نون تشيا.. الأخ رقم اثنين

سياسي كمبودي، يلقب بـ"الأخ رقم اثنين"، ويوصف بأنه المنظر الأيديولوجي لنظام الخمير الحمر، والساعد الأيمن لزعيمه السابق بول بوت. حكم عليه بالسجن مدى الحياة لمشاركته في جرائم ضد الإنسانية قتل خلالها مليونا كمبودي.

المولد والنشأة
ولد نون تشيا يوم 7 يوليو/تموز 1926 في محافظة باتام بانغ بكمبوديا، حيث نشأ لأسرة بوذية متدينة جمعت بين التقاليد الصينية وعادات الخمير.

الدراسة والتكوين
دخل المدرسة وهو في سن السابعة، ثم التحق عام 1940 بجامعة "تهاماسات" في بانكوك بتايلند، وعلى خلاف بقية رموز نظام الخمير الحمر، لم يتابع تشيا تعليمه في فرنسا. وخلال هذه الفترة كان يعمل بين الفينة والأخرى في وزارة الخارجية التايلندية.

التجربة السياسية
بدأ مساره السياسي عندما التحق بالحزب الشيوعي حيث سطع نجمه سريعا، وكان الرجل الثاني والمهندس الأيديولوجي لنظام زعيم الخمير الحمر الأكبر بول بوت، الذي حكم البلاد بقبضة من حديد محاولا إنشاء مجتمع زراعي نموذجي، مما أودى بحياة نحو مليونيْ كمبودي خلال 1975-1979.

بدأت في أواخر يونيو/حزيران 2011 محاكمة تشيا رفقة ثلاثة آخرين من نظام الخمير الحمر، هم وزير الخارجية يانغ ساري، ورئيس "كمبوديا الديمقراطية" خيو سامفان، ووزيرة الشؤون الاجتماعية يانغ تيريت.

اتهمت المحكمة المشترکة بين الأمم المتحدة وكمبوديا المسؤولين الأربعة -وكلهم من كبار السن وأوضاعهم الصحية صعبة- بارتكاب "جرائم إبادة".

وفي الوقت الذي أنكر فيه بقية المتهمين ما نسب إليهم من جرائم، فقد اعترف السياسي الشيوعي بكونه "مسؤولا معنويا" عن سفك الدماء الذي جرى في بلاده، وأقر -في فيلم وثائقي- بارتكاب مجزرة بحق "خونة" لم تجر "تربيتهم" ولا "تقويمهم".

ولم يُبدِ تشيا -في مقابلة أجرتها معه وكالة الأنباء الفرنسية في 2006- أسفه ولا اعتذاره عما فعل، بل قال إنه "تصرف بما يخدم مصلحة الشعب".

رفضت محكمة خاصة لجرائم الحرب في كمبوديا تدعمها الأمم المتحدة الإفراج عنه بكفالة مراعاة لتقدمه في السن (81 عاما)، وقضت في أغسطس/آب 2014 بسجنه مع الرئيس السابق خيو سامفان مدى الحياة بعد إدانتهما بارتكاب جرائم ضد الإنسانية، ودورهما في ثورة "حقول القتل" في عقد السبعينيات التي دبرها النظام في إطار ثورته الماوية التي وصفت بـ"المتطرفة".

لم ينته الأمر بهذا الحكم، إذ واجه تشيا في مرحلة ثانية من المحاكمة تهمة بالإبادة الجماعية، وشارك في الكثير من جلسات المحاكمة عبر الدائرة التلفزيونية المغلقة.

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

إحدى أهم الحروب في القرن العشرين إبان الحرب الباردة، دارت رحاها بين الولايات المتحدة والشيوعيين الفيتناميين. خلفت ملايين القتلى والجرحى واللاجئين، وكبدت واشنطن خسائر فادحة بشريا وعسكريا واقتصاديا.

التاريخ الكوري الحديث سلسلة من الغزو والاجتياح، ففي عام 1945 قامت روسيا باحتلال الجزء الشمالي من شبه الجزيرة الكورية مؤسسة نظاما شيوعيا، في حين كانت الولايات المتحدة تسيطر على الجزء الجنوبي حيث قام نظام ديمقراطي.

تأسست بصفة قانونية عام 2002 بموجب ميثاق روما الذي دخل حيز التنفيذ في أبريل/نيسان من السنة نفسها. تعمل على وقف انتهاكات حقوق الإنسان عبر التحقيق في جرائم الإبادة وجرائم الحرب.

الهيئة القضائية الرئيسية للأمم المتحدة، مهمتها تسوية النزاعات القانونية التي تعرض عليها. قراراتها غير إلزامية إلا إذا اتفقت الدول المتنازعة سلفا على القبول بها.

المزيد من سياسي
الأكثر قراءة