كورونا.. أكبر صندوق سيادي بالعالم يخسر 124 مليار دولار

Medical masks and 50 dollars bills as a symbol of increased prices for protecting the respiratory tract from viruses.
تراجع أسواق الأسهم بسبب تفشي كورونا أثر كثيرا على صندوق الثروة السيادي في النرويج (غيتي)

قال صندوق الثروة السيادية النرويجي البالغ حجمه 930 مليار دولار -وهو الأكبر في العالم- اليوم الخميس إنه تكبد خسارة 1.33 تريليون كرونة نرويجية (124 مليار دولار) منذ بداية العام الجاري مع تراجع أسواق الأسهم في ظل تفشي فيروس كورونا.

وبلغت الخسائر منذ بداية العام في محفظة استثمارات الصندوق 16.2%، مما يمحو إلى حد كبير مكاسب بنسبة 20% حققتها العام الماضي.

وأضاف الصندوق أن محفظته بسوق الأسهم -وهي فئة الأصول الرئيسية لديه- خسرت 22.8% من قيمتها.

وبسبب فيروس كورونا أيضا أعلنت شركة النفط النرويجية إكوينور أمس الأربعاء أنها ستخفض الاستثمارات وأعمال الحفر التنقيب وتكاليف العمليات، في إطار خطة بقيمة ثلاثة مليارات دولار لمساعدة الشركة على تجاوز تداعيات الفيروس وانخفاض أسعار النفط.

وأعلنت السلطات النرويجية أول أمس الثلاثاء أن معدل البطالة ارتفع إلى 10.4%، وهو أعلى مستوى منذ الحرب العالمية الثانية.

وذكرت وكالة بلومبيرغ أن عدد العاطلين بلغ 291 ألف مواطن الآن، بزيادة قدرها 142 ألفا منذ صدور آخر تحديث منذ 17 مارس/آذار الجاري. 

المصدر : رويترز

حول هذه القصة

Logo of Saudi Aramco is seen at the 20th Middle East Oil & Gas Show and Conference (MOES 2017) in Manama, Bahrain, March 7, 2017. REUTERS/Hamad I Mohammed

طلبت المالية النرويجية من البنك المركزي توضيح أثر الإدراج المزمع لأرامكو السعودية للنفط على المؤشر القياسي لصندوق الثروة السيادية البالغة تريليون دولار.

Published On 14/2/2018
A new Volkswagen Tiguan is stored at the 'CarTowers' in the theme park 'Autostadt' next to the Volkswagen plant in Wolfsburg, Germany November 30, 2007. REUTERS/Christian Charisius/File photo TPX IMAGES OF THE DAY

أعلن الصندوق السيادي النرويجي أنه يستعد لمقاضاة المجموعة الألمانية العملاقة لصناعة السيارات فولكسفاغن التي يعتبر من أكبر مساهميها، وذلك بسبب فضيحة المحركات المغشوشة التي طالتها والتي أدت لانخفاض سعر سهمه.

Published On 16/5/2016
المزيد من اقتصاد
الأكثر قراءة