أقوى حاملة طائرات في العالم

الموسوعة - NEWPORT NEWS, VA - APRIL 8: In this handout photo provided by the U.S. Navy, the aircraft carrier Pre-Commissioning Unit (PCU) Gerald R. Ford (CVN 78) departs Huntington Ingalls Industries Newport News Shipbuilding for builder's sea trials off the U.S. East Coast on April 8, 2017 in Newport News, Virginia. The first-of-class ship, the first new U.S. aircraft carrier design in 40 years, will spend several days conducting builder's sea trials, a comprehensive test of many of the ship's key systems and technologies. (Photo by Chief Mass Communication Specialist Christopher Delano/U.S. Navy via Getty Images)
يبلغ طول "جيرالد فورد" 333 مترا ويشغلها طاقم من 4460 شخصا (غيتي)

"يو أس أس جيرالد فورد" حاملة الطائرات الـ11 في الأسطول الأميركي وباكورة جيل جديد من السفن العاملة بالدفع النووي، قادرة على الإبحار لمدة عشرين سنة دون الحاجة للتزود بالوقود، وصفها الرئيس دونالد ترمب بأنها "رسالة إلى العالم تزن مئة ألف طن".

التدشين
وسط أجواء احتفالية وطنية على متن السفينة في قاعدة نورفولك البحرية الهائلة وعلى بعد 45 دقيقة جوا إلى جنوب واشنطن أكد الرئيس الأميركي دونالد ترمب خلال حفل تدشين حاملة الطائرات الجديدة أن "فولاذا أميركيا وأيادي أميركية بنت رسالة تزن مئة ألف طن إلى العالم (مفادها) أن القوة الأميركية لا مثيل لها"، مضيفا "إننا نصبح أكبر وأفضل وأقوى مع كل يوم (جديد) لإدارتي".

الخصائص
تعد الأولى ضمن فئة جديدة من حاملات الطائرات الأميركية، تحتوي على أسلحة نووية بحسب صحيفة "نافي تايمز" التي تغطي شؤون البحرية الأميركية.

ويبلغ طول "جيرالد فورد" 333 مترا ويشغلها طاقم من 4460 شخصا لتبحر مدفوعة بمحركين نوويين، إذ بإمكانها القيام بمهامها في أعماق البحار والمحيطات لمدة عشرين سنة دون الحاجة للتزود بالوقود.

كلف بناء السفينة "جيرالد فورد" 12.9 مليار دولار، ويمثل هذا الرقم تجاوزا للميزانية المحددة لها بأكثر من 20%.

وبحسب الصحيفة الأميركية، فالسفينة مجهزة بأحدث الأنظمة، ومن غير المرجح نشرها لتحل محل حاملة أخرى قبل خمسة أعوام أخرى بعد فترة "اختبارها".

الأهمية العسكرية
تحل "جيرالد فورد" محل الحاملات من فئة نيميتز التي حل أجل خدمتها المحددة التي تدوم خمسين عاما، ويجري حاليا بناء حاملة من الطراز نفسه أطلق عليها اسم "جون أف كينيدي".

وتسعى الولايات المتحدة إلى تعزيز أسطولها ليشمل 12 حاملة طائرات بحلول عام 2031، في حين وعد ترمب بتوسيع مجمل الأسطول.

ويفترض أن تجيز هذه الحاملة زيادة بنسبة 25% للطلعات الجوية التي تجريها طائراتها ومروحياتها الـ75، فيما ستولد محركاتها مزيدا من الكهرباء مقارنة بالفئة السابقة، كما ستتيح التحسينات الجديدة تسهيل صيانتها بطاقم مخفض مقارنة بفئة نيميتز.

وتشكل السفينة بحسب ترمب "الرادع الذي يحول دون اضطرارنا إلى القتال، لكنها أيضا ضمان، إن حلت المعركة فخاتمتها ستكون نفسها كل مرة، وسنفوز ونفوز ونفوز ونفوز.. إنها إضافة قيمة لأسطول الولايات المتحدة".

السفينة الحربية الجديدة التي تشكل إضافة نوعية للأسطول البحري الأميركي قال عنها ترمب "أينما ذهبت هذه السفينة لتخرق الأفق سيطمئن حلفاؤنا ويرتعد أعداؤنا خوفا لأن الجميع سيعرف أن أميركا قادمة وأن أميركا قادمة بقوة".

وأضاف القائد الأعلى للجيوش (إحدى مهام الرئيس الأميركي) في مراسم تسلم البحرية رسميا للسفينة والتي تخللها إطلاق 21 طلقة مدفعية ورفع العلم الأميركي عليها "أيا كانت الآفاق التي ستعبرها هذه السفينة فإن حلفاءنا سينامون مطمئنين، وسيرتعد أعداؤنا خوفا".

وتتخلف سائر الدول بفارق بعيد عن الولايات المتحدة على مستوى القوة البحرية، وتملك روسيا حاملة الطائرات هي الأميرال كوزنيتسوف، ولدى فرنسا حاملة الطائرات شارل ديغول، في حين دشنت الصين مؤخرا الحاملة الثانية لديها لكنها لم تبدأ تشغيلها فعلا وتكتفي حاليا بالحاملة "لياونينغ"، أما إيطاليا فلديها غاريبالدي وهي حاملة طائرات ذات أربعة محركات، بالإضافة إلى دول أخرى معدودة لديها حاملة طائرات واحدة.

ولن يبدأ تشغيل "جيرالد فورد" التي انطلقت ورشة بنائها في 2009 قبل 2020 وتأخر تسليمها نحو عامين، ومن المقرر أن تنفذ مهمتها الرسمية الأولى في 2022.

تكلفة باهضة
شكلت عملية بنائها موضع انتقادات صدر أبرزها عن السيناتور جون ماكين الذي ندد عدة مرات بالتكاليف المفرطة والمشاكل القنية، خصوصا في الطراز الجديد لجهاز الإطلاق الذي يقذف الطائرات المطاردة ويعمل بالطاقة الكهرومغناطيسية عوضا عن البخار.

وبدأ تشغيل حاملات الطائرات من فئة نيميتز العاملة حاليا بين 1975 و2009، وبعد "جيرالد فورد" من المقرر تشغيل "جون كينيدي"، ولاحقا "إنتربرايز".

المصدر : الصحافة الأميركية + وكالات

حول هذه القصة

In this Tuesday, Aug. 18, 2015 photo, Afghan National Army soldiers line up to get into a C-130 Hercules, at Kandahar Air Base, in Kandahar, Afghanistan. A series of airports, built by NATO to fight the Taliban, are being handed over to the Afghan government in a civil aviation upgrade that optimists hope will fuel not only regional trade but even tourism. The eight airfields, worth an estimated $2 billion, are scattered around a landlocked and mountainous land whose lack of rail transport or decent roads makes almost every intercity journey a perilous adventure -- even without factoring in attacks from Taliban militants. (AP Photo/Massoud Hossaini)

خطوط الإمداد هي مختلف الطرق والعمليات والمواد المستخدمة من قبل جيش ما لإيصال الجنود والمؤن والعتاد من احتياجات قواته المقاتلة بالجبهات الأمامية أوقات الحروب.

Published On 27/12/2015
The Interalpen-Hotel Tirol, venue of the Bilderberg conference, is pictured on June 14, 2015 near Telfs, Austria. The Bilderberg group, which brings together international leaders from politics, high finance, business and academia holds its highly exclusive annual meeting in a luxury hotel in the Austrian Alps. AFP PHOTO / CHRISTIAN BRUNA

“حكومة العالم الخفية” مصطلح يشير إلى ما يعتقده كثيرون بوجود “حكومة سرية” تتحكم في أحداث العالم تخطيطا وتنفيذا، بما يحقق مصالح قوى عالمية نافذة سياسيا واقتصاديا وعسكريا وإعلاميا.

Published On 7/7/2016
A man holds a laptop computer as cyber code is projected on him in this illustration picture taken on May 13, 2017. Capitalizing on spying tools believed to have been developed by the U.S. National Security Agency, hackers staged a cyber assault with a self-spreading malware that has infected tens of thousands of computers in nearly 100 countries. REUTERS/Kacper Pempel/Illustration

مجموعات مدربة تعمل وفق أجندة خاصة هدفها اختراق مواقع الخصوم، والترويج لوجهة نظر معينة عبر مختلف منصات الإنترنت، وإسكات وتشويه سمعة المناوئين، إلى جانب ترويج الإشاعات والأكاذيب.

Published On 5/7/2017
الولايات المتحدة الأميركية 1600

تقع في النصف الشمالي من القارة الأميركية، تحدها من الشمال كندا ومن الشرق المحيط الأطلسي ومن الجنوب المكسيك ومن الغرب المحيط الهادي، وتعد أقوى دولة في العالم عسكرياً واقتصادياً.

Published On 18/2/2014
المزيد من عسكري واستراتيجي
الأكثر قراءة