نيقولاي فافيلوف

Nikolai Vavilov/ نيقولاي فافليوف - الموسوعة

عالم روسي، تخصص في علم الوراثة وشمل نشاطه فروعا علمية عديدة كالجغرافيا وعلم النباتات. أسس معهد دراسة النبات ومعهد الوراثة، ووضع الأسس العلمية لنظرية أصل النبات ونظرية حصانة النباتات، وجمع أكبر مجموعة للبذور في العالم.

المولد والنشأة 
ولد نيقولاي فافيلوف يوم 25 نوفمبر/تشرين الثاني 1887 في موسكو.

الدراسة والتكوين
أظهر منذ صغره ميولا للعلوم الطبيعية، وأمضى الكثير من الوقت في تأمل سلوك الحيوانات ونمو النباتات، ونهل من المعرفة من مكتبة والده، والتحق بالمدرسة التجارية في موسكو استجابة لإلحاح والده ومنها إلى معهد الزراعة.

 شارك في رحلة علمية شملت منطقة شمال القوقاز ومنطقة ما وراء القوقاز عام 1908. التحق صيف 1909 بالدروس العملية في إقليم بالتافا في أوكرانيا، وقرر مواصلة تعليمه العالي في معهد الزراعة.

الوظائف والمسؤوليات
عمل فافيلوف في معهد الزراعة في بريطانيا تحت إشراف العالم الإنجليزي الشهير وليام بتسون عام 1914، وعمل أستاذا في كلية الزراعة في مدينة ساراتوف وسط روسيا عام 1917.

 تدرج في المناصب العلمية والإدارية، وترأس في عام 1920 معهد الزراعة التجريبية ثم أصبح رئيسا للمعهد العام للأنواع الجديدة من المزروعات الذي تحول في عام 1930 إلى معهد النباتات. تم انتخابه عام 1929 عضوا فعّالا في أكاديمية العلوم السوفياتية، وترأس الأكاديمية الزراعية لعموم الاتحاد السوفياتي.

المسار العلمي
في عام 1911 بدأ مشواره البحثي وهدفه الحصول على درجة بروفيسور في العلوم الطبيعية. أعد دراسة متكاملة حول سبل تحصين النباتات في وجه الطفيليات المعدية، وحاضر في الوقت نفسه أمام الدورات التأهيلية للعاملات في حقل الزراعة.

انتقل عام 1912 إلى مدينة سانت بطرسبورغ لمواصلة دراسته في مجال الزراعة، وفي عام 1913 سافر إلى فرنسا حيث تركز اهتمامه على علم البذور، ومنها إلى ألمانيا حيث التحق بأحد المختبرات العلمية.

تمثلت أول إنجازاته الميدانية في الكشف عن أسباب العدوى الجماعية التي أصابت الجنود الروس في إيران، وأدت الأبحاث التي أجراها إلى اكتشاف فطر ضار في الخبز الإيراني في ذلك الحين. أوصى بعدم تناول الأغذية المحلية واستجابت السلطات القيصرية الروسية لذلك، الأمر الذي مكن من إيقاف انتشار العدوى القاتلة بين الجنود الروس هناك.

 أجرى أبحاثا على 650 بذرة من القمح و350 نوعا من الشعير بهدف استكمال دراسته حول حصانة النباتات، ووجدت نتائج هذه الأبحاث انعكاسا لها في كتابه "الزراعة في الجنوب الشرقي" الذي صدر في عام 1922 .

خلال الفترة 1920-1927 قام فافيلوف بعدة رحلات خارج البلاد زار خلالها الولايات المتحدة الأميركية، وهولندا وأفغانستان وأفريقيا ومنطقة حوض البحر الأبيض المتوسط.

واطلع خلالها على أبرز الإنجازات العلمية في مجال الزراعة، ولخص نتائج جولاته في كتاب صدر بعنوان "أفغانستان الزراعية"، وفي عام 1927 قدم دراسة علمية مطولة أمام المؤتمر الدولي الخامس لعلم الوراثة خصصها لموضوع المراكز الجغرافية للنباتات.

رغم اجتماعه بالزعيم السوفياتي جوزيف ستالين عدة مرات، كان لقاءهما الأخير باردا وأنبأ بالويلات، حيث سرعان ما طالته يد التعسف البوليسي عام 1940 فتم اعتقاله بتهم سياسية وصفت بالملفقة في معسكر بساراتوف، نقل بعدها إلى معسكر السخرة سيبيريا في ماغادان. بعد فوات الأوان، عادت المحكمة السوفياتية العليا في 1955 وألغت الحكم الصادر بحقه وأعادت له الاعتبار.

المؤلفات
كتب نيقولاي فافيلوف عشرات الدراسات العلمية التي شملت قارات مختلفة، وألف كتب منها "الزراعة في الجنوب الشرقي" 1922، و"أفغانستان الزراعية" عام 1927.

الوفاة
اختلفت الروايات حول وفاة فافيلوف بين إعدامه ووفاته بعد انهيار صحته في معتقل ساراتوف يوم 26 يناير/كانون الثاني 1943.

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

الموسوعة / صورة من الحرب العالمية الثانية - 18th October 1940: A crater in the pavement near the Cenotaph in Whitehall made by a bomb during a night raid. (Photo by Central Press/Getty Images)

حرب شرسة بدأت أوروبية وانتهت عالمية، كانت من أعنف صراعات التاريخ، واستمرت أكثر من أربع سنوات، وبلغت خسائرها البشرية نحو تسعة ملايين قتيل، مهدت لتغييرات كبيرة، وكانت وراء ثورات عديدة.

Published On 17/12/2014
الموسوعة -PRAGUE, CZECH REPUBLIC - APRIL 8: US President Barack Obama (2nd-L) and Russian President Dmitry Medvedev (R) sign the new nuclear arms reduction treaty at the Prague Castle on April 8, 2010 in Prague, Czech Republic. The new Strategic Arms Reduction Treaty (START) will reduce the number of strategic warheads to 1550 each within seven years, decreasing the limit to one third fewer. (Photo by Michaela Feuereislova/isifa/Getty Images) *** Local Caption *** Barack Obama;Dmitry Medvedev

وُقعت اتفاقية ستارت 2 بين موسكو وواشنطن عام 2010 لخفض الأسلحة الإستراتيجية، للحفاظ على توازن الرعب بين أكبر دولتين نوويتين، وتجنيب العالم أي تداعيات خطيرة للخلافات السياسية بينهما.

Published On 13/11/2014
epa03809422 (FILE) A file photo dated 17 July 1945 shows (from L) British premier Winston Churchill (L), US President Harry Truman (2-L) and Russian leader Joseph Stalin (2-R) at the Potsdam conference, Germany. Reports state on 31 July 2013 that Brompton Road tube station, in central London, which is currently owned by the Ministry of Defense (MoD), is to be sold. The building, currently owned by the Ministry of Defense (MoD), used to be Winston Churchill's command centre during WWII. The MoD is now selling the disused station hoping to gather 60 million pounds (69 million euros) for the British troops in the frontline. The building is currently home to the London University Air Squadron, the London University Royal Naval Unit, and 46F Squadron Air Training Corps. EPA/STR BLACK AND WHITE ONLY

استمرت ست سنوات وحصدت أرواح 17 مليونا من العسكريين وأضعاف ذلك من المدنيين، توقفت بعد استسلام ألمانيا وقصف مدينتي هيروشيما وناغازاكي بقنبلتين ذريتين، في أول استخدام للسلاح الذري في التاريخ.

Published On 18/10/2014
FILE - In this Feb. 15, 1989 file photo, Soviet Army soldiers wave their hands as their last detachment crosses a bridge on the border between Afghanistan and then Soviet Uzbekistan near the Uzbek town of Termez, as they leave Afghanistan after waging a 10-year war. The Soviet Union lost some 15,000 soldiers in the war, which began in 1979 when Moscow sent in troops to battle guerrillas who were fighting a Soviet-supported government. For 10 years, ever since the towers fell, the United States has fought a war in a distant land _ in hopes, it says, of protecting American interests and making the world safer from terrorism. Now, as President Barack Obama plans to end U.S. combat operations in Afghanistan by 2014, the question remains as muddy as ever: What happened here?.

احتل الاتحاد السوفياتي السابق أفغانستان عام 1979 لأهداف اقتصادية، ولقطع الطريق على الغريم الأميركي. غير أنه اضطر عام 1989 للخروج بعد نجاح المقاتلين الأفغان في هزيمته.

Published On 9/11/2014
المزيد من اكتشافات واختراعات
الأكثر قراءة