هل تؤثر العدسات اللاصقة على جفاف العين؟

عمان- كثير من الأشخاص تظهر عليهم أعراض جفاف العين إلا أنهم يتهاونون بها ويهملون علاجها مما قد يهدد بتطورها وحدوث متاعب أكبر، فما أسباب جفاف العين وأعراضه؟ وما علاقته بضعف البصر أو العمى؟ وما العلاج؟ وما الوقاية؟

أسباب جفاف العين

تؤكد استشارية أمراض وجراحة العيون الدكتورة آمال السيد، أن لجفاف العين أسبابا إما تتعلق بالمحيط والبيئة، أو داخلية تتعلق بالجسم نفسه، أي جيناته الوراثية أو الأمراض المزمنة التي تصيبه أو الأدوية التي يتناولها الشخص.

وبينت في تصريحات للجزيرة نت أن المحيط الجاف قليل الرطوبة يسبب جفاف الجلد وسطح الجسم الذي من ضمنه العينين، مثل هواء المكيف البارد في الصيف وخاصة مكيف السيارة الموجه على منطقة الوجه، أما في الشتاء فإن التدفئة بأنواعها تتسبب بجفاف شديد للعينين، عدا الغازات السامة التي تبعثها وتسبب تهيجا للعينين والأنسجة المخاطية.

وتعتبر مقصورة الطائرة من أكثر الأماكن جفافا بسبب قلة الرطوبة وقوة ضغط الهواء، لذلك ينصح باستعمال قطرات الترطيب أثناء السفر.

ومن الأسباب التي قد تؤدي لجفاف العين وفق الدكتورة آمال، عادة التدخين التي تعطل الخلايا الكانسة المطهرة للأتربة والجزيئات التي تلتصق بالعين من الجو، فلا تعود قادرة على أداء وظيفتها فتتراكم هذه المواد المؤذية، وتفسد الطبقة الدمعية التي ترطب العين، بالإضافة للجلوس أمام الشاشات الإلكترونية بجميع أنواعها لفترة طويلة.

أما الأسباب الخاصة بالجسم -كما ذكرتها- فقد تكون جهازية عامة أو موضعية، مثل بعض الأمراض الوراثية التي قد تسبب جفاف العين كداء السماك الذي يصبح فيه الجلد محرشفا مثل جلد السمكة، وهناك أسباب مناعية مثل أمراض المفاصل والروماتيزم، وأسباب هرمونية مثل أمراض الغدة الدرقية، التي قد تسبب جفافا شديدا في العينين.

وأضافت أن الأمراض المزمنة قد تسبب أيضا جفاف العين، ومنها السكري، كذلك بعض الأمراض الحادة والطارئة مثل الالتهابات التنفسية، التي تسبب التهابا وجفافا مزعجاً في العين، ينتهي عند شفاء المصاب من المرض.

استشارية أمراض وجراحة العيون الدكتورة آمال السيد ، الأردن
آمال السيد: كثير من الأدوية التي تعالج الأمراض الجهازية، مثل أدوية ارتفاع الضغط والعلاج الكيميائي والشعاعي قد تسبب جفافا بالعين (الجزيرة)

الأدوية

تشير الدكتورة السيد إلى أن كثيرا من الأدوية التي تعالج الأمراض الجهازية، مثل أدوية ارتفاع الضغط والعلاج الكيميائي والشعاعي، قد تسبب جفافا بالعين. ومن الأدوية الشائعة التي تسبب جفاف العين تلك التي تستخدم في علاج حب الشباب، سواء التي تستخدم في الفم أو الموضعية المقشرة.

وتابعت أنه قد يتسبب سوء التغذية وفقر الدم والحمية (الريجيم) التي لم يضعها اختصاصي التغذية، إلى حدوث جفاف العين. فقد تكون الحمية فقيرة في فيتامين "إيه" الضروري جدا لصحة العين عموما، ولمنع جفافها خصوصا.

أعراض جفاف العين

توضح الدكتورة السيد أن من أعراض جفاف العين الشعور بوجود جسم غريب في العين، والرغبة في حك العين، والتصاق الأجفان صباحا وصعوبة فتحها بسهولة مع إفرازات شفافة من العين، وقد يؤدي الجفاف الشديد لحدوث ألم سواء بفتح العين، أو حركة الجفن، وصعوبة في فتح العين في النهار وتحسس من الضوء.

وأضافت أن جفاف العين قد يؤدي لتخريش مزمن يؤدي بدوره لزيادة الدمع في محاولة من الجسم لترطيب العين. ومن الأعراض احمرار واحتقان العين المزمن، إذ إن الجفاف يؤدي لتهيج أنسجة العين السطحية واحتقانها.

تشخيص جفاف العين

تشدد الدكتورة السيد على ضرورة التوجه لطبيب العيون عند الشعور بأعراض جفاف العين، ليقوم بتشخيص الحالة عن طريق فحص المريض بجهاز فحص العيون المكبر، وقد يجري لها اختبارا لقياس كمية الدمع في العين.

كما يقوم الطبيب بتقييم الغدد الدهنية التي تفرز مادة زيتية تشكل الطبقة الأخيرة من طبقات الدمع التي تمنع تبخر الدمع، ويرى إن كان المريض لديه التهاب أو تندب فيها.

علاج جفاف العين

قالت الدكتورة السيد إن استخدام القطرات حسب وصفة الطبيب، هو علاج مفيد لجفاف العين بشرط الالتزام بتعليماته، بالإضافة إلى شرب الماء الذي يرطب الجسم عموما وكذلك العينين.

وفي بعض الحالات المتقدمة التي لا تفلح معها قطرات الترطيب، قد يتم اللجوء إلى الجراحة عن طريق خياطة طرفي الجفن لمنع سطح العين من التعرض للهواء، والإبقاء على فتحة صغيرة يستطيع المريض النظر من خلالها، ثم إعادة فتح الجفنين بعد التحسن، أو إبقائهما مغلقتين إذا لم يحدث تحسن، وذلك لمنع فقدان البصر خاصة في حالات شلل العصب السابع، الذي قد تؤدي لجفاف شديد، بسبب عدم استطاعة المريض غلق جفنيه خاصة أثناء النوم.

وقالت إن هناك جراحات متقدمة للحالات المعقدة، مثل نقل جزء من القناة اللعابية من الفم، ومحاولة زرعه في جيب الأجفان، بحيث يعمل بدل الغدة الدمعية وغيرها، للحالات النادرة، والحالات التي ما زالت قيد البحث.

هل يسبب جفاف العين العمى أو ضعف البصر؟

يؤكد أخصائي طب وجراحة العيون الدكتور يزن نعيرات أن الطبقة الدمعية التي تغطي العين تشكل إحدى المكونات الأساسية التي تتحكم في انكسار الضوء وتسليطه على شبكية العين، لذلك من الممكن أن يعاني مريض الجفاف من ضعف النظر، وتقلب حدة النظر لديه خلال اليوم، وبالتحديد بعد القراءة لفترات طويلة، ولكن في معظم هذه الحالات يكون ضعف النظر مؤقتا، ويتحسن مع ترطيب العين.

وأوضح في تصريحات للجزيرة نت أن للطبقة الدمعية دور مهم في حماية قرنية العين وترطيبها، وتغذيتها بالعناصر الغذائية الأساسية اللازمة لصحة وسلامة القرنية، كما تحتوي الطبقة الدمعية على بعض الخلايا المناعية اللازمة لحماية العين من الالتهابات، لذلك فإن النقص الشديد في هذه الطبقة، يترك العين عرضة للإصابة بالجروح والتقرحات والالتهابات البكتيرية أو الفيروسية المختلفة، التي من الممكن أن تترك ندبا على القرنية، وتؤدي إلى ضعف شديد أو فقدان كامل للنظر.

ويعد جفاف العين بعد عمليات تصحيح النظر -وفق الدكتور نعيرات- أحد أهم المضاعفات التي تواجه المريض، خاصة خلال أول 3 إلى 6 أشهر من إجراء العملية، ويبدأ التحسن تدريجيا بعد هذه الفترة، بينما يعاني نسبة قليلة من المرضى من مضاعفات الجفاف لسنوات إضافية.

ونوه إلى أن من أهم العوامل التي تؤدي إلى جفاف العين بعد العملية هو وجود الجفاف قبل إجرائها، فضلا عن نوع العملية المستخدمة.

واعتبر نعيرات أنه من المهم علاج جفاف العين قبل إجراء عملية تصحيح البصر، ناهيك عن الالتزام بقطرات الترطيب خلال الشهور الأولى بعد العملية.

أخصائي طب وجراحة العيون الدكتور يزن نعيرات ، الأردن
الدكتور يزن نعيرات: العدسات اللاصقة تؤثر على سلامة بعض الغدد المخاطية الموجودة في ملتحمة العين (الجزيرة)

العدسات اللاصقة وجفاف العين

يرى الدكتور نعيرات أن العدسات اللاصقة تؤثر على سلامة بعض الغدد المخاطية الموجودة في ملتحمة العين، مما يؤدي إلى ضعف في إفرازات هذه الغدد التي تحافظ على تماسك الطبقة الدمعية بسطح القرنية، كما أنها تؤثر على استقرار الطبقة الدمعية وتسرع من تبخرها.

وأضاف أنها ترتبط بالعديد من الالتهابات التحسسية في الجفن، وتؤثر على عمل الغدد الدهنية في جفن العين، لذا ينصح بعدم ارتداء العدسات اللاصقة لفترات طويلة، مع مراعات استخدام قطرات الترطيب بشكل جيد.

جفاف العين لدى الأطفال

يوضح الدكتور نعيرات أنه من المعروف أن جفاف العين يحدث بشكل أكبر مع التقدم بالعمر، ولكن في السنوات الأخيرة بدأنا نلاحظ ارتفاعا كبيرا بعدد الأطفال المصابين بهذه الحالة، نظرا لاستخدامهم الأجهزة الإلكترونية لفترات طويلة.

ولفت إلى أن أهم الأعراض عند الأطفال، هي حكة العينين واحمرارها، وعدم وضوح النظر خاصة عند القراءة لفترات طويلة، مما قد يؤثر على التحصيل الدراسي، بالإضافة إلى أن عدم قدرة الطفل على التعبير على الأعراض التي يشعر بها، يؤدي إلى التأخر بتشخيص المشكلة.

هل يمكن استخدام قطرات العين دون استشاره الطبيب؟

يعتبر الدكتور نعيرات أن علاج جفاف العين يمر بعدة مراحل، أهمها علاج السبب المؤدي لجفاف العين، وخلال هذه المرحلة يمكن البدء باستخدام قطرات الترطيب لتخفيف الأعراض.

ولفت إلى أنه في حالات الجفاف البسيط يمكن للمريض البدء باستخدام قطرات الترطيب المتوفرة بالصيدليات، بشرط عدم احتوائها على مواد حافظة قد تؤدي إلى حدوث التهابات في العين، وإذا لاحظ المريض عدم الاستجابة يجب مراجعة الطبيب حينها.

المصدر : الجزيرة