بيان الجزيرة بشأن اعتقال الزميل محمود حسين

تعرب شبكة الجزيرة الإعلامية عن استنكارها الشديد للاتهامات الملفقة للزميل محمود حسين وللمغالطات التي تضمنها بيان الوزارة

وفيما يأتي نص بيان شبكة الجزيرة الإعلامية:

تستنكر شبكة الجزيرة الإعلامية اعتقال الزميل محمود حسين الصحفي بقناة الجزيرة الإخبارية أثناء زيارة عائلية لأسرته في مصر.

وتعرب الشبكة عن شعورها بالصدمة من الإجراءات المهينة والمخالفة للضمانات والقواعد القانونية الدولية الملزمة لمصر والمكفولة للزميل محمود حسين، الذي تم توقيفه في المطار لدى وصوله لأكثر من 15 ساعة، واحتجاز جواز سفره ثم معاودة اعتقاله بعد صرفه من المطار واقتياده مقيدا إلى بيته، والتعامل معه بصورة مهينة على نحو أدى إلى ترويع زوجته وأطفاله، فضلا عن اعتقال اثنين من أشقائه ثم إخفائهم قسريا لمدة يومين دون تمكين أي من محاميهم أو أفراد أسرهم من معرفة مكان إخفائهم أو الوصول إليهم، ثم إتباع ذلك ببيان تضمن تلفيق جملة من الاتهامات المفبركة العارية عن الصحة.

وترى شبكة الجزيرة أن إقدام السلطات المصرية على إجراءات من هذا النوع من شأنه أن يعيد للأذهان صورة الملاحقات القضائية غير النزيهة التي ظلت تتبعها مصر في مواجهة الصحافة الحرة وقناة الجزيرة والصحافة المهنية على وجه الخصوص.

وإذ تطالب شبكة الجزيرة السلطات المصرية بالإفراج الفوري وغير المشروط عن الزميل الصحفي محمود حسين وشقيقيه، وإلغاء الملاحقات القضائية الكيدية ضده؛ فإنها تحمل السلطات المصرية مسؤولية سلامته وسلامة أفراد أسرته، وتجدد التزامها بالقيام برسالتها في التغطية الصحفية المهنية للشأن المصري كغيره، وتؤكد أن هذه الممارسات الأمنية القمعية لن تزيد الجزيرة إلا مزيدا من الإصرار على توصيل الحقيقة.

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

صحفي مصري يعمل بقناة الجزيرة، اعتقل أثناء تغطيته اعتصام رابعة بالقاهرة عام 2013، وأفرج عنه يوم 16 يونيو/حزيران 2014 بعدما سُجن 11 شهرا، منها نحو خمسة شهور مضربا عن الطعام.

عسكري مصري ترقى سريعا حتى أصبح مديرا للمخابرات الحربية، ثم وزيرا للدفاع، وقاد انقلابا عسكريا ضد الرئيس المنتخب محمد مرسي، وفاز برئاسة مصر عام 2014، ثم ترشح لانتخابات 2018.

تعرضت شبكة الجزيرة الإعلامية لسلسلة من المضايقات منذ الانقلاب العسكري في مصر عام 2013، تراوحت بين إغلاق مكاتبها واعتقال صحفييها والحكم عليهم أحيانا بعقوبات وصلت حد الإعدام.

شريط وثائقي بثته قناة الجزيرة يوم 27 نوفمبر/تشرين الثاني 2016، تحدث عن واقع التجنيد الإجباري بمصر، وما يعانيه المجندون من ممارسات تؤثر سلبا على معنوياتهم وطموحاتهم في خدمة الجيش والبلد.

المزيد من إعلام ونشر
الأكثر قراءة