البيت الأبيض يحث أوبك على معالجة مسألة إمدادات النفط

من المقرر عقد اجتماع أوبك بلس القادم في الرابع من نوفمبر/تشرين الثاني المقبل لتحديد السياسة في ديسمبر/كانون الأول المقبل.

وكالة الطاقة الدولية قالت إن الطاقة الإنتاجية الاحتياطية لأوبك بلس ربما تنخفض إلى ما دون 4 ملايين برميل يوميا في الربع الرابع من عام 2022 (غيتي)

قال البيت الأبيض اليوم الاثنين إن الولايات المتحدة تواصل حث أعضاء منظمة أوبك بشأن مسألة إمدادات النفط، في حين يعاني الأميركيون من أسعار مرتفعة للوقود.

وقالت المتحدثة جين ساكي إن الحكومة الأميركية تعالج أيضا العوامل اللوجستية لإمدادات الطاقة، وستستخدم كل الأدوات التي تحت تصرفها.

وأضافت أن لجنة التجارة الاتحادية تحقق أيضا في احتيال محتمل لرفع الأسعار.

في الأثناء، قالت مصادر من مجموعة أوبك بلس اليوم الاثنين إن التزام المجموعة بتخفيضات النفط تراجع قليلا إلى 115% في سبتمبر/أيلول الماضي، وذلك يشير إلى أنه رغم قيام التحالف برفع أهداف الإنتاج، فإن بعض الأعضاء لم يبلغوا المستوى المستهدف بسبب تحديات تتعلق بضخ مزيد من النفط.

ورفعت منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) وحلفاؤها بقيادة روسيا، في ما يعرف باسم أوبك بلس، الإنتاج المستهدف بمقدار 400 ألف برميل يوميا في سبتمبر/أيلول الماضي.

ووافقت المجموعة أيضا على زيادته 400 ألف برميل أخرى يوميا في أكتوبر/تشرين الأول ونوفمبر/تشرين الثاني المقبل.

 نقص الاستثمار

وأدّت مشكلات نقص الاستثمار والصيانة إلى إعاقة جهود أنغولا ونيجيريا لزيادة الإنتاج، وهي قضية من المتوقع أن تستمر في التأثير على المنتجين في غرب أفريقيا في المستقبل القريب.

ودافعت السعودية -التي تقود أوبك فعليا- قبل أيام عن سياسة الزيادات التدريجية في الإنتاج من أوبك بلس على الرغم من دعوات كبار المستهلكين مثل الولايات المتحدة لطرح كميات إضافية مع ارتفاع أسعار النفط.

وجرى تداول خام برنت قرب 86 دولارا للبرميل اليوم الاثنين، وهو أعلى مستوى في 3 سنوات، بدعم من الزيادة الكبيرة في الطلب.

وقالت وكالة الطاقة الدولية في تقريرها الشهري الأسبوع الماضي إن الطاقة الإنتاجية الاحتياطية لأوبك بلس ربما تنخفض إلى ما دون 4 ملايين برميل يوميا في الربع الرابع من عام 2022، من 9 ملايين برميل يوميا في الربع الأول من عام 2021.

وأضافت الوكالة أن الطاقة الاحتياطية ستتركز عند منتجي الشرق الأوسط السعودية والإمارات والعراق والكويت.

ومن المقرر عقد اجتماع أوبك بلس القادم في الرابع من نوفمبر/تشرين الثاني المقبل لتحديد السياسة في ديسمبر/كانون الأول المقبل.

 النفط الصخري

وفي أميركا قال تقرير حكومي اليوم الاثنين إن إنتاج النفط في التشكيلات الصخرية السبعة الرئيسة في الولايات المتحدة من المتوقع أن يرتفع بمقدار 76 ألف برميل يوميا إلى 8.29 ملايين برميل يوميا في نوفمبر/تشرين الثاني.

وأضاف التقرير الصادر من إدارة معلومات الطاقة الأميركية أن الإنتاج من حوض بيرميان، أكبر تشكيل صخري في البلاد، من المنتظر أن يرتفع بمقدار 62 ألف برميل يوميا إلى 4.8 ملايين برميل يوميا الشهر القادم.

المصدر : رويترز

حول هذه القصة

قال الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، اليوم الأربعاء، إن سعر النفط قد يصل إلى 100 دولار للبرميل، مضيفا أن موسكو وشركاءها في مجموعة “أوبك بلس” للدول المنتجة تسعى لتحقيق الاستقرار في السوق العالمية.

Published On 13/10/2021
قام "بوتين" بتقسيم جمهوريات وولايات الاتحاد الفيدرالي إلى سبع مقاطعات كُبرى، لأغراض عسكرية بالأساس، ووضع خمسًا منها تحت رئاسة قيادات عسكرية (رويترز)
المزيد من اقتصادي
الأكثر قراءة