ارتفاع التضخم في المدن المصرية إلى 36.5% في يوليو

صورة2 مقاطعة السلع التي تزيد أسعارها أحد نصائح الإعلاميين- سوق خضروات وفاطهة في مصر- تصوير المراسل
أسعار المواد الغذائية والمشروبات ارتفعت 68.4% على أساس سنوي في يوليو/تموز (الجزيرة)

أظهرت بيانات من الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء في مصر -اليوم الخميس- أن معدل التضخم السنوي لأسعار المستهلكين في المدن ارتفع في يوليو/تموز إلى أعلى مستوى على الإطلاق عند 36.5%، بما يتماشى مع توقعات محللين، مع تسجيل ارتفاع حاد في أسعار المواد الغذائية.

وبلغ معدل التضخم بالمدن المصرية، في يونيو/حزيران 35.7%، وهو أيضا مستوى قياسي مرتفع.

وعلى أساس شهري، ارتفعت الأسعار 1.9% في يوليو/تموز بانخفاض من 2.08% في يونيو/حزيران.

وكان متوسط ​​توقعات 15 محللا -شملهم الاستطلاع- قد قال إن التضخم السنوي لأسعار المستهلكين بالمدن سيرتفع إلى 36.5% في يوليو/تموز.

وقال الجهاز المركزي إن أسعار المواد الغذائية والمشروبات ارتفعت 68.4% على أساس سنوي في يوليو/تموز.

  • مجموعة الحبوب والخبز بنسبة 55.7%.
  • اللحوم والدواجن بنسبة 93.4%.
  • الأسماك والمأكولات البحرية بنسبة 83.4%.
  • الألبان والجبن والبيض بنسبة 64.7%.
  • الزيوت والدهون بنسبة 30.6%.
  • الفاكهة بنسبة 42.8%.
  • الخضراوات 82.3%.
  • السكر والأغذية السكرية بنسبة 38.4%.

وتعتبر مصر أكبر مستورد للقمح بالعالم، بأكثر من 12 مليون طن سنويا، بينما يبلغ الاستهلاك المحلي سنويا قرابة 23 مليونا، بحسب بيانات منظمة الأمم المتحدة للأغذية والزراعة (فاو).

وتأتي أرقام تضخم أسعار الغذاء، بعد أن خفضت مصر سعر صرف الجنيه 3 مرات منذ مارس/آذار 2022، من متوسط 15.7 جنيها أمام الدولار الواحد، ليستقر حاليا عند 30.9 جنيها.

المصدر : وكالات