تعليق مؤقت للتداول ببورصة نيويورك وأسواق الخليج عند أدنى المستويات

أغلب المؤشرات الأميركية تراجعت عند الافتتاح (رويترز)
أغلب المؤشرات الأميركية تراجعت عند الافتتاح (رويترز)

توقف التداول لمدة 15 دقيقة في بورصة نيويورك بعدما تراجع مؤشر "إس آند بي 500 " في الجلسة الافتتاحية بنسبة 7%، وهو أدنى مستوى منذ يونيو/حزيران 2019.

وجاء هذا التوقف بهدف إعطاء هدنة تحسبا لحدوث عمليات بيع مفاجئة واسعة النطاق، وبعد هذا التوقف أعيد فتح الأسواق.

وتراجع مؤشر داو جونز الصناعي بواقع 7.3% في الجلسة الافتتاحية أيضا، في حين أن ناسداك تراجع بنحو 6.9%.

وتواصلت التراجعات بعد إعادة فتح الأسواق، قبل أن تقلص بعض خسائرها.

وفي حال تراجع "إس آند بي 500" بواقع 13% فإن الأسواق سوف تتوقف مجددا، ولكن إذا تراجع بأكثر من 20% فسوف تتوقف الأسواق عن التداول اليوم.

وتتراجع الأسواق بشكل حاد في الأسابيع الأخيرة عن مستوياتها القياسية، ويرجع ذلك في جزء منه إلى مخاوف بشأن فيروس كورونا الجديد.

أسواق المنطقة بالأحمر
انخفضت بورصات الخليج اليوم الاثنين لتواصل الخسائر بعد هبوطها الحاد في الجلسة السابقة، وسط انخفاض أسعار النفط بعد أن قررت السعودية تقليص أسعارها الرسمية لبيع الخام لشهر أبريل/نيسان المقبل وتخطيطها لزيادة الإنتاج بقوة في الشهر نفسه.

وأدى التحرك السعودي الذي أعقب رفض روسيا دعم خفض أكبر لإنتاج النفط لمواجهة تفشي فيروس كورونا إلى هبوط العقود الآجلة لبرنت 22% إلى 37.05 دولارا للبرميل بحلول الساعة العاشرة بالتوقيت العالمي.

وأغلق المؤشر السعودي منخفضا 7.8%، ليهبط للجلسة الرابعة على التوالي ولتصل خسائره منذ بداية العام إلى 24.7%، وانخفض سهم أرامكو 5.5% ليصل إلى 28.35 ريالا (7.55 دولارات).

وانخفض مؤشر سوق الأسهم القطرية 9.7%، متكبدا أكبر خسارة في يوم واحد منذ عشرين عاما.

ونزل مؤشر دبي 8.3% وهو أكبر انخفاض منذ أبريل/نيسان 2013، كما تراجع مؤشر بورصة أبو ظبي 8.1% ليتكبد أكبر خسارة في يوم واحد منذ نوفمبر/تشرين الثاني 2009.

وهوى مؤشر السوق الأول بالكويت 10%، مما أدى إلى تعليق التداولات لبقية الجلسة.

وفي البحرين فقد المؤشر 5.8%، وفي سلطنة عمان خسر 5.6%، كما نزل المؤشر المصري 7.3%.

المصدر : رويترز + وكالات

حول هذه القصة

المزيد من أسهم وسندات
الأكثر قراءة