سامي يوسف

مطرب وملحن بريطاني من أصل أذري، تميز بخلفيته الإسلامية وأغانيه التي تمجد أخلاق الإسلام. تأثر بواقع المسلمين وما يتعرضون له من تشويه، فأراد إبلاغ صوت الشباب المسلم بطريقة حديثة.

المولد والنشأة
ولد سامي يوسف يوم 21 يوليو/تموز 1980 بطهران لأبوين من أذربيجان، وكان والده موسيقيا مشهورا.

الدراسة والتكوين
تخرج في الأكاديمية الملكية للموسيقى بلندن، وحصل في 2009 على دكتوراه فخرية من جامعة روهبتن مقابل إسهاماته في تطوير الموسيقى.

المسيرة الفنية
بدأ سامي يوسف ممارسة الموسيقى في سن مبكرة من حياته وتعلم العزف على العديد من الآلات الموسيقية بما في ذلك البيانو والكمان والدف والعود وغيرها، وكان لديه شغف كبير بمختلف المجالات الموسيقية وبكل ما يتعلق بالموسيقى.

وقد تأثر بواقع المسلمين وما يتعرضون له من تشويه في الغرب وأراد إبلاغ صوت الشباب المسلم بطريقة حديثة، وذلك ما دفعه إلى إصدار ألبومه الأول "المعلم" الذي قصد به الرسول صلى عليه وسلم في عام 2003 والذي لاقى إقبالا كبيرا.

وشق سامي طريقه نحو الشهرة  بعد ذلك وأصبح أشهر منشد ديني في بريطانيا وحقق نجاحا واسعا بعد إصدار ألبومه الثاني "أمتي" الذي باع منه مليوني نسخة والذي زاد من شهرته عام 2005 ثم أتبع ذلك بـ"حسبي ربي" و"مناجاة" و"أماه".

وأصدر عام 2009 ألبوم "بدونك" الذي باع منه 2.3 مليون نسخة وتضمن أغنيات "أسماء الله الحسنى" وفلسطين للأبد" و"سمعت نداءك".

واعتبرت مجلة "تايم" عام 2006 سامي أكبر مطرب بريطاني مسلم في طابع الروك رغم طغيان أسلوب البوب على أدائه، وهو مصنف في المرتبة الـ14 في قائمة 30 مطربا بريطانيا شهيرا حسب قناة "بي بي سي" الإخبارية.

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

تقع المملكة المتحدة في الشمال الغربي للقارة الأوروبية، وهي مكونة من أرخبيل يضم الجزء الشمالي من جزيرة أيرلندا والعديد من الجزر الصغيرة.

أحد أعرق الأحزاب البريطانية وأكثرها حضورا في السلطة، وأول حزب بريطاني ترأسه امرأة، وأول حزب يوصل سيدة إلى رئاسة الحكومة البريطانية. أعطى أحد قادته وعدا لليهود بمنحهم وطنا في فلسطين.

عاصمة المملكة المتحدة وأكبر مدنها. تعرف "بمدينة الضباب" لنُدْرة ظهور الشمس فيها وتلبُّد سمائها بالضباب، وهي واحدة من أعرق وأقدم العواصم العالمية.

المؤسسة التشريعية الأعلى في بريطانيا، يتكون من مجلس العموم ومجلس اللوردات، من مهامه إصدار القوانين ومراقبة عمل الحكومة ومحاسبة السلطة التنفيذية.

المزيد من شخصيات
الأكثر قراءة