القرار رقم 338

القرار الأممي طالب الأطراف المشاركة في حرب أكتوبر/تشرين الأول عام 1973 بوقف إطلاق النار فورا (غيتي)
القرار الأممي طالب الأطراف المشاركة في حرب أكتوبر/تشرين الأول عام 1973 بوقف إطلاق النار فورا (غيتي)

طالب قرار مجلس الأمن الدولي رقم 338 الأطراف المشاركة في حرب أكتوبر/تشرين الأول 1973 بوقف إطلاق النار فورا، والبدء في مفاوضات لإيجاد حلول للخلافات التي تسببت في اندلاع الصراع.

نص القرار
أصدر مجلس الأمن بتاريخ 22 أكتوبر/تشرين الأول 1973 قراره رقم 338 الذي يدعو إلى وقف إطلاق النار على كافة جبهات حرب أكتوبر وتنفيذ القرار 242 بجميع أجزائه.

إن مجلس الأمن:
1- يدعو جميع الأطراف المشتركة في القتال الدائر حاليا إلى وقف إطلاق النار بصورة كاملة وإنهاء جميع الأعمال العسكرية فورا، في مدة لا تتجاوز 12 ساعة من لحظة اتخاذ هذا القرار وفي المواقع التي تحتلها الآن.

2- يدعو جميع الأطراف المعنية إلى البدء فوراً بعد وقف إطلاق النار بتنفيذ قرار مجلس الأمن 242 (1967) بجميع أجزائه.

3- يقرر أن تبدأ فور وقف إطلاق النار وخلاله مفاوضات بين الأطراف المعنية تحت الإشراف الملائم بهدف إقامة سلام عادل ودائم في الشرق الأوسط.

تبنى المجلس هذا القرار في جلسته رقم 1747 بـ14 صوتاً مقابل لا شيء وامتناع الصين عن التصويت.

مع القرار
أستراليا، النمسا، فرنسا، غينيا، الهند، إندونيسيا، كينيا، باناما، بيرو، السودان، الاتحاد السوفياتي، المملكة المتحدة، الولايات المتحدة الأميركية، يوغسلافيا.

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

أكبر مدينة في فلسطين التاريخية من حيث المساحة وعدد السكان، وأكثرها أهمية دينيا واقتصاديا. تخضع للاحتلال الإسرائيلي، ويعدها العرب والفلسطينيون عاصمة دولة فلسطين.

مصطلح أطلقه الأردن على الجزء المتبقي من فلسطين (بحدود الانتداب البريطاني) الذي لم يسقط بعد النكبة عام 1948، وضُمَّ إلى الأردن بعد معركة القدس في مؤتمر أريحا عام 1951.

قطاع فلسطيني على شكل شريط ضيق، يشغل المنطقة الجنوبية من الساحل الفلسطيني على البحر المتوسط، ويشكل نحو 1.33% من مساحة فلسطين التاريخية.

أولى القبلتين وثالث الحرمين ومسرى نبي الإسلام محمد صلى الله عليه وسلم. ظل على مدى قرون طويلة مركزا لتدريس العلوم ومعارف الحضارة الإسلامية، وميدانا للاحتفالات الدينية الكبرى، والمراسيم السلطانية.

المزيد من سياسي
الأكثر قراءة