منقذ العلي

وجه إعلامي سوري تعرف عليه المشاهد العربي في قناة الجزيرة مذيعا رياضيا، وهو من الجيل المؤسس. اشتغل قبل ذلك بالإذاعة والتلفزة السورية لمدة عشر سنوات، متخصصا في البرامج الرياضية.

المولد والنشأة
ولد منقذ العلي يوم 23 مارس/آذار 1962 في مدينة حماة السورية.

الدراسة والتكوين
تخرج من كلية الآداب في جامعة دمشق.

التجربة الإعلامية
بدأ حياته الإعلامية في إذاعة دمشق حيث أشرف على برنامج رياضي عنوانه "ملاعبنا الخضراء"، متخصص في نقل مباريات الدوري السوري.

واشتغل مراسلا للبرامج الرياضية لصالح التلفزيون السوري في محافظة حمص.

وكان من أوائل الملتحقين بشبكة الجزيرة بعد إنشائها، وشغل كرسي مذيع مقدم للنشرات الرياضية منذ 1997.

تميز بعلاقاته الطيبة مع زملائه داخل القناة الذين سارعوا إلى نعيه بعد الإعلان عن وفاته.

كان من آخر ما حرره على صفحته بموقع التواصل الاجتماعي رسالة إلى ولده أسامة قال فيها: "حبيبي وأملي أسامة، رغم ألمي وأنت تعلمه فقد كانت صور تخرجك من مدرسة الشويفات بلسما خفف عني قليلا رغم ما حمله من غصة بغربتنا عنك يا ولدي، وغيابنا عن حدث انتظرته ١٢ سنة (هكذا كتب الله لنا)".

وأضاف في رسالته "قلوبنا كانت معك تلهف لفرحتك تضحك لضحكتك، نرفع يدنا معك من بعيد جدا لنعيد تجهيز عباءة التخرج. وفقك الله يا ولدي وأسعدنا جميعا بلم شمل تعود فيه الصحة والعافية إلى ديارنا ويعود الأمل، ولم نفقده يوما. إن الله معنا، هو القادر وهو الشافي والمعين فحسبنا الله ونعم الوكيل، من قلبي أبارك لك، وأتمنى أن نكون معك في تخرجك من الجامعة لا تتأخر فكلنا بانتظارك. والدك المحب منقذ".

الوفاة
توفي منقذ العلي فجر الثلاثاء 26 مايو/أيار 2015 بعد صراع طويل مع المرض، وصُلِّي على جثمانه في مسجد دار الهجرة في فرجينيا بالولايات المتحدة، بعدما تقرر أن يدفن في مقبرة سال فارد.

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

صحفي أسترالي يعمل مراسلا لقناة الجزيرة الإنجليزية، اعتقل بمصر مع زميليه محمد فهمي وباهر محمد سنة 2013، وحُكم عليه عام 2014 بالسجن سبع سنوات. أُخلي سبيله يوم 1 فبراير/شباط 2015.

صحفي أردني من أصل فلسطيني، توجه إلى العراق عام 2003 خلال عمله مراسلا لقناة الجزيرة لتغطية الغزو الأميركي، فاستشهد في قصف لمكتب الشبكة من طائرات قوات الغزو.

لقاء سنوي تنظمه شبكة الجزيرة الإعلامية، ويمثل أبرز فعالياتها العامة، ويعتبر إطارا ثقافيا فكريا مستقلا وغير ربحي لمناقشة القضايا الساخنة عربيا ودوليا وعلاقة الإعلام بها.

دولة في غرب القارة الآسيوية، تحدها من الشمال تركيا، ومن الشرق العراق، ومن الجنوب الأردن، ومن الغرب إسرائيل ولبنان والبحر الأبيض المتوسط.

المزيد من إعلام رياضي
الأكثر قراءة