تواجه ضغوطا بسبب العقوبات.. كورونا يزيد من تأزم الوضع الاقتصادي في إيران

زاد تفشي جائحة كورونا من حدة الوضع الاقتصادي في إيران، المتضرر أصلا بسبب العقوبات الأميركية.

وتراجعت العملة المحلية مقابل العملات الأجنبية ولا سيما الدولار، وانخفضت القدرة الشرائية للمواطن بسبب ارتفاع نسبة التضخم إلى أكثر من 30%.

وتبدو المؤشرات الاقتصادية الحالية مزعجة لإيران، فنسبة الانكماش المتوقعة ستبلغ 6% هذا العام كما يقول صندوق النقد الدولي.

أما الهامش بين متوسط دخل الفرد وخط الفقر فلم يعد كبيرا، حيث يبلغ متوسط الدخل نحو 6 ملايين تومان (الدولار يعادل 4200 تومان بالسعر الرسمي)، بينما يجري الحديث عن خط فقر يقارب 5 ملايين تومان.

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

المزيد من اقتصاد
الأكثر قراءة