الليرة التركية تهبط إلى مستوى قياسي جديد وسط ترقب لاجتماع البنك المركزي

الليرة التركية فقدت أكثر من 25% من قيمتها العام الجاري (غيتي)

تراجعت الليرة التركية إلى مستوى قياسي جديد اليوم الاثنين، مع ترقب المستثمرين لمؤشرات بشأن تحركات السياسة النقدية، بعد تعيين رئيسة جديدة للبنك المركزي من المتوقع أن ترفع أسعار الفائدة.

وهبطت الليرة بنسبة 1.3% عند 23.65 مقابل الدولار، بعد أن سجلت أدنى مستوى لها عند 23.77 مقابل الدولار خلال الليل، وفقدت العملة أكثر من 25% من قيمتها هذا العام.

وعين الرئيس رجب طيب أردوغان يوم الجمعة الماضي حفيظة غاية أركان لرئاسة البنك المركزي، وتولت أركان في السابق منصب الرئيس التنفيذي المشارك في بنك "فيرست ريبابليك" بالولايات المتحدة، ومن المتوقع أن تغير السياسات النقدية الحالية وترفع أسعار الفائدة بعد خفضها لسنوات.

وكان بنك "جيه بي مورغان" (JPMorgan) الأميركي قال -اليوم الاثنين- إنه يتوقع أن يرفع البنك المركزي التركي أسعار الفائدة إلى 25% من 8.5% في الوقت الراهن خلال اجتماعه المقبل هذا الشهر، وهو أول اجتماع ستعقده أركان بعد توليها منصبها، وأضاف أنه قد تُطرح توجيهات بفرض زيادات أصغر في المستقبل إذا لزم الأمر.

وتعتزم الحكومة التركية الجديدة مواجهة ارتفاع التضخم ومستويات الأسعار، وقال أردوغان غداة ترؤسه الاجتماع الأول للحكومة الجديدة قبل أيام "عازمون على القضاء على مشكلة ارتفاع الأسعار الناجم عن التضخم".

المصدر : الجزيرة + رويترز