دافني غاليزيا.. صحفية مالطية حاربت فساد المسؤولين

Maltese investigative journalist Daphne Caruana Galizia poses outside the Libyan Embassy in Valletta April 6, 2011. Investigative journalist Caruana Galizia was killed after a powerful bomb blew up a car killing her in Bidnija, Malta, in October 16, 2017. Picture taken April 6, 2011. REUTERS/Darrin Zammit Lupi

صحفية ومدونة مالطية معروفة، اشتهرت بتحقيقاتها الصحفية ومقالاتها التي كشفت فيها عن فضائح الفساد والمتورطين من المسؤولين والمقربين من رئيس وزراء مالطا.

المولد والنشأة
ولدت دافني كاروانا غاليزيا في 26 أغسطس/آب 1964 في مالطا، وهي أم لثلاثة أطفال، أحدهم عضو في الفريق الدولي للصحافيين الاستقصائيين، وفاز بجائزة "بوليتزر" لعمله على فضيحة وثائق بنما،  بحسب "أسوشيتد برس".

الدراسة والتكوين
زاولت دراستها في جامعة مالطا، وحصلت عام 1997 على إجازة في علم الآثار.

الوظائف والمسؤوليات
بدأت دافني العمل الصحفي عام 1987، وخلال التسعينيات أصبحت كاتبة عمود في العديد من الصحف المالطية، من بينها "مالطا إندبندنت"،  و"سانداي تايمز أوف مالطا"، لكنها اكتسبت شهرة داخلية وخارجية بفضل مدونتها ذات المقروئية الواسعة.

وخصصت هذه الصحفية مدونتها ومقالاتها لكشف قضايا الفساد في بلادها، وكتبت عن الفاسدين في هرم السلطة، خاصة المتورطين في محيط رئيس الوزراء، وعلى رأسهم زوجته التي برز اسمها في تسريبات "أوراق بنما".

واتهمت دافني أسرة رئيس الوزراء بأن لديها حسابات مصرفية سرية تستخدم للرشى، لكن موسكات نفى تلك الاتهامات بشدة، وتعهد بتقديم استقالته إذا ظهرت أدلة تثبت تلك الاتهامات.

وضمن ملف وثائق بنما، كشفت المدونة والصحفية عن تورط وزراء وموظفين في الحكومة في قضايا فساد، وفي 16 أكتوبر/تشرين الأول 2017  نشرت دافني مقالا انتقدت فيه أحد المسؤولين في حكومة موسكات، حيث كتبت "هناك محتالون في كل مكان، إن الوضع بائس".

وكُشفت فضيحة أوراق بنما في بداية أبريل/نيسان 2016، عندما نشر اتحاد دولي يضم أكثر من مئة صحيفة ما قال إنه تحقيق واسع في تعاملات مالية خارجية لعدد من الأثرياء والمشاهير والشخصيات النافذة حول العالم، استنادا إلى 11.5 مليون وثيقة زوده بها مصدر مجهول.

وأظهرت تلك الوثائق تورط عدد كبير من الشخصيات العالمية -بينها 12 رئيس دولة و143 سياسيا- في أعمال غير قانونية مثل التهرب الضريبي، وتبييض أموال عبر شركات عابرة للحدود.

وتعرضت الصحفية المالطية بسبب قلمها الذي طال كبار المسؤولين إلى ملاحقات قضائية وتهديدات بالقتل، وتم اعتقالها عام 2013 بسبب نشرها مقطعا يسخر من زعيم المعارضة وقتها موسكات واستجوبتها الشرطة ثم أطلقت سراحها.

 الوفاة
توفيت دافني في 16 أكتوبر/تشرين الأول 2017 في انفجار السيارة التي كانت تقودها بعد مغادرة بيتها في ضواحي العاصمة فاليتا.

ووصف رئيس وزراء مالطا عملية الاغتيال بأنها هجوم وحشي واعتداء على حرية التعبير، بحسب ما نقلته وكالة أسوشيتد برس.

يذكر أن مجلة "بوليتيكو" الأميركية صنفت الصحفية ضمن 28 شخصية حركت أوروبا بتقاريرها.

المصدر : الجزيرة + وكالات + مواقع إلكترونية

حول هذه القصة

FILE - In this June 1, 2011 file photo Swiss FIFA President Joseph Blatter, right, and French UEFA President Michel Platini walk together at the 61st FIFA Congress in Zurich, Switzerland. Sepp Blatter and Michel Platini have been banned for 8 years, the FIFA ethics committee said Monday, Dec. 21, 2015. (AP Photo/Michael Probst, file)

طفت قضية فساد الاتحاد الدولي لكرة القدم للسطح منذ 27 مايو/آيار 2015 حينما اعتقلت الشرطة السويسرية سبعة مسؤولين رفيعي المستوى، لتُنهي الفضيحة لاحقا مسار عدد من المسؤولين الكبار بالجهاز الكروي.

Published On 25/2/2016
CORRECTS AUCTION DATE TO MARCH 27 INSTEAD OF MARCH 29 - This undated photo provided by Stack’s Bowers Galleries shows the first Pulitzer Prize for Public Service to ever come to auction. The 1932 Pulitzer was awarded to the now-defunct New York World-Telegram, and is being offered for sale in Baltimore on March 27, 2014, by the New York-based Stack’s Bowers Galleries. (AP Photo/Stack’s Bowers Galleries)

إحدى الجوائز التي تقدمها جامعة كولومبيا سنويا في مجال الصحافة مع نظيراتها في الآداب والموسيقى. تعد أرفع جوائز الممنوحة للصحفيين بأميركا، وقد موّلت بداية بمنحة قدمها الإعلامي الأميركي جوزيف بوليتزر.

Published On 15/3/2016
تصميم عن فضيحة وترت غييت مع صورة الرئيس ريتشارد نيكسون - الموسوعة

ووترغيت أشهر فضيحة في تاريخ السياسة الأميركية أدت إلى استقالة الرئيس الأميركي السابق ريتشارد نيكسون من منصبه ليصبح الرئيس الوحيد المستقيل بتاريخ البلاد، وتصبح هي رمزا للفضائح السياسية بأميركا والعالم.

Published On 17/12/2015
A woman holds a banner as she attends a gathering against the corruption of elected representatives at Place de la Republique in Paris, France February 25, 2017. The banner reads

واجه رؤساء وسياسيون فرنسيون خلال العقود الأخيرة سلسلة فضائح فساد تنوعت ما بين التهرب الضريبي وتضليل العدالة وتفويت صفقات عمومية دون احترام الإجراءات القانونية، إلى جانب منح وظائف وهمية لمقربين.

Published On 4/3/2017
المزيد من إعلام ونشر
الأكثر قراءة