‫أعراض كسر الأنف.. ومتى يحتاج الجراحة؟

قال الدكتور بيرنهارد روبرز إن كسر عظم ‫الأنف يحدث بسبب الاصطدام في أثناء ممارسة الرياضة أو السقوط من دراجة أو ‫التعرض للكمة في أثناء شجار مثلا.

‫وأوضح طبيب الأنف والأذن والحنجرة الألماني أن الأعراض الدالة على تعرض ‫عظم الأنف للكسر تتمثل في:

  • التواء الأنف
  • التورم
  • النزيف
  • الألم
  • صعوبات ‫التنفس

‫وشدد روبرز على ضرورة زيارة الطبيب فور ملاحظة هذه الأعراض للخضوع ‫للعلاج في الوقت المناسب، موضحا أنه إذا كان هناك كسر ثابت ومستقيم في ‫عظم الأنف، فلا داع لإجراء عملية جراحية، حيث ينمو عظم الأنف مرة أخرى ‫من دون علاج.

‫الجراحة

‫وتكون الجراحة ضرورية إذا أدى كسر عظم الأنف إلى اعوجاج الأنف أو إذا ‫تأثرت المنطقة الغضروفية من الأنف، أي الحاجز الأنفي. ويتم إجراء ‫الجراحة أيضا لما تسمى الكسور المتعددة الأجزاء، أي عندما ينكسر عظم ‫الأنف إلى عدة أجزاء.

وبعد هذا الإجراء، يرتدي المصاب جبيرة للأنف، وتتم إزالتها بعد نحو ‫أسبوع. وعادة ما يستغرق الأمر من 4 إلى 6 أسابيع حتى يلتئم عظم ‫الأنف مرة أخرى.

المصدر : الألمانية