في ظل معاناة الاقتصاد.. مستوى منخفض جديد للريال الإيراني أمام الدولار

العملة الإيرانية تم تداولها اليوم بأكثر من 263 ألف ريال للدولار الواحد (رويترز)
العملة الإيرانية تم تداولها اليوم بأكثر من 263 ألف ريال للدولار الواحد (رويترز)

تراجع الريال الإيراني إلى مستوى منخفض جديد السبت، في ظل معاناة الاقتصاد نتيجة وباء كورونا والعقوبات الأميركية.

وذكر موقع "بونباست دوت كوم" (BONBAST) لأسعار صرف العملات الأجنبية أن الدولار بيع بما يصل إلى 263 ألفا و500 ريال في السوق غير الرسمية، مقابل 257 ألفا الجمعة.

وقالت صحيفة دنيا الاقتصاد اليومية على موقعها الإلكتروني إن الدولار سجل 260 ألفا و800 ريال، مرتفعا 5100 ريال عن سعر الجمعة.

وخسرت العملة نحو 49% من قيمتها في 2020، بعدما أسهم تراجع أسعار النفط في الأزمة الاقتصادية بإيران، التي سجلت أيضا أكبر عدد للوفيات بفيروس كورونا في الشرق الأوسط.

ويعاني اقتصاد إيران منذ 2018 عندما انسحاب الولايات المتحدة من الاتفاق النووي بين طهران والقوى الدولية الست، وإعادتها فرض العقوبات التي تخنق تجارة إيران النفطية، فضلا عن تأثير تدني أسعار الخام.

كما تسببت جائحة كورونا في تفاقم أزمة الاقتصاد الإيراني، بجانب خسارة الريال نحو نصف قيمته. وهبوط سعر صرف العملة الإيرانية لا يجعل الحياة أكثر كلفة فحسب، بل يضعف قدرة إيران على تنمية الاقتصاد.

المصدر : رويترز

حول هذه القصة

قالت غالبية المشاركين باستطلاع للرأي أجرته الجزيرة نت إن الاقتصاد الإيراني يستطيع مجابهة العقوبات الأميركية، يأتي ذلك في وقت تشهد فيه إيران احتجاجات على خلفية قرار الحكومة زيادة أسعار الوقود.

المزيد من اقتصاد
الأكثر قراءة