ستاندرد آند بورز تعدّل نظرتها المستقبلية لتركيا إلى إيجابية

ستاندرد آند بورز توقعت نمو الاقتصاد التركي 3.7% العام الحالي (الفرنسية)

أعلنت وكالة "ستاندرد آند بورز" للتصنيف الائتماني، الخميس، رفع نظرتها المستقبلية للتصنيف الائتماني لتركيا من مستقرة إلى إيجابية.

وذكرت الوكالة في بيان أنها أكدت التصنيف الائتماني لتركيا عند "بي" (B)، مع التأكيد على انخفاض العجز المزدوج.

وقالت ستاندرد آند بورز إن التعديل يأتي في ظل تغيرات السياسة الأخيرة بما في ذلك قيام البنك المركزي برفع سعر الفائدة الرئيسي الأسبوع الماضي إلى 40% بالإضافة إلى "فائض ميزان المعاملات الجارية المسجل في سبتمبر/أيلول، وتعافي الاحتياطيات القابلة للاستخدام خلال أول 17 يوما من شهر نوفمبر/تشرين الثاني".

والتصنيف "بي" أقل بـ5 درجات من الدرجة الاستثمارية. وتعني النظرة المستقبلية الإيجابية إمكانية تحسين التصنيف لكنها لا ترتبط بجدول زمني.

وارتفع إجمالي احتياطي البنك المركزي التركي بمقدار مليارين و25 مليون دولار، في نوفمبر/تشرين الثاني المنصرم، ليبلغ 136.5 مليارات دولار، وهو أعلى مستوى على الإطلاق.

وبحسب بيانات المركزي التركي ارتفع إجمالي احتياطي النقد الأجنبي لدى البنك، في الفترة المذكورة، بمقدار 1.771 مليار دولار، ليبلغ نحو 91  مليار دولار.

أما إجمالي احتياطيات الذهب فقد زاد بمقدار 225 مليون دولار ليبلغ نحو 45.5 مليار دولار، وفق ما نقلت وكالة الأناضول.

نمو الاقتصاد

وتوقع بيان ستاندرد آند بورز ، أن ينمو الاقتصاد التركي بـ3.7% هذا العام، و2.4% في 2024.

وكان وزير التجارة التركي عمر بولات قد أعلن أن بلاده أصبحت أسرع الاقتصادات نموا بين دول مجموعة العشرين ومنظمة التعاون الاقتصادي والتنمية خلال الربع الثالث من العام الجاري. من جهته، نبّه وزير المالية التركي محمد شيمشك إلى أن هذا النمو سيتباطأ خلال الفترة المقبلة.

وحقق الاقتصاد التركي نموا بنسبة 5.9% في الربع الثالث من 2023، وفق بيانات رسمية صدرت الخميس عن هيئة الإحصاء التركية، وهو ما فاق التوقعات مدفوعا بإنفاق الأسر، لكن من المتوقع أن يتباطأ النشاط بحلول نهاية العام بعدما أدى التشديد النقدي إلى تهدئة الطلب.

المصدر : رويترز + وكالة الأناضول