كبار مسؤولي الشركات يحذرون.. وزير النقل البريطاني: لا يوجد نقص بالوقود

الحكومة البريطانية أعلنت اليوم الأحد عن خطة لمنح تأشيرات مؤقتة لـ5 آلاف سائق شاحنة أجنبي. لكن كبار مسؤولي الشركات حذروا من أن هذا الحل قصير الأمد.

وزير النقل البريطاني وصف الذعر الناجم عن نقص الوقود بأنه "وضع مختلق" (الأوروبية)

طالب وزير النقل البريطاني غرانت شابس البريطانيين بالتصرف كالمعتاد وهم يشترون البنزين، وقال إنه لا يوجد نقص بالوقود وإن الحكومة تدخلت لتخفيف النقص في عدد السائقين الذين ينقلونه إلى محطات الخدمة.

وفي الأيام الماضية وقفت طوابير طويلة من السيارات في محطات الخدمة وانتظر سائقوها أدوارهم في التزود بالوقود لساعات أحيانا، وذلك عقب إعلان شركات النفط عن نقص في عدد السائقين تسبب بمشاكل في النقل من المصافي، واضطر بعض المشغلين إلى العمل بنظام الحصص في توزيع الإمدادات، وهو ما دفع آخرين إلى إغلاق المحطات، بحسب ما ذكرت رويترز.

وقال شابس لقناة "سكاي نيوز" (Sky News) التلفزيونية "هناك وفرة في الوقود، ليس هناك نقص بالوقود في البلاد"، وأضاف "لذلك فإن أهم شيء هو أن يتصرف الناس كما اعتادوا وأن يملؤوا خزانات سياراتهم كما اعتادوا، وبالتالي لن يقفوا في طوابير ولن تكون هناك أزمات أيضا أمام المضخات".

ووصف شابس الذعر الناجم عن نقص الوقود بأنه "وضع مختلق" وحمل رابطة السائقين مسؤوليته.

وقال "إنهم يحاولون جاهدين استقدام المزيد من السائقين الأوروبيين الذين يتقاضون أجورا أقل من البريطانيين".

وأعلنت الحكومة اليوم الأحد عن خطة لمنح تأشيرات مؤقتة لـ5 آلاف سائق شاحنة أجنبي. لكن كبار مسؤولي الشركات حذروا من أن هذا الحل قصير الأمد ولن يجدي في حل نقص حاد في العاملين وينطوي على مخاطرة بمشاكل كبيرة تتجاوز إمدادات الوقود وتشمل نشاط تجار التجزئة قبل عيد الميلاد.

 تأشيرات

وستمنح المملكة المتحدة ما يصل إلى 10 آلاف و500 تأشيرة عمل مؤقتة؛ سعيا منها إلى الاستجابة للنقص باليد العاملة، وهو قرار اتخذته الحكومة أمس السبت، ويمثل تحولا غير متوقع في سياسة الهجرة بعد خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي، وفق ما أوردته وكالة الصحافة الفرنسية.

ومن شأن هذه التأشيرات -التي مدتها 3 أشهر وتبدأ من أكتوبر/تشرين الأول إلى ديسمبر/كانون الأول المقبلَين- أن تعوض النقص الصارخ في عدد السائقين والعمال في قطاعات رئيسية في الاقتصاد البريطاني مثل تربية الدواجن.

وعلاوة على تهديد إمدادات الوقود؛ فإن النقص في عدد سائقي الشاحنات تسبب بعرقلة عمليات تسليم المواد الغذائية وسلع أخرى.

وحذر تجار التجزئة الحكومة من أن أمامها 10 أيام فقط لإنقاذ موسم عيد الميلاد (الكريسماس) من "اضطراب كبير" بسبب نقص يبلغ نحو 90 ألف سائق في قطاع الشحن، بحسب وكالة الأنباء الألمانية.

وقال وزير النقل إن التغييرات -التي ستشهد توفير التأشيرات اعتبارا من أكتوبر/تشرين الأول المقبل- "ستضمن بقاء الاستعدادات على المسار الصحيح" لموسم الأعياد.

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

ستمنح بريطانيا أكثر من 10 آلاف تأشيرة عمل مؤقتة سعيا منها للاستجابة للنقص باليد العاملة، وهو قرار اتخذته الحكومة أمس السبت، ويمثل تحولا غير متوقع في سياسة الهجرة بعد خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي.

Published On 26/9/2021
المزيد من اقتصاد
الأكثر قراءة