من هو الرئيس القادم لناسا؟

سياسي أميركي، عمل طيارا حربيا مع الجيش الأميركي وقام بطلعات قتالية في كل من العراق وأفغانستان وأميركا الشمالية لمدة 1900 ساعة. انتخب عضوا في الكونغرس عن ولاية أوكلاهوما في 2012، وفي سبتمبر/أيلول 2017 أعلن الرئيس الأميركي دونالد ترمب عن نيته اختياره لرئاسة وكالة الفضاء الأميركية ناسا.

المولد والنشأة
ولد جيم برايدنستاين في 15 يوليو/تموز 1975 في آن أربور بولاية مشيغين الأميركية.

الدراسة والتكوين
برايدنستاين درس الاقتصاد وإدارة الأعمال وحاز على شهادات في جامعتي رايس وكورنيل.

التوجه السياسي
ينتمي برايدنستاين للحزب الجمهوري الأميركي.

المسار
يملك برايدنستاين خبرة عسكرية أساسا أثناء عمله طيارا حيث قام بطلعات قتالية في العراق وأفغانستان، وكأحد أفراد الاحتياط في سلاح البحرية شارك في مهمات جوية لمكافحة المخدرات في وسط وجنوب آسيا.

وقد عمل مديرا تنفيذيا لدى "متحف تولسا للجو والفضاء". وهو أيضا عضو في قوة الحرس الوطني الجوي لولاية أوكلاهوما.

برايدنستاين الذي انتخب عضوا في الكونغرس عن أوكلاهوما في 2012، عضو في لجنة القوات المسلحة بمجلس النواب وفي لجنة العلوم والفضاء والتكنولوجيا.

وذكرت مجلة "سبيس نيوز" المختصة بالفضاء أن برايدنستاين طالما كان من مؤيدي منح القطاع الخاص دورا أكبر في الفضاء.

وتضطلع وكالة الفضاء بكافة مهمات اكتشاف الفضاء وبمهمات مراقبة الأرض من الفضاء وفي تطوير مفاهيم طيران جديدة.

ومنذ وقف ناسا برنامج مكوك الفضاء في 2011، اضطرت الولايات المتحدة للاعتماد على روسيا لنقل رواد الفضاء إلى محطة الفضاء الدولية. وتقوم ناسا بتطوير صاروخ قوي قادر على حمل رواد الفضاء إلى المريخ في 2030.

غير أن وكالة الفضاء الأميركية -التي تتجاوز ميزانيتها المقترحة لعام 2018 مبلغ 19 مليار دولار بقليل- تواجه منافسة من أثرياء كبار مثل جيف بيزوس الرئيس التنفيذي لشركة أمازون، وأيلون ماسك مدير "سبيس-إكس" و"تيسلا".

في صيف 2017 أعلن الرئيس الأميركي دونالد ترمب أنه يعتزم تعيين طيار البحرية الأميركية السابق العضو الجمهوري في الكونغرس جيمس برايدنستاين رئيسا لوكالة الفضاء الأميركية.

وكان الأخير قد دعم ترمب في حملته الرئاسية، ويعد منذ فترة طويلة صاحب الحظ الأوفر لرئاسة الوكالة.

غير أن التعيين المرتقب تعرض لانتقادات لاذعة من سناتورين عن فلوريدا، شككا في مؤهلات النائب عن أوكلاهوما لقيادة لها وزنها بين المؤسسات الأميركية.

فقد قال السناتور بيل نلسون عن الحزب الديمقراطي الأميركي وهو عضو في لجنة تشرف على عمل ناسا، للموقع الإلكتروني الإخباري بوليتيكو إن الرئيس الجديد يجب أن يكون "متخصصا بالفضاء وليس رجل سياسة".

من ناحيته قال ماركو روبيو السناتور الجمهوري عن الولاية إن اختيار برايدنستاين "قد يكون مدمرا لبرنامج الفضاء".

وقال روبيو لموقع بوليتيكو "أكره أن أرى مديرا يحصل على الدعم -لأسباب حزبية أو حجج سياسية أو انتخابات سابقة أو بيانات في الماضي- لأن الوكالة لا يمكنها تحمل ذلك ولا يمكنها تحمل الجدل".

يشار إلى أن ناسا واسمها الرسمي الإدارة الوطنية للملاحة الفضائية والفضاء، هي تابعة للحكومة الفدرالية ومسؤولة عن البرنامج الفضائي للولايات المتحدة، وتعد الوكالة الرائدة عالميا في مجال الفضاء.

المصدر : مواقع إلكترونية + وكالات

حول هذه القصة

أحد أكبر حزبين سياسيين معاصرين رئيسيين في الولايات المتحدة الأميركية، يتخذ من الفيل رمزا له بعدما رسمه فنان الكاريكاتير الأميركي الشهير توماس ناست في مجلة "هاربر"، واستعمله رسميا في حملته الانتخابية عام 1870. حكم البلاد ولايات رئاسية متعددة.

أكبر الحزبين السياسيين الأميركيين ومن أقدم الأحزاب السياسية المعاصرة، سبق في التأسيس غريمه الحزب الجمهوري بأكثر من نصف قرن، ويتخذ من صورة الحمار شعارا له.

حزب سياسي أميركي يعتنق الأفكار الليبرالية ويتبنى الاقتصاد الحر، يوصف بأنه ثالث الأحزاب السياسية في أميركا بعد الحزبين الجمهوري والديمقراطي، يؤيد تحرير قوانين استعمال المخدرات، وزواج الشواذ، وحقوق امتلاك الأسلحة.

الفوتونات جسيمات غاية في الصغر تنتمي لعوالم ما دون الذرة، ولا تمكن رؤيتها ولا تتحقق رؤية شيء من دونها، كونها المسؤولة عن نقل الضوء لشبكة العين التي تحوله لنبضات كهربائية.

المزيد من سياسي
الأكثر قراءة