النفط يتجه لإنهاء العام منخفضا 10% ونظرة إيجابية في 2024

توقعات بأن يصل متوسط ​​سعر خام برنت 84.43 دولارا للبرميل في 2024 (شترستوك)

تتجه أسعار النفط لإنهاء عام 2023 متراجعة بنحو 10%، لتسجل أول انخفاض سنوي في عامين، بعدما تسببت المخاوف الجيوسياسية وتخفيضات الإنتاج والتدابير العالمية لكبح التضخم في تقلبات حادة بالأسعار.

وارتفعت العقود الآجلة لخام برنت 0.7% إلى 7785 دولارا للبرميل بحلول الساعة 09:25 بتوقيت غرينتش، وزادت العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط الأميركي 0.6% إلى 72.3 دولارا، اليوم الجمعة، وهو آخر يوم تداول في عام 2023.

وجاء ارتفاع الأسعار اليوم الجمعة بعد انخفاضها في اليوم السابق مع استعداد مزيد من شركات الشحن لعبور البحر الأحمر، في وقت علقت شركات كبرى استخدام هذا المسار بعد أن بدأت جماعة الحوثي اليمنية في استهداف السفن.

وبهذا يتجه الخامان القياسيان لإنهاء العام عند أدنى مستوى عامّ منذ 2020 عندما قوضت جائحة كورونا (كوفيد-19) الطلب وأدت لانخفاض الأسعار.

ولم تكن تخفيضات الإنتاج التي قام بها تحالف أوبك بلس كافية لدعم الأسعار مع انخفاض أسعار الخامين القياسيين 20% تقريبا من أعلى مستوى لهما هذا العام.

في سوق العملات، يتجه الدولار نحو الانخفاض 2% هذا العام بعد عامين من تحقيق مكاسب قوية

ويتناقض الأداء الضعيف للنفط في نهاية العام مع الأسهم العالمية، التي تتجه لإنهاء عام 2023 على ارتفاع.

وفي سوق العملات، تراجع الدولار ويتجه نحو الانخفاض 2% هذا العام بعد عامين من تحقيق مكاسب قوية.

ويقول مسؤولو القطاع إن الخفض المتوقع في أسعار الفائدة -الذي قد يقلل من تكاليف الاقتراض في مناطق الاستهلاك الرئيسية- وضعف الدولار -الذي يجعل النفط أقل تكلفة بالنسبة للمشترين الأجانب- قد يعززان الطلب في عام 2024.

ويتوقع مسح أجرته وكالة رويترز لآراء 30 اقتصاديا ومحللا أن يبلغ متوسط ​​سعر خام برنت 84.43 دولارا للبرميل في 2024، مقارنة بمتوسط نحو 80 دولارا للبرميل هذا العام ومستويات مرتفعة تزيد على 100 دولار في 2022 بعد الحرب الروسية الأوكرانية.

المصدر : رويترز