الأجود عالميا.. سردين المغرب ثروة اقتصادية وثقافة غذاء

السردين يصدر لأكثر من 60 دولة وفرنسا أول سوق مستورد له في أوروبا

المغرب يصدر السردين لأكثر من 60 دولة (الجزيرة)
المغرب يصدر السردين لأكثر من 60 دولة (الجزيرة)

بدت أشعة الشمس متكاسلة وهي تشق ضباب صباح شديد البرودة من أيام فبراير/شباط الجاري، في ملتقى بحر ونهر، عند ضفة وادي أبي رقراق بالرباط، ورائحة شواء سمك على لهيب فحم تنبعث من ركن صغير، تختلط برائحة بُن ممزوجة بدخان السجائر من كشك تقليدي، ولا يكسر صمت المكان إلا مواء قطة ترنو أمام المشواة الصغيرة، وأصوات النوارس التي تعرف موعد إفطارها.

في دقائق معدودات ينكسر الصمت على وقع جلبة تبدو معهودة بالمكان؛ لقد بدأ افتتاح مزاد بيع حصيلة الليلة من سمك السردين، أو ما يسمى في عرف الصيادين "الدلالة".

صورة مصغرة

يقف رشيد -الذي يزاول مهنة الصيد منذ أكثر من 20 سنة- بلباس خاص بفخر واعتزاز يترقب السعر الذي سترسو عليه غنيمته من البحر، ويقول للجزيرة نت "صيد السردين تخصص، وطريقته مختلفة". ويستعمل رشيد وزملاؤه قوارب الصيد التقليدية (حوالي 20 قاربا تقليديا لصيد السردين)، وآلية رصد جديدة، تمكنهم من معرفة وجود أسراب السردين وتوجهه.

وفي المقابل، كان عبد الحق (49 سنة) يعد دراجته النارية المعدة بثلاجة صغيرة، ويضع بها ما تمكن من شرائه من "الدلالة" لينطلق في رحلة توزيع مارسها منذ أكثر من 14 سنة.

الصورة من ضفة أبي رقراق صورة مصغرة لمصايد صيد الأسماك السطحية -ومنها السردين تحديدا- بالمغرب، حيث يُمارَس الصيد التقليدي في أكثر من 150 موقعا تقريبا، وبلغ مجموع الوظائف في البحر خلال 2019 -حسب التقرير السنوي لوزارة الزراعة والصيد البحري- حوالي 122 ألفا و127 وظيفة.

تيارات الكناري

يقع المغرب في موقع جغرافي له مؤهلات طبيعية نادرة، ضمن واحدة من 4 مناطق في العالم تمتاز بظاهرة "الأبولين" الطبيعية، أو ما تسمى "الانبثاقات المائية"، وهي منطقة تيارات الكناري التي تمتد من الواجهة الأطلسية للمغرب وموريتانيا إلى شمال السنغال. (المناطق الثلاث الأخرى هي تيارات بنغويلا في عرض أفريقيا الجنوبية، ومنطقة فلوريدا في عرض فلوريدا، ومنطقة تيارات همبورغ في عرض تشيلي والبيرو).

ويوضح الخبير في الصيد البحري محمد الناجي للجزيرة نت أن مناطق التيارات تنتج أكبر الكميات من السردين والسمك السطحي في العالم.

وتشكل الأسماك السطحية الصغيرة (السردين، والأنشوبة، والماكرو، والأسقمري) أساس الموارد البحرية (أكثر من 80% من المصايد من حيث الحجم)، وتنتشر الموارد السمكية في مجموع السواحل المغربية.

منظمة الأمم المتحدة للأغذية والزراعة صنفت المغرب بأنه المنتج والمصدر الرئيسي لسمك السردين (الجزيرة)

ثروة اقتصادية

بعفوية يقول رشيد للجزيرة نت "البحر عندو رزقو" (للبحر رزقه)، وبلغ حجم الإنتاج المغربي للأسماك في نهاية عام 2019 مليونا و461 ألف طن، بحجم تداول قيمته 11.7 مليار درهم، بزيادة 7% في الحجم و1% من حيث القيمة مقارنة بعام 2018. (الدولار يساوي 9.12 دراهم).

وبشكل خاص، سجلت زيادة إنتاج الأسماك السطحية بـ64 ألف طن في 2019 وهو ما يعادل 86% من الإنتاج، حسب التقرير السنوي لوزارة الزراعة والصيد البحري.

وتقول بيانات الوزارة إن زيادة الأسماك السطحية أدت إلى تقدير حجم مبيعات هذه المجموعة بـ170 مليون درهم. وبقي اتجاه الزيادة إيجابيا خلال الفترة بين 2010 و2019، بمتوسط زيادة سنوية 2.8% في الحجم و6.4% في القيمة.

وارتفعت صادرات السردين المعلب بنسبة 6% من حيث الحجم، لتصل إلى 116 ألفا و850 طنا، و5% في القيمة لتصل إلى 3.6 مليارات درهم، في نهاية سبتمبر/أيلول 2020.

الأجود عالميا

يحتل المغرب المرتبة الأولى عالميا في تصدير سمك السردين المعلب، وكانت منظمة الأمم المتحدة للأغذية والزراعة "فاو" (FAO) صنفت المغرب بأنه المنتج والمصدر الرئيسي لسمك السردين.

وينتمي السردين الموجود بالمغرب إلى سمك السردين الأوروبي، الذي يعد من أجود أنواع السردين وأكثرها طلبا بين دول العالم، والذي يعرف باسم "البلشارد" (pilchard) أو (pilchardus).

ويقول الخبير المغربي المعتمد لدى منظمة الزراعة والأغذية محمد الناجي للجزيرة نت إن "السردينة الأوروبية" صنف خاص، وهو الأكثر جودة على مستوى العالم، وأفضل نوع للسردين.

ويضيف الناجي أن المغرب أول منتج لهذا النوع من السردين وأول مصدر له، ويتوفر على مخزون ضخم، ومصيدة تدبيرها جيد، ومخططات تهيئة تعتمد نظام الحصص، مما يجعل ثروة المغرب من السردين محمية.

ويصدر المغرب السردين لأكثر من 60 دولة، ويوجه أكثر من نصف صادرات السردين نحو أفريقيا، في حين تعد فرنسا أول سوق مستورد ضمن السوق الأوروبي، وتعد أميركا أهم زبون للأنشوبة المغربية نصف المعلبة، التي يعد المغرب ثالث مصدر لها في العالم.

ويفيد الناجي بأن نحو 60% من القيمة المضافة في قطاع السردين ومعلباته تُكتَسب خارج المغرب لصالح شبكات التوزيع، وأنه رغم توفر المغرب على أفخر الأنواع فإنه لم يفرض علامات تجارية مغربية، إذ تشتغل حوالي 80% من الشركات بالمغرب عبر المناولة (منتوجات بيضاء) لشركات كبرى تحتكر السوق العالمية وأسواق التوزيع، ويضيف الناجي أن ما يقارب 20% من إنتاج السردين تمر في السوق غير المهيكل.

أولى وحدات تصنيع سمك السردين تعود لبداية القرن 20 (الجزيرة)

خبرة وثقافة غذاء

يوزع عبد الحق السمك على المحلات والمطاعم، ويؤكد أن الطلب على السردين من قبل المواطن المغربي مرتفع، ويشهد إقبالا متواصلا.

ويعد السردين أساسيا في الأسواق المغربية، ويعتبره المتخصصون من أفضل أنواع السمك من حيث القيمة الغذائية لتوفره على نسبة دهون متوازنة غنية بأوميغا 3.

وارتفعت الكميات التي تم تداولها في أسواق الجملة بنسبة 16% خلال الأشهر التسعة الأولى من عام 2020، لتصل إلى 130 ألفا و661 طنا، بقيمة 533.8 مليون درهم، حسب معطيات القطاع.

وتحتفظ مناطق في الشمال المغربي بثقافة صيد السردين، حيث تعتبر بعض الخبرات التي راكمها الصيادون تراثا ثقافيا، في حين تعد خبرة اليد العاملة المغربية في قطاع الصناعات السمكية و"تصبير" السردين والأنشوبة معتمدة دوليا.

وتعود أولى وحدات تصنيع سمك السردين لبداية القرن 20، حيث كان يستعمله المستعمر آنذاك غذاء للجنود في مواقع الحرب.

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

قالت وزارة الصناعة المغربية إن قطاع النسيج والملابس شهد خلال الربع الثالث من العام المنصرم نمواً ملحوظاً، وأشارت إلى أن 94% من العاملين بالقطاع عادوا إلى شركاتهم، عقب تراجع النشاط بسبب جائحة كورونا.

27/1/2021
المزيد من اقتصاد
الأكثر قراءة