تكبدت خسائر بالربع الثاني.. الشركة السعودية للكهرباء تقترض 2.4 مليار دولار

الشركة السعودية للكهرباء مقترضة دائمة من أسواق الدين المحلية والعالمية (مواقع التواصل الاجتماعي)
الشركة السعودية للكهرباء مقترضة دائمة من أسواق الدين المحلية والعالمية (مواقع التواصل الاجتماعي)

قالت الشركة السعودية للكهرباء في إفصاح للبورصة اليوم الخميس إنها اتفقت على قرض إسلامي مشترك بقيمة 9 مليارات ريال (2.4 مليار دولار) مع بنوك محلية.

ويتماشى الترتيب البالغ أجله 7 سنوات مع معايير التمويل الإسلامي، وسيستخدم في الأغراض العامة للشركة، بما فيها الإنفاق الرأسمالي.

وقالت الشركة في بيان لها إنه لا توجد أي ضمانات مقدمة مقابل هذا التمويل.

ويقدم هذا التمويل البنك الأهلي التجاري وبنك البلاد ومصرف الراجحي وبنك الرياض ومجموعة سامبا المالية والبنك السعودي الفرنسي والبنك السعودي البريطاني.

والشركة -المنتج الرئيسي للكهرباء في المملكة والتي تبلغ الملكية غير المباشرة للحكومة فيها 81.2%ـ مقترضة دائمة من أسواق الدين المحلية والعالمية.

وتكبدت الشركة -التي تقوم بتوليد الكهرباء وتوزيعها في جميع مناطق المملكة- صافي خسارة بعد الزكاة والضريبة في الربع الثاني بقيمة 869 مليون ريال، مقابل ربح 789 مليونا قبل عام.

وقالت إن الخسارة ترجع إلى "بنود غير متكررة" تشمل فروقات مستحقات وقود لأرامكو السعودية بقيمة 597 مليون ريال تتعلق بتوريد زيت خفيف بدلا من الزيت الثقيل لإحدى محطات توليد الكهرباء في الشركة، وكذلك زيادة بقيمة 477 مليون ريال في تكاليف رسوم حكومية.

المصدر : رويترز + مواقع إلكترونية

حول هذه القصة

غيرت وكالة موديز للتصنيف الائتماني النظرة المستقبلية لتصنيفات عدد من كبريات المؤسسات والشركات الحكومية السعودية إلى سلبية، حيث توالت الخسائر هذا العام بسبب انخفاض أسعار النفط وجائحة كورونا.

المزيد من اقتصاد
الأكثر قراءة