لواء الدببة.. يد عسكرية ناشئة لحماية مصالح روسيا في أفريقيا

لواء الدببة مجموعة عسكرية روسية تتبع للقوات الخاصة، أنشئت في الأول من مارس/آذار 2023، وتتخذ من شبة جزيرة القرم مركزا لها، تضم مجندين متطوعين ومحاربين قدامى، تدعمها جمعيات مختلفة إضافة إلى وزارة الدفاع الروسية، وقد شاركت في الحرب الروسية على أوكرانيا، وبدأت الانتشار في أفريقيا في مايو/أيار 2024.

التعريف

لواء الدببة هو قوة عسكرية روسية خاصة، تعرف بأنها مجموعة تطوعية، تأسست على يد قائدها الملقب بـ"جيداي"، وتتكون من محاربين قدامى من القوات الخاصة للجيش الروسي. وتشرف عليها وزارة الدفاع الروسية بشكل غير مباشر.

التسمية

سمي اللواء بـ"لواء الدببة" نسبة إلى الدب الروسي، الذي يستخدم رمزا للدلالة على روسيا وتوسعها وقوتها.

الهدف من التأسيس

تقول بيانات لواء الدببة إنه "أنشئ بهدف الدفاع عن مصالح إستراتيجية لروسيا، وحماية المدنيين"، لكن تقارير صحفية وتحقيقات استقصائية تشير إلى أن الهدف من اللواء "إحلاله محل مجموعة فاغنر في كل من أفريقيا وأوكرانيا".

النشأة والتأسيس

تأسس اللواء على شكل كتيبة تكتيكية تطوعية مكونة من متطوعين ومحاربين قدامى في شبه جزيرة القرم.

وتشير منشورات على قناة تليغرام الرسمية للواء أن التأسيس كان في الأول من مارس/آذار 2023. ونشر أول إعلان للتجنيد في لواء القوات الخاصة 81 المعروف باسم "الدببة" يوم 17 مارس/آذار 2023، عبر قناة تليغرام الرسمية التابعة للواء، والتي أُنشئت في التاريخ ذاته.

للواء الدببة الروسي أو ما يعرف باسم "لواء القوات الخاصة 81 الدببة" من حسابهم على تليغرام
مقاتلون من لواء الدببة الروسي يحملون شعاره (من حساب اللواء على تليغرام)

وتضمن الإعلان دعوة للرجال الذين تتراوح أعمارهم ما بين 22 عاما و50 عاما إلى التجنيد في مختلف المهن العسكرية، وتوقيع عقود مدتها 6 أشهر، وبرواتب تبدأ من 220 ألف روبل شهريا، أي ما يعادل 2500 دولار، إضافة إلى تعويضات أخرى.

واشترط على المتقدمين للعمل في الوحدة أن تكون لديهم الخبرة في قيادة المركبات العسكرية وصيانتها، مع التأكيد على أن المجندين سيخضعون للتدريب في شبه جزيرة القرم.

التدريب في القرم

اتخذ اللواء من شبه جزيرة القرم مقرا له، وبدأ مدربون متخصصون تدريب المجندين الذين التحقوا باللواء في نهاية مارس/آذار 2023، في ميدان قرب قرية بيرفالفني.

وبثت قناة تليغرام الرسمية للواء صورا للتدريبات والجنود، كما أعلنت أن آخر يوم للانضمام إلى اللواء هو الأول من أبريل/نيسان 2023.

في نهاية مارس/آذار ظهرت صور لمذيعين ومصورين من إحدى القنوات الروسية تغطي تدريبات لواء الدببة.

وعاد اللواء إلى نشر إعلان -عبر قناة تليغرام- يطلب مجندين في مختلف التخصصات.

ويبين الرئيس السابق للمركز الإعلامي لوزارة الدفاع الأوكرانية في القرم العقيد فلاديسلاف سليزنيوف أن "موقع التدريب كان قاعدة مجهزة تجهيزا كاملا قبل أن تسيطر روسيا على القرم".

ويضيف "ويعد موقع التدريب مناسبا لقربه من قاعدة لواء المشاة البحرية 126 التابع للأسطول الروسي، وشبكات الاتصال الضرورية"، مشيرا إلى أن أوكرانيا استثمرت كثيرا لتحديث هذه القاعدة وتجهيزها.

وقد بدأ "لواء الدببة" كتيبة ثم تحول يوم 30 مايو/أيار 2024 إلى لواء، حين أعلن "جيداي" -على قناة تليغرام- أن كتيبة القوات الخاصة 81 أصبحت لواء القوات الخاصة 81، وظهر وهو يوضح أن جنوده فاقوا ألفا وأصبحوا لواء.

واستمر اللواء على مدى عدة أشهر ينشر باستمرار إعلانات يطلب فيها موظفين ومجندين بتخصصات معينة تتعلق بمهن عسكرية مثل الطيارين والفنيين ومكانيكيي الطائرات.

وفي نوفمبر/تشرين الثاني 2023 أعلن اللواء عن حاجته إلى مقاتلين يحملون جوازا أجنبيا، ويُفضل أن يتقنوا اللغة الإنجليزية، كما أعلن عن حاجته إلى مترجمين.

الشعار

للواء الدببة شعاران:

  • الأول شعار باللغة الروسية: وهو عبارة عن مربع أسود تتوسطه صورة دب متوحش مزخرف وتحتها كتبت كلمة "دببة" بالروسية، وعلى شكل دائري محيط بالصورة والكلمة كتبت عبارة بالروسية تعني "لواء القوات الخاصة 81".
  • أما الشعار الثاني فهو باللغة الإنجليزية: يتكون من دائرة تتوسطها بصمة مخلب الدب، كتب فوقها كلمة "دب" باللغة الإنجليزية، وحول الدائرة كتب "لواء القوات الخاصة 81″، وقد ظهر الشعار الثاني مع بدء توسع اللواء خارج روسيا وأوكرانيا، ووصوله إلى أفريقيا.
لواء الدببة الروسي أو ما يعرف باسم "لواء القوات الخاصة 81 الدببة" من حسابهم على تليغرام
جنود من لواء الدببة الروسي (من حساب اللواء على تليغرام)

الهيكل والتنظيم

وفق قناة تليغرام الرسمية التابعة للواء فإنه يتكون من عدة كتائب تحمل أسماء محددة، إضافة إلى مجموعة مخصصة للهجوم.

ويرجح أن هيكلية اللواء تشبه الهيكل المعتاد لأفواج في الجيش الروسي أو لألوية المشاة الآلية، مما يؤكد اختلاف هيكل "لواء العمليات الخاصة 81" عن بقية ألوية القوات الخاصة التابعة لوزارة الدفاع الروسية.

الدعم والتسليح

ترجع عدة مصادر صحفية وتحقيقات استقصائية أن "لواء الدببة" يخضع لإشراف رئيس "جمهورية" القرم سيرغي أكسينوف، وتوفر له وزارة الدفاع الروسية التسليح والمعدات العسكرية بشكل دائم.

وتؤكد عدة مصادر ارتباط "لواء الدببة" بشكل وثيق بشركة الأمن العسكرية شبه الخاصة "ريدوت" التابعة لإدارة الاستخبارات الخارجية الروسية، التي تتبع بدورها لهيئة الأركان العامة بوزارة الدفاع الروسية.

يمتلك اللواء أسلحة ثقيلة مثل راجمة الصواريخ 122 ملم "غراد بي أي 21″، وأسلحة الدفاع الجوي "زي يو-23″، ومدافع الهاون المدفعية 152 ملم "دي 20″، و122 ملم "دي 30″، كما أن اللواء مسلح بناقلات الجنود المدرعة والدبابات.

وحدث تغير في الإمدادات التي تصل إلى اللواء منذ أبريل/نيسان 2023 بعد أن زار سيرغي أكسيونوف موقع تدريب اللواء، فقد تلقى اللواء كمية كبيرة من الذخائر والأسلحة الجديدة عقب زيارته.

وفي الشهر ذاته زار يونس بك يفكوروف، نائب وزير الدفاع الروسي ميدان التدريب، وأبدى رضاه عن التدريبات ووعد اللواء بالدعم.

في مايو/أيار 2023 أعلن اللواء عن تلقيه مساعدات من منظمة خيرية روسية، مرفقا ذلك بصور مديرة المؤسسة مع أعضاء من اللواء وصور من المساعدات.

ثم تعددت المنشورات التي نشرها اللواء عبر قناته عن تلقيه مساعدات من جمعيات روسية وسكان في مناطق مختلفة، مرفقا كل منشور بصور توثق الحدث.

الحرب في أوكرانيا

يعتبر اللواء جزءا من تجمع القوات المسلحة الروسية في أوكرانيا، ويقاتل على جبهة خيرسون، كما قاتل عام 2023 في منطقة جزر أليشكين.

وقد ظهرت صور لقائد الفيلق الملقب بـ"جيداي" وهو في أوكرانيا، وفق ما نشرته قناة تليغرام الرسمية التابعة للواء.

في أفريقيا

في نهاية مايو/أيار 2024 نشرت قناة اللواء الرسمية صورا لمجندين في مكان ما لم تفصح عنه، ثم عادت يوم 13 يونيو/حزيران 2024 ونشرت الصورة ذاتها مع مجموعة من الصور الأخرى كُتب تحتها "جنود الدببة في واغادوغو ببوركينا فاسو".

وقد احتوى المنشور على صور للجنود في الطائرة وصور للعلم الروسي فوق أحد المباني وصور للجنود في الصحراء، وأخرى لهم وهم يمشون بثياب مدينة وبجانبهم شعار الدببة.

وفي السابع من يوليو/تموز 2024 أعاد "لواء الدببة" نشر مقال على قناته سبق أن نشرته صحيفة "لوموند" الفرنسية، ويتحدث عن وجود اللواء في أفريقيا وعن أصله.

ورغم ورود معلومات في المقال تخالف ما نشرته القناة سابقا فإن اللواء لم يعلق في قناته على أي منها، واكتفى بنقل المقال كما هو.

انتهاكات

تناقلت مواقع التواصل الاجتماعي ووسائل إعلام في شبه جزيرة القرم انتهاكات تقول إن جنود اللواء ارتكبوها يوم 23 فبراير/شباط 2024، مفادها أنهم اقتحموا مقهى القلعة في قرية تشيرنومورسكوي، وأطلقوا النار في الهواء واعتدوا على الزوار المدنيين بالضرب بالهراوات بشكل وحشي أدى إلى دخول عدد منهم إلى قسم العناية المركزة في المستشفى.

وصدر بيان من "لواء الدببة" عبر قناته على تليغرام يدين الاعتداء، ويؤكد اتخاذ إجراءات قانونية لمعرفة ملابسات الشجار.

وقال البيان إن "كل إنجازات المقاتلين في اللواء لن تؤثر على التحقيق والعقاب في الجريمة المرتكبة"، وفق ما ورد في البيان.

أهم القادة

قائد اللواء

فيتالي نيكولايفيتش ييرمولاييف، يلقب بـ"جيداي"، ولد عام 1981، يعرف في مدينة سانت بطرسبورغ بأنه جندي مغامر ومحتال، ويشتهر بحبه ركوب الدراجات النارية، ويملك مجموعة من السيارات والدراجات النارية الفارهة.

خدم في قوات المظليين في الجيش الروسي، وشارك في الحرب في كل من أوكرانيا وسوريا والشيشان، كما عمل في حراسة مناجم الذهب في أفريقيا.

متهم بعدد من الجرائم واختلاس الأموال، وقد اعتقل عدة مرات ولم توجه إليه أي تهمة، وأطلق النار على رجال الشرطة، لكن المحكمة طلبت منهم إغلاق القضية لأنه اعتذر عما تسبب به.

وتشير التقارير إلى أنه يتمتع بدعم قوي غير رسمي من أجهزة الاستخبارات الروسية، وله علاقات قوية مع كبار الشخصيات في الدولة.

مسؤول العلاقات العامة

ريفين يفغي من مواليد 1984، يعمل متحدثا رسميا باسم "لواء الدببة"، كما أنه مدير وسائل التواصل الاجتماعي الخاصة باللواء، ويلقب باسم "كنياز"، وهي عبارة تعني الأمير.

عمل مراسلا لقناة التلفزيون الروسية نحو 20 عاما، وترشح لعضوية مجلس مدينة موسكو ومجلس الدوما الروسي عن الحزب الليبرالي، في مارس/آذار 2023 أطلق قناة تليغرام الخاصة بـ"لواء الدببة"، وروّج للواء عبر وسائل الإعلام بغية الحصول على مساعدات.

رئيس الوحدة الطبية للواء

هوتس رومان فياتشيسلافوفيتش، الملقب "بيلاز"، وهو مواطن أوكراني خدم في وزارة الطوارئ الأوكرانية. في عام 2014 انشق عن أوكرانيا والتحق بما يعرف بـ"جيش حرس جمهورية دونيتسك الشعبية" برتبة نقيب وقائد سرية مشاة.

المصدر : مواقع إلكترونية + مواقع التواصل الاجتماعي