أرباح أرامكو السعودية تتراجع 23% مع خفض إمدادات النفط

The Aramco Oil Refinery in Dahran, Saudi Arabia, Middle East. (Photo by: MyLoupe/Universal Images Group via Getty Images) GettyImages-170501340
السعودية تنتج حاليا 9 ملايين برميل يوميا رغم أن طاقتها القصوى تبلغ 12 مليون برميل (غيتي)

أعلنت شركة أرامكو السعودية اليوم عن انخفاض 23% في صافي أرباح الربع الثالث بما يتجاوز بقدر طفيف تقديرات المحللين، وذلك بسبب انخفاض أسعار النفط الخام والكميات المبيعة.

وانخفض صافي الربح إلى 32.6 مليار دولار في الربع المنتهي في 30 سبتمبر/ أيلول من 42.4 مليار دولار قبل عام.

وسجلت شركة النفط السعودية العملاقة في الفترة المذكورة إيرادات بلغت 113.09 مليار دولار مقارنة مع 144.99 مليار دولار في الفترة نفسها من العام الماضي.

واستفادت أرباح أرامكو من ارتفاع أسعار النفط الخام مقارنة بالربع السابق، لكن الأسعار أقل بكثير من مستوياتها القياسية قبل عام.

وقالت السعودية، وهي أكبر عضو في منظمة البلدان المصدرة للنفط (أوبك)، إنها ستواصل خفض إنتاجها الطوعي بمقدار مليون برميل يوميا حتى نهاية العام وإنها ستراجع القرار مرة أخرى الشهر المقبل.

وقد تضطر المملكة لتمديد التخفيض للعام المقبل وسط مؤشرات على ضعف سوق النفط الفعلي. ويتراجع الطلب على الوقود مثل الديزل في أوروبا في علامة على النمو الاقتصادي الضعيف.

ومن المقرر أن يجتمع تكتل أوبك بلس (يضم أعضاء أوبك ومنتجين خارجها منهم روسيا) في وقت لاحق هذا الشهر لمراجعة سياسة الإمدادات الخاصة بهم.

وعوضت أرامكو جزئيا الانخفاض في أرباح المنبع بتحسن هوامش التكرير في الربع الثالث، وهو ما دفع الوحدة إلى تحقيق ربح قدره 5.3 مليارات دولار من خسارة في الربع نفسه من العام الماضي.

 

أرامكو حققت إيرادات في الربع الثالث للعام 2023 بلغت 113.09 مليار دولار (الفرنسية)

متوسط أسعار النفط

وقالت شركة جدوى للاستثمار ومقرها الرياض، في تقرير صدر في أواخر أكتوبر/تشرين الأول إن الأسعار تقدر هذا العام بنحو 85 دولارا للبرميل.

ويقول محللون إن المملكة تحتاج إلى تسعير النفط عند نحو 80 دولارا للبرميل لتحقيق التوازن في ميزانيتها، رغم أن ذلك قد لا يحدث بسبب خفض الإنتاج وزيادة الإنفاق.

وتراجع إنتاج السعودية بعدما أعلنت الرياض في أبريل/نيسان خفضا قدره 500 ألف برميل يوميا في إطار تحرك مشترك مع قوى نفطية أخرى، لخفض الإمدادات بأكثر من مليون برميل يوميا في محاولة لدعم الأسعار.

وأعلنت المملكة في يونيو/حزيران الماضي خفضا طوعيا آخر بمقدار مليون برميل يوميا دخل حيز التنفيذ في يوليو/تموز الماضي، وأكدت مؤخرا أن هذا التخفيض سيستمر حتى ديسمبر/ كانون الأول.

ويبلغ إنتاج المملكة اليومي من النفط الخام حاليا 9 ملايين برميل، وهو أقل من طاقتها القصوى البالغة 12 مليون برميل يوميا.

والأسبوع الماضي، أعلنت الهيئة العامة للإحصاء السعودية تراجع الناتج المحلي الإجمالي بنسبة 4.5% في الربع الثالث من العام الحالي مقارنة بالعام الماضي، مع تراجع الأنشطة النفطية 17.3% ونمو الأنشطة غير النفطية 3.6%.

المصدر : وكالات