الجزائر.. اتفاق بـ455 مليون دولار مع "بي إف" الإيطالية لإنتاج الحبوب

الجزائر تنتج 80% من حاجاتها السنوية من القمح الصلب (وزارة الفلاحة)
المشروع الجزائري الإيطالي يتعلق بإنتاج الحبوب والبقوليات على مساحة 36 ألف هكتار بولاية تيميمون (وزارة الفلاحة)

قال وزير الفلاحة والتنمية الريفية الجزائري يوسف شرفة -اليوم السبت- إن الوزارة وقعت عقدا مع مجموعة "بي إف" (Bonifiche Ferraresi-BF) الإيطالية لمشروع "يتعلق بإنتاج الحبوب والبقوليات على مساحة 36 ألف هكتار بولاية تيميمون بقيمة إجمالية 420 مليون يورو (455 مليون دولار)".

وسيخصص هذا المشروع لإنتاج القمح والعدس والفاصولياء المجففة والحمص، بالإضافة إلى تشييد وحدات تحويلية لتصنيع العجائن الغذائية، وصوامع للتخزين وهياكل حيوية أخرى.

وبالإضافة إلى زراعة الحبوب والبقوليات، سيتم إدراج محاصيل زراعية أخرى إستراتيجية ضمن الدورة الزراعية، خاصة النباتات الزيتية مثل الصويا، بحسب ما أوردت وكالة الأنباء الجزائرية.

يُشار إلى أنه على هامش قمة السبعة الكبار المُصنّعين التي عقدت بمدينة باري الإيطالية الشهر الماضي، تم توقيع اتفاق شراكة جزائرية إيطالية لإنجاز مشروع ضخم في تيميمون باسم "مؤسسة ماتيي أفريقيا" سيمتد من عام 2024 إلى 2028، لإنتاج الحبوب والبقوليات، وكذا الصناعات الغذائية.

وفي وقت سابق كشف الرئيس الجزائري عبد المجيد تبون أن تحقيق الجزائر اكتفاءها الذاتي التامّ من إنتاج القمح الصلب أصبح قريب المنال، بعد إنتاج 80% من حاجتها السنوية خلال هذا الموسم.

وأوضح أن الإنتاج الوفير من القمح الصلب خلال الموسم الحالي سمح بتوفير 1.2 مليار دولار لخزينة الدولة.

وأشار الرئيس وقتها إلى أن بلوغ الهدف الإستراتيجي سيكون عبر توسيع المساحة المزروعة في "الجنوب الكبير" إلى 500 ألف هكتار، تشمل الاستثمار القطري بالأساس عبر مساحة 117 ألف هكتار بالجنوب الجزائري، والإيطالي في 36 ألف هكتار، إلى جانب الاستثمارات الوطنية في 120 ألف هكتار.

المصدر : رويترز + مواقع إلكترونية