المفوضية الأوروبية: منطقة اليورو ستدخل في ركود نهاية السنة

شعار منطقة اليورو بميدان المصارف العالمية بمدينة فرانكفورت. الجزيرة نت.
شعار منطقة اليورو في ميدان المصارف العالمية بمدينة فرانكفورت (الجزيرة)

حذر الاتحاد الأوروبي اليوم الجمعة من أن منطقة اليورو ستدخل في حالة ركود خلال الشتاء، فيما رفعت بروكسل توقعاتها بشأن معدلات التضخم للعامين 2022 و2023 على خلفية ارتفاع أسعار الطاقة.

وترزح أوروبا تحت وطأة الهزات الاقتصادية التي أحدثتها الحرب الروسية على أوكرانيا وأدت إلى ارتفاع تكاليف الطاقة وسددت ضربة للقدرة الشرائية للمستهلكين في مختلف أنحاء القارة.

وأفادت المفوضية الأوروبية بأن ازدياد ضبابية الوضع وارتفاع التكاليف يتوقع أن يُدخلا منطقة اليورو ومعظم بلدان التكتل في ركود خلال الفصل الأخير من 2022.

وأكدت المفوضية أن "انكماش النشاط الاقتصادي يتوقع أن يستمر في الربع الأول من 2023، وأن يعود النمو إلى أوروبا خلال الربيع".

وأضافت "في وقت تواصل الرياح المعاكسة القوية الحد من الطلب يتوقع أن يكون النشاط الاقتصادي ضعيفا مع بلوغ نمو إجمالي الناتج الداخلي 0.3% عام 2023".

وتأتي التوقعات المتشائمة فيما رفعت المفوضية بشكل حاد توقعاتها بشأن التضخم للعامين الحالي والمقبل.

وتوقعت أن يسجل معدل التضخم 8.5% هذا العام، أي أعلى بنقطة من التوقعات السابقة، و6.1% في 2023، أي أعلى بنقطتين من التوقعات السابقة.

وقال مفوض الاقتصاد في الاتحاد الأوروبي باولو جينتيلوني "واصل التضخم الارتفاع بوتيرة أسرع من المتوقع، لكننا نعتقد أن الذروة باتت قريبة، على الأرجح في نهاية العام الجاري".

المصدر : الفرنسية