تسليم أكثر من 43 ألف جرعة من لقاح الملاريا لجمهورية أفريقيا الوسطى

On 24 May 2024, a shipment of the newest malaria vaccine, R21, is unloaded at the airport in Bangui. credit : unicef UNICEF delivered over 43,000 doses of the R21/Matrix-M malaria vaccine by air to the Central African Republic today, with more than another 120,000 doses to follow in the next days. It is the first country to receive the R21 malaria vaccine for use in routine childhood immunization, marking another step forward in preventing the disease and saving children’s lives. R21 is the second malaria vaccine to be recommended by the World Health Organization (WHO) for children living in endemic areas. Along with the earlier recommendation of the RTS,S vaccine, there is now sufficient vaccine supply to scale up malaria vaccination in Africa. The rollout of both vaccines is funded by Gavi, the Vaccine Alliance. The R21 and RTS,S vaccines are proven safe and effective in preventing malaria in children. The RTS,S vaccine was delivered to more than 2 million children in Ghana, Kenya, and Malawi in a four-year pilot programme that demonstrated a 13 per cent reduction in all-cause mortality. Studies have shown that the R21 vaccine, which is based on a similar technology to RTS,S, is expected to have similar efficacy. Malaria is one of the world’s most lethal diseases, killing nearly half a million children under 5 each year in Africa. The Central African Republic has one of the region’s highest rates of malaria incidence. In 2022, an estimated 1,733,000 malaria cases were reported, averaging about 4,747 cases a day. The disease also claimed around 5,180 lives over the year, or 14 deaths each day. Along with the Central African Republic, Chad, Cote d’Ivoire, Democratic Republic of Congo, Mozambique, Nigeria, South Sudan and Uganda, are preparing to receive R21 shipments.
جمهورية أفريقيا الوسطى تشهد أحد أعلى معدلات الإصابة بالملاريا على مستوى العالم (منظمة الصحة العالمية)

سلمت اليونيسيف أكثر من 43 ألف جرعة من لقاح الملاريا "آر 21/ماتريكس – إم" (R21/Matrix-M) جوا إلى بانغي، جمهورية أفريقيا الوسطى، الجمعة. ومن المقرر توزيع أكثر من 120 ألف جرعة في الأيام المقبلة.

وقالت منظمة الصحة العالمية في بيان الجمعة إن جمهورية أفريقيا الوسطى هي أول دولة تحصل على لقاح الملاريا "آر 21" (R21) لاستخدامه في التحصين الروتيني للأطفال، مما يمثل خطوة أخرى إلى الأمام في الوقاية من المرض وإنقاذ حياة الأطفال.

ولقاح "آر 21" هو لقاح الملاريا الثاني الذي توصي به منظمة الصحة العالمية للأطفال الذين يعيشون في المناطق الموبوءة. وإلى جانب التوصية السابقة لمنظمة الصحة العالمية بشأن لقاح "آر تي إس إس" (RTS,S)، يوجد الآن ما يكفي من إمدادات اللقاح لتوسيع نطاق التطعيم ضد الملاريا في أفريقيا. ويتم تمويل إطلاق كلا اللقاحين من قبل تحالف اللقاحات غافي (Gavi).

وقالت مديرة شعبة الإمدادات في اليونيسيف ليلى باكالا "مع توفر منتجين الآن للبلدان، فإن زيادة إمدادات لقاحات الملاريا ستغير قواعد اللعبة فيما يتعلق ببقاء الأطفال وصحتهم".

وأضافت "المخاوف السابقة بشأن تلبية الطلب على العرض أصبحت وراءنا بقوة. والآن أولويتنا هي أن تصل اللقاحات إلى كل طفل معرض للخطر".

وقالت منظمة الصحة إنه قد ثبت أن لقاحي "آر 21″ و"آر تي إس إس" آمنان وفعالان في الوقاية من الملاريا لدى الأطفال. وقد تم تسليم لقاح "آر تي إس إس" إلى أكثر من مليوني طفل في غانا وكينيا ومالاوي في برنامج تجريبي مدته 4 سنوات أظهر انخفاضا بنسبة 13% في الوفيات.

والملاريا هي واحدة من أكثر الأمراض فتكا في العالم، حيث تقتل ما يقرب من نصف مليون طفل دون سن الخامسة كل عام في أفريقيا.

وتشهد جمهورية أفريقيا الوسطى أحد أعلى معدلات الإصابة بالملاريا على مستوى العالم. وفي عام 2022، تم الإبلاغ عما يقدر بنحو مليون و 733 ألف حالة ملاريا في البلاد، بمتوسط حوالي 4747 حالة يوميا. كما أودى المرض بحياة نحو 5180 شخصا على مدار العام، أي 14 حالة وفاة يوميا.

وقالت الدكتورة سانيا نيشتار، الرئيس التنفيذي لتحالف اللقاحات غافي إن "الحصول على لقاحين آمنين وفعالين يعني أن لدينا قدرا أكبر من أمن الإمدادات، ويمكننا أن نكون أكثر ثقة بشأن تلبية احتياجات البلدان".

وأضافت "وهذا هو الأمر الأكثر أهمية، أن تتمكن البلدان التي يمكن أن تكون لقاحاتنا فيها أكثر تأثيرا من الوصول إليها، مما ينقذ آلاف الأرواح كل عام، ويقدم الإغاثة للأسر والمجتمعات والأنظمة الصحية بأكملها".

وتم تسليم حوالي 4.33 ملايين جرعة من "آر تي إس إس" إلى 8 دول حتى الآن -بنين، وبوركينا فاسو، والكاميرون، وغانا، وكينيا، وليبيريا، وملاوي، وسيراليون- التي تقدم اللقاح في برامج التحصين الروتينية للأطفال ضمن جزء من برنامجها.

وتعتمد عمليات تسليم اللقاحات إلى البلدان التي يتم تمويلها من خلال تحالف اللقاحات على طلبات الحكومة واستعدادها لإدراج اللقاح في برامج التحصين الروتينية.

وتعتبر لقاحات الملاريا إضافة مهمة لمكافحة المرض. ويعد التخطيط الدقيق أمرا ضروريا لضمان النجاح في إدخال لقاحات الملاريا ودمجها مع التدخلات الأخرى بما في ذلك الناموسيات المعالجة بالمبيدات الحشرية أو الرش الموضعي للأماكن المغلقة، والوقاية الكيميائية، والتشخيص والعلاج الفوري لتعظيم التأثير على الصحة العامة.

المصدر : منظمة الصحة العالمية