زيباوند للتنحيف عالج انقطاع التنفس خلال النوم لدى 52% من المرضى

An injection pen of Zepbound, Eli Lilly’s weight loss drug, is displayed in New York City, U.S., December 11, 2023. REUTERS/Brendan McDermid
(زيباوند) ساعد في خفض المؤشرات الحيوية المتعلقة بانقطاع التنفس خلال النوم (رويترز)

ذكرت شركة الأدوية الأميركية (إيلي ليلي) الجمعة أن عقارها الشهير لإنقاص الوزن (زيباوند) ساعد في حل مشكلة انقطاع التنفس خلال النوم الذي تتراوح شدته من معتدل إلى حاد لدى ما يصل إلى 52% من المرضى في تجربتين في المراحل الأخيرة.

وتتسابق إيلي ليلي ومنافستها الدانماركية نوفو نورديسك للحصول على الموافقات اللازمة لاستخدام أدوية السمنة التي تنتجانها لعلاج أمراض أخرى.

وحصلت نوفو نورديسك على موافقات لاستخدام عقارها (ويجوفي) لعلاج أمراض القلب في مارس/آذار، في حين من المتوقع أن تنتهي شركة ليلي من تجاربها لاستخدام (زيباوند) في علاج أمراض القلب هذا العام.

وقالت ليلي في أبريل/نيسان إن (زيباوند)، واسمه العلمي تيرزيباتيد، ساعد في تقليل نوبات التنفس غير المنتظم لدى المرضى الذين يعانون من انقطاع التنفس خلال النوم بواقع 55% في التجربة الأولى و62.8% في التجربة الثانية.

وتلقى المرضى في التجربة الأولى عقار تيرزيباتيد، بينما اختبر المرضى في التجربة الثانية الدواء إلى جانب علاج ضغط المجرى الهوائي الإيجابي.

وأظهرت النتائج الكاملة للتجربتين، التي عُرضت الجمعة في الاجتماع العلمي لجمعية السكري الأميركية في أورلاندو بولاية فلوريدا، أن (زيباوند) ساعد في حل انقطاع التنفس خلال النوم لدى 43% من المرضى الذين يتناولون الدواء بمفرده وفي 51.5% ممن يستخدمونه إلى جانب علاج ضغط المجرى الهوائي الإيجابي.

وقالت ليلي إن بيانات اليوم الجمعة أظهرت أن (زيباوند) ساعد في خفض المؤشرات الحيوية المتعلقة بانقطاع التنفس خلال النوم، ومنها عدم تشبع الأكسجين وضغط الدم.

وأضافت أنها قدمت طلبا إلى إدارة الأغذية والعقاقير الأميركية للحصول على الموافقات اللازمة لاستخدام (زيباوند) لعلاج حالات انقطاع التنفس خلال النوم، مضيفة أنها ستقدم طلبا مماثلا إلى هيئات تنظيمية أخرى على مستوى العالم خلال الأسابيع المقبلة.

المصدر : رويترز