ننتصر أو ننتصر.. من أجل الربيع العربي

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

إذا كانت الثورات التي شهدتها بلدان الربيع العربي قد أثبتت أن تشديد قمع الحريات وتشويه المنادين بالإصلاح لم يحقق الاستقرار الواهم، فإن الواقع الحالي يؤكد أن أهم ما حققته تلك الثورات هو كسر حاجز الركود الشعبي والخوف في عالمنا العربي.

3/8/2013

صدر هذا الكتاب عن المنظمة العربية لحقوق الإنسان لرصد الحالة الحقوقية العامة بالعالم العربي بعد مرور نحو عامين ونصف العام على زلزال الثورات الشعبية، باعتبار أن انتهاك حقوق الإنسان وتكبيل الحريات العامة كان سببا رئيسا لثورة الجماهير بدول الربيع العربي.

23/9/2013

يبحث مؤلف الكتاب مآلات الحراك العربي في خضم “الربيع” مشخصا الأعطاب التي عجلت بانهيار نموذج سياسي متجاوز للحكامة، ومستشرفا مسالك العملية الانتقالية العسيرة والمحفوفة بالمخاطر الداخلية والخارجية نحو دولة ديمقراطية تحقق الحرية والعدالة.

25/10/2013
المزيد من إعلام ونشر
الأكثر قراءة