أرامكو السعودية تعود لسوق الدين بسندات دولارية

أرامكو لجأت إلى أسواق الدين آخر مرة في 2021 (رويترز)

أظهرت وثيقة مصرفية أن شركة أرامكو السعودية عادت إلى سوق الدين اليوم الثلاثاء، بعد الابتعاد عنها لثلاث سنوات، وعينت بنوكا لبيع سندات لآجال 10 و30 و40 عاما.

ولم تكشف الوثيقة حجم الإصدار، وفق رويترز، إلا أن بنوكا سترتب اتصالات مع المستثمرين اليوم من أجل البيع المحتمل لسندات بالحجم القياسي.

وقال مصدر مطلع إنه من المرجح أن تجمع أرامكو ما لا يقل عن 3 مليارات دولار من الشرائح الثلاث.

وأقبلت الشركات والحكومات الخليجية على أسواق الدين منذ بداية العام الحالي للاستفادة من الانخفاضات الأحدث في أسعار الفائدة عالميا، وأصدرت السعودية سندات مقومة بالدولار بقيمة 12 مليار دولار في يناير/كانون الثاني الماضي.

وتَراجع سهم أرامكو بنسبة 0.53% إلى 28.10 ريالا (7.49 دولارات) وقت إعداد هذا التقرير.

آخر إصدار

ولجأت أرامكو إلى أسواق الدين العالمية لآخر مرة في 2021 عندما جمعت 6 مليارات دولار من صكوك على 3 شرائح، وأشارت في فبراير/شباط الماضي إلى أنها ستصدر سندات هذا العام على الأرجح.

وجمعت الحكومة السعودية أيضا 11.2 مليار دولار من بيع حصة 0.64% في أرامكو الشهر الماضي، مما قد يعزز تمويلات المملكة وهدفها المتمثل في إنهاء اعتماد اقتصادها على النفط في إطار رؤية السعودية 2030.

وأبقت أرامكو على توزيعات أرباحها البالغة 31 مليار دولار رغم انخفاض أرباح الربع الأول 14%، ومن المتوقع الإعلان عن مدفوعات بقيمة 124.3 مليار دولار لعام 2024، يذهب معظمها إلى الحكومة السعودية.

وسيُحوَّل جزء آخر منها إلى صندوق الاستثمارات العامة، وهو صندوق الثروة السيادية للمملكة الذي يقود مبادرات رؤية السعودية 2030. وحصل الصندوق في مايو/أيار الماضي على حصة 8% في أرامكو من الحكومة، وهو ما رفع حصة الصندوق في أرامكو السعودية إلى مثليها.

وأرامكو، إحدى الشركات الأكثر ربحية في العالم، وهي أحد مصادر الثروة للسعودية منذ عقود.

أرامكو أجرت طرحا ثانويا لأسهمها خلال الشهر الماضي (رويترز)

مديرو الدفاتر

وعُينت كل من سيتي وغولدمان ساكس إنترناشونال وإتش إس بي سي وجيه بي مورغان ومورجان ستانلي وإس إن بي كابيتال مديري دفاتر نشطين مشتركين.

كما عُين بنك أبو ظبي التجاري وبنك أوف أميركا سكيوريتيز وبنك الصين وبنك الإمارات دبي الوطني وبنك أبو ظبي الأول وجي آي بي كابيتال وميزوهو؛ ضمن البنوك التي تعمل مديري دفاتر مشتركين مراقبين.

المصدر : رويترز