زيادة المخزونات الأميركية تدفع أسعار النفط للانخفاض

Oil Barrels with red falling oil price chart, Oil Prices Moving Down.
أسعار النفط عند أقل من 82.3 دولارا للبرميل (شترستوك)

تراجعت أسعار النفط في التعاملات الآسيوية المبكرة، اليوم، في وقت أظهرت فيه بيانات القطاع ارتفاعا في مخزونات الخام والوقود في الولايات المتحدة الأميركية بما يشير إلى ضعف محتمل في الطلب، كما ساد الحذر توقعات الإمدادات قبل اجتماع لتكتل أوبك بلس في الشهر المقبل.

تراجع الأسعار

وهبطت العقود الآجلة لخام برنت 96 سنتا أو 1.15% إلى 82.20 دولارا للبرميل، وقت كتابة التقرير، وتراجعت العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط الأميركي دولارا أو 1.28% إلى 77.38 دولارا للبرميل.

وشهد الخامان تراجعا محدودا في الجلسة الماضية بفعل مؤشرات على تراجع في شح المعروض وضعف الطلب العالمي على النفط بعد تقرير لتوقعات وكالة الطاقة الدولية صدر أمس الثلاثاء.

وزادت مخزونات الخام الأميركية 509 آلاف برميل في الأسبوع المنتهي في الثالث من مايو/أيار وفقا لما نقلته مصادر في السوق عن أرقام معهد البترول الأميركي، وأضافت أن مخزونات البنزين ونواتج التقطير ارتفعت كذلك.

ضغوط إضافية

ومن المقرر صدور البيانات الحكومية الرسمية لمخزونات الخام والوقود في الولايات المتحدة اليوم، وتوقع محللون استطلعت رويترز آراءهم تراجع مخزونات الخام الأميركية بنحو 1.1 مليون برميل في الأسبوع الماضي.

كما ضغطت على الأسواق توقعات سادها الحذر بشأن خفض الإمدادات من منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) وحلفائها في تكتل (أوبك بلس) قبل اجتماع للساسة في الأول من يونيو/حزيران المقبل.

وقال محللون من آي إن جي: "تعرضت أسعار النفط لضغوط إضافية بسبب تزايد الجلبة المحيطة بسياسة إنتاج أوبك بلس.. التوقعات هي أن الدول الأعضاء ستمدد الخفض الطوعي الإضافي للإمدادات لما بعد الربع الثاني من هذا العام".

كما شكلت آمال التوصل لوقف إطلاق نار في قطاع غزة ضغطا إضافيا على أسعار النفط في الجلسات القليلة السابقة.

المصدر : رويترز + مواقع إلكترونية