلات التطعيم متاحة للعامة. على النقيض في الولايات المتحدة، يواجه الحل الشامل عقبة رئيسية أخرى، وهي أن كل ولاية لها نظام صحي مستقل، وكذلك تُخزَّن سجلات اللقاح في خليط من قواعد البيانات التي لا تعمل عادة معا. (8)

 

يجب أن يكون جواز سفر كورونا أو أي مستند صحي آخر عالي الأمان، وأن يساعد في معرفة الحالة الصحية للسكان لحظيا، مع احترام المعايير الأخلاقية وحماية البيانات الشخصية في الوقت نفسه، خصوصا في وقت تُزوَّر فيه جوازات اللقاح وتُباع على شبكة الإنترنت العميقة. (9)

 

من وجهة نظر المواطن، فإن دوافع الحصول على بطاقات لقاح مزيفة قد تكون واضحة، وإن كانت أنانية: عودة سريعة إلى الوضع الطبيعي دون الحاجة إلى الانتظار للحصول على لقاح أو إجراء اختبار. من منظور الجريمة المنظمة، من السهل والمربح نسبيا بيع جوازات السفر الرقمية المزيفة والوثائق المزوَّرة، خاصة مع عدم وجود لوائح موحَّدة حاليا بشأن جوازات سفر اللقاحات.

BERLIN, GERMANY - JUNE 10: German Health Minister Jens Spahn holds up a smartphone with the CovPass Covid vaccination digital certificate on a smartphone through Germany's Corona Warn app on June 10, 2021 in Berlin, Germany. CovPass will provide those who have been fully vaccinated against Covid-19 international certification. Countries across the EU have been working on a common platform for digital vaccination certification in particular to promote international summer travel and tourism. (Photo by Sean Gallup/Getty Images)

ومع ذلك، فإن القدرة على تزوير بيانات الاعتماد الصحية تكمن في القصور في تأمينها في المقام الأول. اليوم، يحصل المصريون وكذلك الأميركيون الملقَّحون على بطاقة بيضاء من المراكز الصحية المتخصصة، وهذه لن يكون من الصعب تزويرها. ومع ذلك، فإن الجوازات الرقمية ستُقلِّل جدا من القدرة على استغلال هذه الثغرات بسبب إجراءات الأمان المتميزة التي لا تتوفر مع البطاقات الورقية.

 

لكن الأمر سيواجه تحديات عدة في ظل وجود العديد من الجهات التي تسعى للاستفادة ماديا من بيع البيانات الصحية. في هذا الصدد، ربما ينبغي لنا أن نُشير إلى ارتفاع "القيمة السوقية" لمعلومات الصحة الشخصية (personal health information) مقابل معلومات التعريف الشخصية (Personal Identity Information). تُباع معلومات بطاقة الائتمان ومعلومات تحديد الهوية الشخصية مقابل دولار واحد إلى دولارين في السوق السوداء، ولكن يمكن بيع معلوماتك الصحية بمبلغ يصل إلى 363 دولارا. على عكس الاحتيال المالي، غالبا ما تمر سرقة الهوية الطبية دون أن تُكتَشف لأسابيع أو حتى أشهر، مما يؤدي إلى خلق سوق أكثر راحة وربحا. (10)

 

يختلف البروفيسور كابلين، رئيس قسم الأخلاقيات الطبية في كلية الطب جامعة نيويورك، مع هذا الرأي، مُعلِّلا لـ "ميدان": "إذا كنت قرصانا، فسأهتم ببيانات بطاقتك الائتمانية أكثر من إذا كنت تعاني من السكري أو أنّك تلقيت اللقاح. بطاقتك ستوفِّر لي المال أكثر وأسرع من بياناتك الطبية. لذا لا يجب أن يكون هذا داعيا للقلق".

 

يحتوي تطبيق (Excelsior Pass) على معلومات متلقي اللقاح من سكان نيويورك، يضمن التطبيق الخصوصية ولكنه لا يشرح كيفية تحقيق ذلك، كما يؤكِّد الباحث الأمني ​​ألبرت فوكس كان، الذي يدير مشروع مراقبة تكنولوجيا المراقبة ومقره نيويورك. يقول فوكس: "ليس لدينا حتى المعلومات الأكثر بدائية حول البيانات التي تُلتقط، أو كيفية تخزين هذه البيانات، أو التدابير الأمنية المستخدمة".

 

يقول ألبرت أيضا إنه نجح في الحصول على إذن لإعادة تعيين كلمة مرور المستخدم ببساطة عن طريق إدخال تفاصيل مثل تاريخ الميلاد، الموجودة على حسابات وسائل التواصل الاجتماعي، ويتابع: "لقد استغرق الأمر 11 دقيقة فقط قبل أن أخترق أحد الحسابات وأحصل على بطاقة إكسيليور (Excelsior) بلونها الأزرق المميز". (11)

بطاقة إكسيليور لقاطني نيويورك

تُعاني الولايات المتحدة تشظيا فيما يتعلَّق بقوانين حماية البيانات، على عكس الاتحاد الأوروبي على سبيل المثال. صُمِّم "جواز سفر كوفيد-19" لتلبية أعلى مستوى من حماية البيانات الشخصية، وفقا للائحة العامة لحماية البيانات الأوروبية (GDPR)، وبالتالي ضمان حماية السكان واحترام الحق في الخصوصية. (12)

 

حاليا، دخلت ثلاث شركات أوروبية في شراكة لاقتراح "جواز سفر كورونا" آمن: أولها "OpenHealth"، وهي شركة فرنسية رائدة في إدارة البيانات الصحية للسلطات الرسمية وأصحاب الأعمال في الصناعة والجمهور عموما، وثانيها مجموعة "Swiss SICPA"، وهي شركة عالمية رائدة في توفير تقنيات المصادقة والتتبع الآمن، وأخيرا "Guardtime"، وهي مورد موثوق لتقنيات البلوك تشين (Blockchain)، حاصل على شهادة وفقا لمعيار "eIDAS" الأوروبي، وهي شهادة تصدر فقط لمزودي الخدمة الموثوقين.

يهدف الحل المقترح إلى إصدار جوازات سفر كورونا وإدارتها، هذه الجوازات ستكون بمنزلة أساس للمراقبة اللحظية لحالة مناعة السكان. تقنية بلوك تشين (Blockchain) ستجعل من المستحيل تزوير الجوازات، وستستخدم منصة "OpenHealth" بيانات المناعة الواردة في هذه الشهادات لمتابعة تطور إزالة القيود. (14)

 

تاليا، تهدف تقنية "Certus" من "SICPA"، المُقدَّمة من الحكومة الفرنسية في إطار تجربة أطلقتها وزارة الدفاع لمكافحة "كوفيد-19″، إلى السماح لجميع الأشخاص الذين أعطوا موافقتهم للشركة أو التطبيق، الذين لديهم اختبار مُعتمد للكشف عن الفيروس أو الأجسام المضادة، بالحصول على شهادة من هيئة معتمدة تُظهِر نتيجة الاختبار، بتنسيق رقمي ولكن قابل للطباعة، ولا يمكن تزويره، كما يمكن التحقُّق منه عالميا.

 

 

تتميز الأداة بقابليتها للتشغيل البيني (أي بين قواعد البيانات وبعضها)، وتعمل بدون قاعدة بيانات مركزية، الذي بدوره يحل مشكلة قواعد البيانات غير المتصلة ببعضها في دول مثل الولايات المتحدة، كما يمكن استخدامها لربط الدول المختلفة ببعضها، مع الأمان العالي الذي توفِّره تقنية بلوك تشين. أضف إلى ذلك أنه يمكن تحديث جواز السفر (الإنشاء، انتهاء الصلاحية، التجديد، الإلغاء) وفقا لنتائج الاختبارات الطبية.

 

بعد اعتماد جواز سفر اللقاح حول العالم، هل هذا يعني الانفتاح العام بين المجتمعات، أم أنّ هناك أنشطة محدَّدة لحامل الجواز يجب ألّا يتخطَّاها؟ يُجيب البروفيسور آرثر كابلين، رئيس قسم الأخلاقيات الطبية في كلية الطب بجامعة نيويورك، لـ "ميدان": "لنتخيَّل أنّك رياضي الآن، ولديك بطولة معينة ستسافر إليها مع فريقك، الملقَّح بالكامل، وكلٌّ منكم يحمل جوازه، في هذا الحالة الوضع آمن. وحتى لو قررت الذهاب في جولة عبر النهر أو البحر فإنك لا تزال مع زملائك من الفريق ولا تزال في وضع آمن. لكن عليك ألّا تخرج بعيدا عن فقاعتك، إذا اتفقنا على تسميتها كذلك".

PERTH, AUSTRALIA - NOVEMBER 14: West Australian cricket player Shaun Marsh has his temperature checked prior to G2G verification after arriving from Adelaide on Qantas flight QF889 at Perth Airport on November 14, 2020 in Perth, Australia. Western Australia's hard border transitioned to a controlled interstate border as of 12:01 on Saturday, with travellers from Queensland, South Australia, Northern Territory, Tasmania and the ACT now permitted to enter the state. People arriving from Victoria and New South Wales will be required to self-quarantine for 14 days and take a COVID-19 test on day 11, while all other travellers will be required to undergo a health screening and temperature check on arrival and declare they haven't come from Victoria or NSW. Travel arrangements also need to be registered on the G2G Pass app. (Photo by Paul Kane/Getty Images)

وبسؤاله: هل علينا أن ننتظر هبوط عدد الحالات لخط الأمان، أم أننا سننتظر مناعة القطيع، أم سننتظر للأبد؟ يُجيب كابلين: "في دولة لم يُلقَّح الناس فيها بالكامل مثل اليابان على سبيل المثال، سيكون من الخطر فتح البلاد كاملة وكذلك التنقل منها وإليها، في الواقع علينا الانتظار حتى نصل إلى مناعة القطيع، وليس فقط هبوط أعداد الحالات".

 

بدأت العديد من الدول بالفعل في اعتماد جوازات الكورونا، من المتوقَّع أن يتضمن هذا الجواز تاريخك المرضي بأكمله: ضغط دمك، معدل السكر في الدم، فصيلة الدم، هل خضعت لجراحات سابقة، الفيروسات التي عانيت منها في الماضي ولديك مناعة ضدها، كل هذا وأكثر مُضمَّن في هذا الجواز. وبالطبع -بحسب تعبير كابلين في ختام حديثه مع "ميدان"- سيحصل عليه الأغنياء قبل الفقراء، كما هي العادة في تلك الأحوال.

—————————————————————————–

المصادر

  1. UK to ease lockdown next week, will test vaccine passports
  2. International Certificate of Vaccination or Prophylaxis
  3. مصر تصدر جواز سفر كورونا قريبا للتسهيل على مواطنيها
  4. ماهو تطبيق توكلنا وما هي استخداماته؟
  5. المعلومات المدنية الكويتية: إضافة تطعيمات كوفيد 19 إلى تطبيق هويتي
  6. What You Need to Know About Your Vaccine Card
  7. Paper-first Vaccination Journey
  8. This is how America gets its vaccines
  9.  Covid-19: Vaccine and Vaccine passports are being sold on the darknet
  10.  Vaccine passports and data protection
  11. Got your shots? You might have to prove it
  12.  SCIPA: COVID-19 secured immunity passport
  13. المصدر السابق
المصدر : الجزيرة