‫قلة النوم ترفع خطر ارتفاع ضغط الدم وأمراض القلب

حذرت الجمعية الألمانية لأبحاث النوم وطب ‫النوم من خطورة قلة النوم على صحة القلب، إذ إنها ترفع خطر الإصابة ‫بارتفاع ضغط الدم وأمراض القلب.

‫وأوضحت الجمعية أن قلة النوم المستمرة تعزز العمليات الالتهابية في ‫الجسم، حيث تنشأ جزيئات أكسجين عدوانية تعرف باسم “الجذور الحرة”، والتي ‫تهاجم الخلايا والأنسجة، وترفع خطر الإصابة بتصلب الشرايين، الذي يعد أحد ‫الأسباب الرئيسة للعديد من أمراض القلب والأوعية الدموية.

‫وأضافت الجمعية أنه يتم تشخيص اضطراب النوم عندما يواجه المرء صعوبات في ‫الدخول في النوم أو الاستغراق في النوم بمعدل لا يقل عن 3 مرات في ‫الأسبوع على مدى شهر أو أكثر.

‫انقطاع التنفس أثناء النوم

‫وأردفت الجمعية أن اضطرابات النوم لها أسباب عدة، أبرزها انقطاع التنفس ‫أثناء النوم، والذي تتمثل أعراضه في الشخير أثناء النوم والتعب نهارا، ‫موضحة أنه في هذه الحالة لا يتم إمداد الأعضاء والخلايا بالأكسجين بشكل ‫كاف، ومن ثم يرتفع ضغط الدم ومعدل ضربات القلب.

وشددت الجمعية على ضرورة علاج انقطاع التنفس أثناء النوم في الوقت ‫المناسب، نظرا لأنه يرفع خطر الإصابة بالأزمات القلبية والسكتات ‫الدماغية وقصور القلب، فضلا عن أنه يقصر متوسط العمر المتوقع.

النوم الصحي

‫ولتجنب هذه المخاطر الصحية الجسيمة، أوصت الجمعية بأخذ قسط كاف من ‫النوم، والذي لا يقل عن 6 ساعات، ولا يزيد على 8 ساعات.

ومن المهم أيضا أن ‫يكون النوم هانئا كي يعود بالفائدة على الصحة، حيث يساعد النوم الصحي ‫على خفض معدل ضربات القلب وضغط الدم، كما أنه يسهم في تحسين عملية ‫التمثيل الغذائي للدهون والسكر وتقوية جهاز المناعة، بالإضافة إلى بدء ‫عمليات إصلاح الخلايا وتسريع وتيرة شفاء الجروح.

‫ويمكن التمتع بنوم صحي وهانئ من خلال اتباع التدابير التالية:

  • تناول وجبة خفيفة غنية بالبروتين في المساء، مع عدم شرب القهوة قبل ‫4 ساعات على الأقل من الذهاب إلى الفراش.
  • الذهاب دائما إلى الفراش في الوقت نفسه تقريبا في المساء، مع مراعاة ‫ألا تختلف أوقات النوم والاستيقاظ بأكثر من 30 دقيقة.
  • ينبغي أن تكون غرفة النوم باردة وهادئة ومظلمة، علما أن درجة حرارة ‫18 تعد مثالية.
  • طقوس النوم المنتظمة مثل تمارين التنفس أو الاستماع إلى الموسيقى ‫الهادئة أو التأمل تساعد على الهدوء والنوم بشكل أفضل.
  • تجنب استخدام الأجهزة الإلكترونية مثل أجهزة الحاسوب أو الهواتف ‫الذكية أو الأجهزة اللوحية في وقت متأخر من المساء.
  • تعمل ممارسة الرياضة على تحسين النوم، مع مراعاة ممارستها قبل الساعة ‫6 مساء.
المصدر : الألمانية