65 اتفاقية بين قطر وروسيا خلال منتدى سان بطرسبورغ الاقتصادي

اتفاقية شراكة تجارية بين مجموعة QNB وشركة كابيتال الروسية (الصحافة القطرية)
اتفاقية شراكة تجارية بين مجموعة QNB وشركة كابيتال الروسية (الصحافة القطرية)

على هامش فعاليات منتدى سان بطرسبورغ الاقتصادي الدولي، وقّعت مجموعة بنك قطر الوطني (QNB)، مذكرة تفاهم مع شركة (VTB) كابيتال للاستثمارات التابعة لمجموعة (VTB) الروسية.

وتهدف المذكرة إلى تطوير الأعمال بين الجانبين، حيث سيتمكن الطرفان بموجبها، من القيام بأنشطة مختلفة في إدارة الاستثمار والخدمات الاستشارية في مجالات أسواق الدَّين والأسهم والعقارات.

ووفقا للمذكرة، ستعمل (QNB) و(VTB)، على جذب رؤوس الأموال الأجنبية إلى أسواق كلا الجانبين، إلى جانب إنشاء مجموعة مختارة من العروض للمستثمرين الدوليين.

وقالت مجموعة بنك قطر الوطني (شركة مساهمة قطرية) التي تعد الأكبر في الشرق الأوسط وأفريقيا، إن مذكرة التفاهم ستساعد في القيام بأنشطة مختلفة في إدارة الاستثمار والخدمات الاستشارية في مجالات أسواق الدين والأسهم والعقارات، بينما توقعت (VTB) كابيتال أن يحظى الصندوق الروسي الذي سيركز على الاستثمارات في الاقتصاد القطري بشعبية كبيرة.

اتفاقية مجموعة بنك قطر الوطني مع كابيتال ليست الوحيدة خلال المشاركة القطرية في المنتدى، فمن المتوقع الإعلان عن توقيع 65 اتفاقية ومذكرة تفاهم على الأقل بين الدوحة وموسكو، الأمر الذي يجعل من مشاركة قطر الحالية في المنتدى خطوة مهمة على طريق ترسيخ الشراكة الإستراتيجية بين البلدين.

قطر ضيف شرف منتدى سان بطرسبورغ الاقتصادي الدولي (الصحافة القطرية)

ترويج الاستثمار

ومن ضمن هذه الاتفاقيات، وقعت وكالة ترويج الاستثمار في قطر، 3 مذكرات تفاهم مع كل من شركة الأمن السبراني (BI.ZONE)، وشركة "أكور بيتش الدوحة"، وشركة التكنولوجيا الزراعية والمائية المبتكرة "وادي ووتر"، وذلك في الجناح الوطني لدولة قطر المشارك في المنتدى.

ومن المتوقع أن تبلغ قيمة الاستثمارات المرتبطة بالاتفاقيات الثلاث الموقعة، أكثر من 145 مليون ريال (الدولار يساوي 3.65 ريالات قطرية)، حيث ستدعم هذه الاتفاقيات الاستثمارات الروسية في مختلف القطاعات، بما في ذلك الزراعة والنقل، والأعمال الفندقية، والأمن السيبراني، وتكنولوجيا المعلومات.

هيئة المناطق الحرة – قطر وقعت من جانبها أيضا مذكرة تفاهم خلال مشاركتها في المنتدى مع غرفة تجارة وصناعة سان بطرسبورغ، تهدف إلى تعزيز العلاقات الثنائية من خلال تسليط الضوء على الفرص الاستثنائية التي تتيحها دولة قطر والتركيز على مجالات النمو والتعاون بين المستثمرين في المناطق الحرة وأعضاء غرفة تجارة وصناعة سان بطرسبورغ.

ويعرض جناح الهيئة في المنتدى، الفرص الاستثمارية الواعدة والخدمات الاستثنائية التي تقدمها المناطق الحرة في قطر للشركات الروسية والشركات ضمن رابطة الدول المستقلة الراغبة في التوسع وتأسيس حضور لها في قطر والمنطقة.

رابطة رجال الأعمال القطريين تأمل في شراكة مثمرة مع روسيا (الجزيرة)

تعزيز فرص التعاون

رابطة رجال الأعمال القطريين من جانبها، وقعت مذكرة تفاهم للتعاون مع غرفة تجارة وصناعة سان بطرسبورغ الروسية، وتهدف الاتفاقية إلى تعزيز فرص التعاون بين الجانبين في المجالات التجارية والاستثمارية في ضوء العلاقات المتطورة بين البلدين.

وقال عضو الرابطة القطرية الشيخ فيصل بن فهد آل ثاني، إن المشاركة القطرية الضخمة في المنتدى فتحت آفاقا جديدة للشراكة بين القطاع الخاص في البلدين، مضيفا أن رابطة رجال الأعمال القطريين تعمل جاهدة على جذب الاستثمارات الخارجية في جميع المجالات التي تقدم إضافة نوعية للسوق القطرية.

وأكد أن الرابطة تسعى لإيجاد فرص استثمارية في سان بطرسبورغ، وروسيا عموما، مبينا أن مذكرة التفاهم ستضع أطر التحرك بين الجانبين بما يزيد من حجم المبادلات التجارية والاستثمارية.

وخلال مشاركته في جلسة حول تحولات الطاقة بمنتدى سان بطرسبرغ الاقتصادي الدولي في روسيا، سلّط وزير الدولة لشؤون الطاقة القطري، العضو المنتدب والرئيس التنفيذي لقطر للبترول المهندس سعد بن شريدة الكعبي الضوء على أهمية التحول المستمر إلى طاقة منخفضة الكربون، مشددا على ضرورة تحمل المسؤولية من قبل الجميع من أجل إنتاج الطاقة بطريقة أكثر مسؤولية تجاه البيئة.

الوفد القطري يعد الأكبر في المنتدى (الصحافة القطرية)

نشوة مفرطة

وأكد الكعبي أن هناك حاجة ماسة للتحول إلى طاقة منخفضة الكربون، لافتا إلى أن البيئة هي محور الإستراتيجيات التي تعتمدها جميع الشركات العاملة في قطر، لكنه حذر في الوقت نفسه من أن تتسبب النشوة المفرطة، بالاندفاع في حوار يتصور حرمان قطاع النفط والغاز من الاستثمارات.

واستشهد وزير الدولة لشؤون الطاقة القطري بتقرير حديث لوكالة الطاقة الدولية، دعا إلى وقف الاستثمار في النفط والغاز، قائلا "عندما نحرم قطاع النفط والغاز من الاستثمارات الإضافية، ستحدث طفرات كبيرة في أسعار النفط والغاز وسيحرم بعض العملاء والدول من النفط أو الغاز ومن جميع منتجاتهما"، معتبرا أن هذا النقاش "خطير سيضر بالبشرية وبحوالي مليار شخص حول العالم ليس لديهم كهرباء اليوم".

وعلى هامش المنتدى أيضا، وقع منتدى الدوحة ومؤسسة "روسكونغريس" خطاب نوايا لتمديد اتفاقية الشراكة بينهما حتى منتدى الدوحة 2022، إيذانا ببداية مرحلة جديدة من التعاون بين المنظمتين.

وقالت مديرة منتدى الدوحة نوف السويدي إن هذا الاتفاق يؤكد مواصلة منتدى الدوحة تعزيز تبادل الأفكار بالتعاون مع شركائه، للخروج بتوصيات قابلة للتطبيق، وذلك من خلال الحوار المفتوح، في حين قال مدير منتدى "سبيف" أليكسي فالكوف إن منتدى الدوحة منصة رائدة للحوار في الشرق الأوسط، معبرا عن تطلعه للمزيد من المشاريع المشتركة واللقاءات الجديدة في سان بطرسبورغ وفي الدوحة.

المصدر : الجزيرة + وكالات

حول هذه القصة

ناقش منتدى سان بطرسبورغ الاقتصادي الدولي في يومه الثاني ملفات العقوبات الأميركية، وعددا من ملفات الشرق الأوسط، بينها ملف إيران النووي، في حين انتقدت موسكو السياسات الأميركية بشأن بعض القضايا الدولية.

3/6/2021

طالب أمير قطر بمنتدى سان بطرسبورغ بتوفير اللقاح لكل الشعوب، لافتا إلى آفاق الاستثمار الواعدة ببلاده، وشدد بوتين على التوزيع العادل للقاح وأكد الانتهاء من مد أنابيب الخط الأول لخط التيار الشمالي للغاز.

4/6/2021
المزيد من اقتصاد
الأكثر قراءة