الفياغرا.. الحبة الزرقاء

الفياغرا هو عقار لعلاج العنة لدى الرجل، واسمه العلمي "سيلدانفيل" (sildenafil)، وتمت المصادقة عليه من إدارة الغذاء والدواء الأميركية في 27 مارس/آذار 1998.

وتُعرّف العنّة بأنها عدم القدرة على بلوغ الانتصاب والحفاظ عليه لدى الرجل، وهي حالة شائعة للغاية، إذ تقول الخدمات الوطنية للصحة في المملكة المتحدة إن نصف الرجال الذين تتراوح أعمارهم بين أربعين وسبعين عاما يعانون من درجة معينة من العنّة.

وقصة اكتشاف الفياغرا لافتة، إذ طورت شركة فايزر الأميركية (Pfizer) هذا العقار بالأساس لعلاج ارتفاع ضغط الدم والذبحة الصدرية، ولكن خلال التجارب السريرية، وجد الباحثون أن العقار كان فعالا في علاج العنة أكثر من علاج الذبحة الصدرية.

ويعمل عقار الفياغرا عبر الاستجابة للتحفيز الجنسي، إذ يزيد تدفق الدم إلى القضيب مما يؤدي إلى الانتصاب، ولكنه في المقابل لا يزيد الشهوة الجنسية ولا يؤدي إلى انتصاب القضيب دون وجود محفز.

ومنذ المصادقة عليه من قبل إدارة الغذاء والدواء الأميركية وحتى العام 2008، حقق عقار فياغرا مبيعات بلغت أكثر من ملياري دولار.

ما المحاذير والتوصيات؟

  • يجب تحديد الجرعة من طرف الطبيب، وعادة ما تكون من 25 إلى 50 ملغ قبل ساعة واحدة من الجماع.
  • يجب التأكد من أن الشخص لا يتعاطى أدوية قد تؤدي إلى اختلاطات مع الفياغرا، مثل النايتريت ( nitroglycerin وisosorbide) التي قد تؤدي إلى هبوط مميت في ضغط الدم.
  • مرضى الأمراض المزمنة مثل القلب وارتفاع ضغط الدم يجب أن يستشيروا الطبيب قبل استعمال الفياغرا.

ما الأعراض الجانبية؟
أكثر الأعراض الجانبية شيوعا هي الصداع واحمرار الوجه والحرقة ومشاكل الرؤية والغثيان والدوخة.

ويجب الاتصال بالطوارئ إذا حدث فقدان مفاجئ للسمع أو البصر، أو إذا استمر انتصاب القضيب أكثر من أربع ساعات.

المصدر : مواقع إلكترونية

حول هذه القصة

تأسست بتاريخ 7 نيسان/أبريل 1948. تتخذ قراراتها من قبل جمعية الصحة العالمية التي تعتبر أعلى جهاز في المنظمة، من أهدافها متابعة القضايا الصحية وتوفير الدعم التقني للبلدان الأعضاء.

التستوستيرون هو هرمون جنسي يعد هرمون الذكورة الرئيسي لدى الرجل، لكن المرأة أيضا تفرزه، وهو يلعب دورا مهما في الخصوبة وكتلة العضلات وتوزيع الدهون وإنتاج خلايا الدم الحمراء.

القذف المبكر هو أكثر مشاكل القذف لدى الرجال شيوعا، ويعرف بأنه عندما يقذف الرجل أثناء الجماع قبل أن تبلغ الزوجة قمة نشوتها، وهناك عدة أسباب نفسية وفسيولوجية لهذه المشكلة.

المزيد من اكتشافات واختراعات
الأكثر قراءة