زيادة حيازة الأجانب من سندات الخزانة الأميركية في يونيو

حيازات الأجانب من ديون الحكومة الأميركية زادت إلى 7.563 تريليونات دولار في يونيو/حزيران (غيتي إيميجز)

أظهرت بيانات وزارة الخزانة الأميركية -أمس الثلاثاء- زيادة الحيازات الأجنبية من سنداتها في يونيو/حزيران، وأن اليابان كانت أكبر حائز خارجي لها، إذ زادت مشترياتها الصافية منها.

وزادت حيازات الأجانب من ديون الحكومة الأميركية إلى 7.563 تريليونات دولار في يونيو/حزيران، ارتفاعا من 7.521 تريليونات الشهر السابق له.

وأظهرت البيانات أن الحيازات الأجنبية من سندات الخزانة، في أكبر اقتصاد عالمي، ارتفعت أيضا عن العام السابق، عندما بلغت 7.417 تريليونات دولار.

وزادت اليابان محفظتها من سندات الخزانة إلى 1.106 تريليون دولار من 1.097 تريليون في مايو/أيار.

وحازت الصين 835 مليار دولار من سندات الخزانة في يونيو/حزيران، انخفاضا من 847 مليارا في مايو/أيار، في حين ارتفعت حيازات بريطانيا إلى 672 مليار دولار، من 660 مليارا.

وكانت وكالة "فيتش" للتصنيف الائتماني قد فاجأت المستثمرين أول أغسطس/آب بخفضها تصنيف الولايات المتحدة من "AAA إلى AA+" مرجعة ذلك إلى التدهور المالي المتوقع على مدى السنوات الثلاث المقبلة، وتكرار مفاوضات سقف الدين الحكومي التي تهدد قدرة إدارة الرئيس على سداد التزاماتها المالية.

وبهذا تكون فيتش ثاني وكالة تصنيف ائتماني كبرى تخفض تصنيف الولايات المتحدة بعد "ستاندرد أند بورز" عام 2011.

المصدر : الجزيرة + رويترز