ارتفاع واردات الصين من النفط الروسي إلى مستوى قياسي

يخضع الخام الروسي لعقوبات غربية على خلفية الحرب في أوكرانيا (غيت)

أظهرت بيانات حكومية صينية -اليوم الثلاثاء- أنّ واردات النفط من روسيا ارتفعت إلى مستوى غير مسبوق في مايو/أيار الماضي، مع استمرار مصافي التكرير الخاصة في شراء خامي إسبو والأورال الروسيين بأسعار مخفضة وسط العقوبات المفروضة عليهما.

ووفقا لبيانات من الإدارة العامة للجمارك، بلغ إجمالي النفط الوارد من روسيا 9.71 ملايين طن متري الشهر الماضي، أو 2.29 مليون برميل يوميا.

كما زادت الشحنات 15.3% من 1.98 مليون برميل يوميا في الشهر نفسه من العام الماضي.

ويمثل هذا أعلى مستوى على الإطلاق، وزيادة 32.4% عن الإجمالي في أبريل/نيسان الماضي، وهو 1.73 مليون برميل يوميا.

وجاء جزء كبير من الزيادة في الطلب على الخام الروسي من مصافي التكرير الخاصة في الصين.

وتستخدم المصافي الصينية وسطاء من التجار في عمليات الشحن والتأمين الخاصة بالخام الروسي لتجنب انتهاك العقوبات الغربية.

 بلدان أخرى

  • بلغ إجمالي واردات الخام الصينية من السعودية 7.32 ملايين طن في مايو/أيار المنصرم، بما يعادل 1.72 مليون برميل يوميا، بانخفاض 16% عن الشهر الماضي.
  • بلغت الواردات من ماليزيا 1.34 مليون برميل يوميا في مايو/أيار بزيادة 158.6% عن الفترة نفسها من العام الماضي.
  • زادت الواردات من الولايات المتحدة إلى أكثر من 3 أمثالها على أساس سنوي إلى 2.22 مليون طن، على الرغم من التوتر الجيوسياسي المتفاقم بين البلدين.
المصدر : رويترز