حلول بحثية وتنمية مستدامة.. كيو كونز منصة قطرية لإعادة تدوير النفايات

في ظل البحث عن أفضل الحلول للتخلص من النفايات وإعادة تدويرها توجهت دولة قطر نحو التكنولوجيا الذكية والمنصات التفاعلية في إطار جهودها لتحويل النفايات من عبء بيئي إلى مورد يرفد الاقتصاد الوطني ويساهم في تحقيق الاستدامة البيئية والتنمية المستدامة.

وتعتبر منصة "كيو كونز" (QKONs) المدعومة من جامعة حمد بن خليفة عضو مؤسسة قطر إحدى المبادرات الرقمية التي تمكن الأفراد والشركات من المساهمة في إعادة تدوير النفايات، حيث تقوم الشركة بتوصيل منتج النفايات إلى الجهات التي يمكنها الاستفادة منها.

تهدف المنصة -التي تأسست على يد 4 باحثين شغوفين في مجال تعزيز التنمية المستدامة- إلى تعزيز إعادة تدوير النفايات وجعل الدوحة مدينة مستدامة، وتقديم حلول للصناعات التي تدير النفايات، وتسهم في ما يعرف بـ"الاقتصاد الدائري".

ويوضح أحد مؤسسي المنصة الرقمية الدكتور طارق الأنصاري الأستاذ المساعد في قسم التنمية المستدامة بكلية العلوم والهندسة في جامعة حمد بن خليفة أن المنصة تقدم حلا للتحديات الواضحة في فرز النفايات وجمعها وصناعة قيمة لها في السوق، حيث تم تطويرها لتسهيل عملية انتقال النفايات من منتجها إلى المستفيد النهائي منها، والحصول في المقابل على عملة رقمية اسمها "كيو كونز".

ويقول الأنصاري في حوار للجزيرة نت إن المنصة تمثل أحد أهم الحلول البحثية المرتبطة بأولويات الصناعة والاستدامة الوطنية التي تدعم عمليات الابتكار وتحسين الكفاءات التشغيلية لإدارة النفايات، ومن ثم المساهمة في تحقيق أهداف الاستدامة الوطنية والاقتصاد الدائري.

ويضيف أن فريق "كيو كونز" يضم خبرات متميزة في مجال الاستدامة والأعمال التجارية وتكنولوجيا المعلومات اجتمعت لتستجيب بشكل علمي لإحدى أكثر قضايا العالم إلحاحا وهي تدوير النفايات.

وفي ما يلي نص الحوار:

  • ما هي منصة "كيو كونز"؟

– "كيو كونز" هي أول منصة تربط المستخدمين الذين ينتجون النفايات مع الشركات التي تقوم بعمليات إعادة التدوير، وتعمل على تقليل التأثيرات السلبية على البيئة، حيث تساهم في استفادة الشركات والأفراد من إعادة تدوير النفايات، مع منح المستخدمين الفرص للاستفادة اقتصاديا.

  • كيف بدأت فكرة المنصة؟

المنصة بدأت كمبادرة مدعومة من جامعة حمد بن خليفة عضو مؤسسة قطر، وبرزت من أصول بحثية لتقديم حلول للصناعات التي تدير النفايات وتسهم في ما يعرف بالاقتصاد الدائري، وبعدها تحولت إلى مشروع ابتكار تم التأكد من قابليته في المجتمع، ومن ثم تطويرها من كلية العلوم والهندسة.

  • حدثنا عن مراحل تطور المنصة

بعدما حصلت المنصة على جائزة الابتكار حظيت بدعم من جامعة حمد بن خليفة ومؤسسة قطر، وهو الأمر الذي ساهم في تطويرها في ظل قابلية الفكرة للتنفيذ في المجتمع، ثم بدأت المرحلة التجريبية للمنصة على 100 منزل مع إحدى الشركات الوطنية، على أن تتوسع في المرحلة المقبلة إلى 500 منزل، ثم المدينة كلها حتى تصبح الدوحة مدينة مستدامة.

  • ما هي آلية استخدام المنصة؟

المنصة سهلة ويمكن لأي شخص استخدامها بعد تنزيل التطبيق الخاص بها على الجوالات، والذي سيمكن المستخدم من إدخال نوع النفايات التي يوفرها، مثل الورق أو البلاستيك أو الزجاجات البلاستيكية وغيرها، ثم يحدد حجم صندوق النفايات، ويلصق بعد ذلك عليه رمز الكود "كيو آر" (QR) الذي توفره المنصة، ويمسح الرمز باستخدام كاميرا التطبيق.

في المقابل، سيتلقى المشتري إشعارا لجمع صناديق النفايات عندما يكون صندوق معين ممتلئا، وعندما يصل الصندوق إلى وجهته النهائية يمكن للمشتري التحقق من كل صندوق عن طريق مسح رمز الكود والتحقق من نوع وحجم النفايات، وعند إتمام عملية التحقق بنجاح يتسلم البائع قيمة النفايات بعملة "كيو كونز".

  • ما الحافز الذي يمكن أن يدفع الأفراد لاستخدام المنصة؟

من خلال استخدام منصة "كيو كونز" يمكن للأفراد أو المستخدمين التخلص من النفايات بطريقة فعالة على نحو مستدام ومجانا، كما تقدم المنصة للمستخدمين معلومات حول فصل النفايات وإعادة التدوير، ومكافآت من محال تجارية ومطاعم يستطيعون الحصول عليها مقابل كل معاملة يقومون بتنفيذها.

  • هل أي شخص قادر على استخدام المنصة؟

يستطيع كل شخص تنزيل تطبيق المنصة على هاتفه الشخصي، لكن المنصة في الوقت الحالي في طور المرحلة التجريبية، ويقتصر استخدامها فقط على 100 منزل تم تحديدها مسبقا بالتعاون مع شركة إعادة تدوير النفايات.

  • كيف تستفيد شركات إعادة تدوير النفايات من المنصة؟

منصة "كيو كونز" تعمل وسيطا بين شركات إعادة التدوير ومنتجي النفايات، وتمنح هذه الشركات الفرصة في مراقبة حركة النفايات، وتحسين عملية تجميعها للنفايات من خلال خاصية التتبع الجغرافي المكاني، والذي يساعد على تحديد المناطق الأكثر توليدا للنفايات، فضلا عن تقديم خدمة فصل النفايات، وهو الهاجس الأكبر لدى شركات إعادة التدوير.

  • هل تتيح المنصة التعامل مع كافة أنواع النفايات؟

منصة "كيو كونز" تمتلك الآلية والإمكانيات اللازمة في التعامل مع كافة أنواع النفايات، ولكن هذا الأمر يعتمد على شركات إعادة تدوير النفايات الموجودة على المنصة، ومستقبلا سنسعى للتعاون مع مختلف شركات إعادة التدوير من أجل التعامل مع كل أنواع النفايات.

  • هل تعمل المنصة على معالجة النفايات؟

المنصة لا تقوم بمعالجة النفايات، لكنها تربط القائمين على معالجة النفايات بمنتجيها، كما تساعد على عملية فصل النفايات، خاصة أن المشكلة الكبرى التي تواجه الشركات القائمة على التدوير هي اختلاط النفايات، فضلا عن أن المنصة تضمن لشركات إعادة التدوير استمرارية تقديم المنتج، خاصة في ظل تقديم مكافآت للمستخدمين.

  • ما الهدف من المنصة؟

الهدف الرئيسي لمنصة "كيو كونز" هو زيادة الوعي وتثقيف الناس عن أهمية فصل النفايات وإعادة التدوير من أجل مستقبل أكثر استدامة، كما أنها تهدف إلى حل قضايا مهمة في مجال صناعة النفايات، خاصة في ما يتعلق بعمليات فصل النفايات، والنقل الأمثل لها، وتقديم مكافآت للذين يبادرون لإعادة تدوير النفايات.

  • هل المنصة من الحلول البحثية التي تساعد على الاستدامة البيئية؟

العمل الذي تقوم به منصة "كيو كونز" يساعد على تحقيق الاستدامة البيئية ويساهم في تنمية ما يسمى الاقتصاد الدائري، وذلك عبر إعادة تدوير النفايات واستخدامها في مشاريع أخرى، كما تساهم المنصة في تحقيق التنمية المستدامة.

المصدر : الجزيرة