رحيل الإعلامية المصرية فايزة واصف صاحبة برنامج "حياتي"

اشتهرت الإعلامية المصرية الراحلة فايزة واصف بتقديمها برنامج "حياتي" لعقود. (صحيفة النهار الكويتية)

توفيت الإعلامية المصرية فايزة واصف في وقت متأخر من يوم السبت 10 يونيو/حزيران 2023، حسب ما أعلن ابن شقيقها عبر حسابه على "فيسبوك".

ونعت الهيئة الوطنية للإعلام في مصر الإعلامية فايزة واصف ووصفتها بأنها "من جيل رواد الإعلام المصري الذين قدموا إعلاما مهنيا ورسالة هادفة توعوية لكافه شرائح المجتمع".

 

كما نعى الروائي والسيناريست عبد الرحيم كمال الإعلامية الراحلة بالقول إن "برنامج (حياتي) كان من أكثر البرامج في طفولتي يشدني للفرجة، مشاكل حقيقية، الناس تبعثها للبرنامج ويتم تجسيدها في صورة دراما بسيطة وبعدها يأتي الضيف وتحاوره السيدة الإعلامية الودودة المثقفة فايزة واصف. رحلت فايزة واصف ومعها جزء جميل سأظل أحتفظ به في ذاكرتي، رحمها الله رحمة واسعة".

مسيرة إعلامية امتدت 60 عامًا

حلمت فايزة واصف بالعمل مذيعة منذ شبابها الأول، فحصلت على بكالوريوس في الفنون المسرحية بقسم التمثيل والإخراج لتكسر حاجز الخوف من الجمهور وتكتسب القدرات الإعلامية، لكن التمثيل في حد ذاته لم يكن طموحها، ففي الوقت ذاته تخرجت في كلية الآداب بقسم علم النفس والاجتماع، الأمر الذي يعكس اهتمامها بحل المشاكل النفسية الاجتماعية، وأفادتها هذه الدراسة كثيرًا لاحقًا في حياتها المهنية واختيار البرامج التي دأبت على تقديمها.

سريعًا ما دخلت فايزة واصف الإذاعة لتبدأ مسيرتها الطويلة في عام 1963 في إذاعة "صوت العرب"، بعدما خاضت امتحانات وصفتها في أحد البرامج التلفزيونية "بالامتحانات العسيرة"، وامتحنها الإذاعيون الكبار مثل مهدي علام وحسني الحديدي، ووكلت إليها الإذاعة تقديم برنامج يحمل اسم "أغنية اليوم".

وبعد مرحلة الإذاعة، انتقلت إلى جهاز التلفزيون الوليد في تلك اللحظة، وقد بدأ بثه يوليو/تموز عام 1960، فقدمت خلال هذه المسيرة العديد من البرامج، أشهرها برنامج "حياتي"، ثم برنامج "حياتي معاك"، وبرنامج "ربيع العمر" الذي يناقش قضايا المسنين.

خلال مسيرتها الممتدة على مدار 60 عامًا، انتقلت فايزة واصف بين الإذاعة والتلفزيون، وحصلت على كل الترقيات المتاحة في السلك الوظيفي بالتلفزيون المصري، قبل أن تتقاعد وينتهي برنامج "حياتي" بخروجها، وذلك بعد حصولها على درجة وكيل وزارة.

برنامج "حياتي" الذي غير حياة كثيرين

يعد برنامج "حياتي" أحد أشهر برامج حل المشكلات واستمر أكثر من 30 عامًا، وبدأ باسم "مشاكل وآراء"؛ فكانت تصلها خطابات تحمل مشاكل الناس، فتذهب بفريقها لمقابلة أصحاب المشكلات، ثم تغير اسم البرنامج إلى "رسالة" فأصبحت الرسائل تأتي إليها وتعرضها على الهواء مباشرة، وتناقش المشكلة وحلولها مع أحد المتخصصين، لكن تكرار كلمة "حياتي" في خطابات متابعيها جعلها تغير اسم البرنامج إلى "حياتي".

انعطافة أخرى شهدها البرنامج عندما أخبرها أحد أساتذتها أن صاحب المشكلة لا يجوز ظهوره على شاشة التلفزيون، وعمل على إخراج البرنامج في هذه المرحلة المخرج حسين كمال الذي برز بعد ذلك في الإخراج السينمائي وقدم أفلاما شهيرة مثل "شيء من الخوف" و"البوسطجي".

كانت فايزة واصف أمام معضلة كبيرة؛ فهي ترغب في تقديم مشاكل المواطنين العاديين الاجتماعية على الشاشة، لكنها باتت في الوقت نفسه مجبرة على إخفائهم، لذلك طرأت لها فكرة تقديم هذه المشكلات الحقيقية مع إعادة تمثيلها في مشاهد مصورة، في شكل مسلسل بسيناريو مكتوب ليعيد صياغة القصص بأسلوب مشوق. 

تلقّت فايزة واصف كثيرا من شكاوى المواطنين، وكان عليها تحديد مجموعة من المعايير التي تختار بها هذه المشاكل، أهمها أن تكون مشكلة عامة يستفيد كثيرون من حلها ومناقشتها، واستضافت في "حياتي" العديد من المستشارين لحل المشاكل، منهم السيدة مفيدة عبد الرحمن أول محامية مصرية.

وبعد تقاعد فايزة واصف وتقديمها برنامج "حياتي" على مدى 3 عقود، حمل الإعلامي جمال الشاعر مشعل هذا النوع من البرامج فقدم برنامج "بين الناس"، وذلك بعد أن استأذنها في استخدام الفكرة نفسها.

فارقت فايزة واصف الحياة السبت 10 يونيو/حزيران 2023، لكن بعدما تركت بصمة واضحة في الملايين، باهتمامها وشغفها بمساعدة الناس مساعدة حقيقية وتغيير حياتهم للأفضل.

المصدر : الجزيرة + مواقع التواصل الاجتماعي