ماذا تعرف عن برنامج أميركا لتوطين اللاجئين؟

الدولة: الولايات المتحدة الأميركية

مظاهرة مؤيدة للاجئين في واشنطن (رويترز)

الدولة:

الولايات المتحدة الأميركية

برنامج أميركي لتوطين اللاجئين شكل أسخى ملاذ لضحايا النزاعات في العالم حيث فتحت الولايات المتحدة أبوابها للاجئي الحروب والنزاعات. علق الرئيس الأميركي دونالد ترمب العمل به بداية 2017 لمدة 120 يوما على الأقل.

أنشئ البرنامج عام 1980، واستقبل حوالي 2.5 مليون شخص في الولايات المتحدة، وكان قد أوقف العمل به مؤقتا ثلاثة أشهر عقب هجمات 11 سبتمبر/أيلول 2001.

وبحسب المفوضية العليا لشؤون اللاجئين، فإن الولايات المتحدة وحدها استقبلت وعثرت على مساكن لـ64% من اللاجئين الذين أرسلتهم الأمم المتحدة لحكومات العالم عام 2015.

وفي عهد الرئيس السابق باراك أوباما، فتحت الولايات المتحدة أبوابها لنحو 84 ألفا و994 لاجئا من مختلف أنحاء العالم خلال السنة المالية 2016 (أي من أكتوبر/تشرين الأول 2015 إلى سبتمبر/أيلول 2016).

وفي السنة المالية الحالية، وصل 25 ألفا و671 لاجئا، في حين حاول المسؤولون الأميركيون التعامل بسرعة مع الأعداد الكبيرة من الهاربين من النزاعات في سوريا واليمن وليبيا.

وقبل خروجه من البيت الأبيض، حدد أوباما هدفا لاستقبال 110 آلاف لاجئ خلال السنة المالية 2017 التي تنتهي يوم 30 سبتمبر/أيلول، إلا أن الأمر الذي أصدره ترامب سيخفض هذا العدد إلى 50 ألفا فقط.

وفي آخر تقرير موجه للكونغرس بشأن هذا الموضوع، أفادت إدارة أوباما بأنها تتوقع صرف مبلغ يفوق 1,5 مليار دولار على برنامج اللجوء في السنة المالية الحالية. ومع ذلك، انتقد حلفاء واشنطن الأوروبيون أوباما لعدم القيام بما يكفي في مواجهة أزمة اللاجئين السوريين.


قالت وزارة الخارجية الأميركية إن 72% من لاجئي عام 2016 كانوا من النساء والأطفال.

- كان نحو 70% من هؤلاء اللاجئين من خمس دول فقط وهي جمهورية الكونغو الديمقراطية وسوريا وميانمار والعراق والصومال.

video

- كانت الولايات المتحدة تعتزم قبول 110 آلاف لاجئ في السنة المالية 2017.

- تم قبول 29898 لاجئا في أميركا خلال الفترة من أكتوبر/تشرين الأول 2016 وحتى تنصيب ترامب بداية 2017.

- خلال 2016، استقبلت الولايات المتحدة 12587 لاجئا سوريا و9880 عراقيا و3750 إيرانيا، وليبيا واحدا، و9020 صوماليا و1458 سودانيا و26 يمنيا.

يشار إلى أن ترمب وقع يوم 27 يناير/كانون الثاني 2017 على قرار تنفيذي يوقف تدفق اللاجئين إلى الولايات المتحدة لمدة محدودة، إلى أن تصوغ إدارته إجراءات تحرّ وفحص مشددة، إضافة إلى وقف منح تأشيرات دخول لمواطني سبع دول مسلمة لمنع دخول من وصفهم بإرهابيي الإسلام المتطرف إلى الولايات المتحدة.

المصدر : وكالات