محمد برادة

أديب وناقد ومترجم مغربي، كتب القصة والرواية، وله حضور مهم في العالم العربي وفي أوروبا، اشتغل بالسياسة قبل أن يتفرغ للعمل الأدبي والنقدي.

المولد والنشأة
ولد محمد برادة يوم 14 مايو/أيار 1938 في الرباط بالمغرب.

الدراسة والتكوين
تابع دراسته  بمدارس محمد الخامس بالرباط، ثم سافر إلى مصر لمتابعة دراسته الجامعية في القاهرة حيث حصل عام 1960 على الإجازة في الأدب العربي.

نال عام 1962 شهادة الدراسات المعمقة في الفلسفة بجامعة محمد الخامس في مدينة الرباط، وحصل على درجة الدكتوراه من جامعة السوربون الفرنسية عام 1973.

الوظائف والمسؤوليات
عمل أستاذاً محاضراً في كلية الآداب والعلوم الإنسانية في جامعة محمد الخامس بالرباط، ورئيساً للبرامج الثقافية في الإذاعة المغربية.

كان من مؤسسي اتحاد كتاب المغرب، وانتخب رئيسا له في ثلاث ولايات متتالية، في المؤتمر الخامس عام 1976 والسادس عام 1979 والسابع عام 1981.

انتمى في فترة من حياته إلى حزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية، وساهم في المنظمة العربية لحقوق الإنسان، لكنه تفرغ فيما بعد للعمل الأدبي والنقدي.

التجربة الأدبية
بدأ الكتابة في سن مبكرة (18عاما) ونشر أول قصة له بعنوان "المعطف البالي" في جريدة "العلم" المغربية عام 1957، لينطلق في مشوار الكتابة وينشر أعماله في صحف ومجلات عديدة. وكان يرى أن اختيار شكل الكتابة أو نوعها هو اختيار لموقع معين في الخريطة العالمية للأدب.

قرأ لروائيين عالميين كغونترغراس، وأعجب كثيرا بالشاعر غوته لبعده الإنساني ولتبنيه مبكرا مفهوم الأدب العالمي.

اهتم كذلك بالفلسفة فقرأ لهايدغر ونيتشه وغيرهم مما مكنه من ثقافة واسعة ساعدته في الكتابة والنقد، والترجمة باعتبارها حوارا مع ثقافات مختلفة.

شارك في تحرير مجلتي "القصة والمسرح" و"المشروع" وأشرف على إدارة مجلة "آفاق"، وتنوع إبداعه بين القصة والرواية والنقد الأدبي والترجمة.

المؤلفات
ألف برادة العديد من الأعمال الأدبية التي ترجم بعضها للغات أجنبية، منها مجموعة قصصية بعنوان "سلخ الجلد" عام 1979، "لغة الطفولة والحلم: قراءة في ذاكرة القصة المغربية" عام 1986، رواية "لعبة النسيان" عام 1992، رواية "الضوء الهارب" عام 1994، ورواية "حيوات متجاورة" عام 2009. وقد ترجم العديد من مؤلفاته إلى لغات أجنبية.

صدرت له ترجمات لكتب أدبية ونقدية لكل من: رولان بارت، ميخائيل باختين، وجان جنيه، ولوكليزيو وغيرهم.

الجوائز والأوسمة
حصل محمد برادة على جائزة المغرب للكتاب في صنف الدراسات الأدبية عن كتابه النقدي "فضاءات روائية"، وجائزة مهرجان فاس المتوسطي للكتاب.

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

يقع المغرب أقصى شمال غرب قارة أفريقيا، يحده شمالا البحر الأبيض المتوسط وغربا المحيط الأطلسي وشرقا الجزائر وجنوبا موريتانيا.

18/10/2014

تقع غرب أفريقيا تطل على المحيط الأطلسي، يحدها شمالاً المغرب والجزائر، وشرقاً مالي، وجنوباً مالي والسنغال، وغرباً المحيط الأطلسي.

29/10/2014

تقع الجزائر في شمال أفريقيا، ويحدها من الشمال البحر الأبيض المتوسط ومن الشرق تونس وليبيا ومن الجنوب النيجر ومالي ومن الغرب موريتانيا والمغرب.

18/2/2014

أكاديمي وناشط بارز في الحركة الأمازيغية المغربية، دافع عن الهوية الأمازيغية واهتم بتطويرها -لغة وثقافة- من موقعه باحثا ورئيسا للمعهد الملكي للثقافة الأمازيغية.

6/11/2014
المزيد من أدب ولغة
الأكثر قراءة