حرب أسعار النفط.. سيناتور جمهوري: لا يمكن التنمر على أميركا وأفعال السعودية مثيرة للقلق

الخام الأميركي نزل إلى أدنى مستوى في 18 سنة (رويترز)
الخام الأميركي نزل إلى أدنى مستوى في 18 سنة (رويترز)

دعا السيناتور الجمهوري كيفين كريمر الرئيس الأميركي دونالد ترامب إلى وقف استيراد النفط الخام من روسيا والسعودية ودول أخرى أعضاء في منظمة أوبك، وذلك ردا على حرب الأسعار التي تهدد منتجي النفط الصخري الأميركي.

يأتي ذلك في وقت هوت فيه أسعار النفط الأميركي أمس الأربعاء إلى أدنى مستوى في 18 عاما تأثرا بتداعيات فيروس كورونا على الطلب العالمي، وانهيار اتفاق لخفض الإنتاج بين أعضاء منظمة أوبك بقيادة السعودية وبين منتجين كبار من خارج المنظمة بقيادة روسيا قبل أيام.

وأشار كريمر في رسالة إلى أنه في الوقت الذي تؤيد فيه بلاده استمرار الحوار، فإنه من المهم اتخاذ إجراء فوري للحيلولة دون تسريح كبير للعمال الأميركيين. وقال كريمر إنه لا يمكن التنمر على الولايات المتحدة من قبل أي كان، وفق تعبيره.

وأضاف أن الدول الأجنبية باتت تستغل ظرف انتشار فيروس كورونا عالميا لإغراق السوق بالنفط وشل حركة منتجي النفط الصخري الأميركيين.

وتابع أنه في حين أصبحت تكتيكات التنمر سمة روسيا لسوء الحظ، فإن أفعال شريكة الولايات المتحدة، السعودية، هي ما يثير القلق بشكل خاص، وفق ما ورد في الرسالة.

وهوت أسعار النفط أمس والأربعاء، حيث سجلت العقود الآجلة للخام الأميركي أدنى مستوى لها في 18 عاما، مع قيام المزيد من الحكومات حول العالم بتسريع الإغلاقات للتصدي لوباء فيروس كورونا الذي يتسبب في انهيار الطلب العالمي على الوقود.

وخسرت عقود النفط أكثر من نصف قيمتها على مدار الأيام العشرة الماضية، مع إغلاق مدارس وشركات، بينما حثت حكومات حول العالم السكان على تقييد التجمعات.

وأنهت عقود خام القياس الأميركي غرب تكساس الوسيط جلسة التداول أمس منخفضة 24.4%، لتسجل 20.37 دولارا للبرميل، موسعة خسائرها على مدار الأيام العشرة الماضية إلى 56%، وهي أطول سلسلة خسائر في عشر جلسات متتالية منذ إطلاق سوق العقود عام 1983.

كما هبطت عقود خام القياس العالمي مزيج برنت %13.4 لتبلغ عند التسوية 24.88 دولارا للبرميل، بعد أن هوت في وقت سابق من الجلسة إلى 24.52 دولارا، وهو أضعف مستوى لها منذ 2003.

المصدر : الجزيرة + رويترز

حول هذه القصة

المزيد من اقتصادي
الأكثر قراءة