أسعار النفط ترتفع إلى ذروة عامين بعد قرار إيجابي لتحالف أوبك بلس

وزراء تحالف منتجي النفط أوبك بلس قرروا تثبيت مستوى الإنتاج المعمول به لشهر مارس/آذار الحالي (غيتي)
وزراء تحالف منتجي النفط أوبك بلس قرروا تثبيت مستوى الإنتاج المعمول به لشهر مارس/آذار الحالي (غيتي)

صعدت أسعار النفط الخام في بداية التعاملات الأسبوعية، الاثنين، إلى ذروة عامين، مدفوعة بتمديد تحالف "أوبك بلس" خفض الإنتاج شهرا إضافيا، فضلا عن هجمات بطائرات مسيّرة تعرضت لها مرافق حيوية سعودية، وذلك وفق ما ذكرت وكالة الأناضول.

والخميس قرر وزراء تحالف منتجي النفط أوبك بلس تثبيت مستوى الإنتاج المعمول به لشهر مارس/آذار الحالي، ليمتد حتى نهاية أبريل/نيسان المقبل، وفق بيان صدر عن التحالف عقب اجتماع افتراضي عبر شبكة الإنترنت.

وفاجأت السعودية المشاركين في اتفاق خفض الإنتاج بتمديد لمدة شهر إضافي في خفض طوعي لإنتاجها بمقدار مليون برميل يوميا، حتى نهاية أبريل/نيسان بدلا من مارس/آذار.

وبدأت السعودية تنفيذ قرار الخفض الطوعي في إنتاجها مطلع فبراير/شباط الماضي، يضاف فوق حصتها المقررة من خفض الإنتاج.

وعند الساعة 06:00 بتوقيت غرينتش صعدت العقود الآجلة لخام القياس العالمي مزيج برنت تسليم مايو/أيار بنسبة 2.25% أو 1.59 دولار إلى 71.2 دولارا للبرميل.

كما صعدت العقود الآجلة للخام الأميركي غرب تكساس الوسيط، تسليم أبريل/نيسان، بنسبة 2.10% أو 1.40 دولار إلى 67.47 دولارا للبرميل.

وتلقت الأسعار دعما إضافيا عقب إعلان السعودية، مساء الأحد، تعرض ميناء رأس تنورة في المنطقة الشرقية لهجوم بطائرة مسيّرة آتية من جهة البحر.

ونقلت وكالة الأنباء السعودية "واس"، عن مصدر مسؤول في وزارة الطاقة، أن إحدى ساحات الخزانات البترولية، في الميناء (من أكبر موانئ شحن البترول في العالم)، تعرضت لهجوم بطائرة مسيّرة آتية من جهة البحر، دون تفاصيل.

وأمس الأحد قالت شركة النفط الوطنية أرامكو السعودية -في بيان- إنها رفعت سعر البيع الرسمي لخامها العربي الخفيف إلى آسيا في أبريل/نيسان ليصبح بعلاوة تبلغ 1.40 دولار للبرميل فوق متوسط عُمان/دبي، وذلك بزيادة 0.40 دولار عن مارس/آذار، وفق ما ذكرت رويترز.

وحددت الشركة سعر بيع الخام العربي الخفيف إلى شمال غرب أوروبا بخصم 2.20 دولار للبرميل عن برنت في بورصة إنتركونتيننتال، بانخفاض 0.50 دولار عن مارس/آذار، وإلى الولايات المتحدة عند 0.95 دولار للبرميل فوق مؤشر أرغوس للخام عالي الكبريت، بزيادة 0.10 دولار مقارنة مع الشهر السابق.

المصدر : رويترز + وكالة الأناضول

حول هذه القصة

يبدي خبراء تشاؤمهم حيال أسعار النفط، ويعزو الخبراء هذا التشاؤم إلى جملة عوامل منها استمرار تفشي فيروس كورونا، واستئناف الإنتاج في ليبيا، فضلا عن حالة عدم اليقين قبل الانتخابات الأميركية.

المزيد من اقتصاد
الأكثر قراءة